تعريف التاجر في القانون التجاري

ما هو تعريف التاجر في القانون التجاري؟ وما هي أهم شروط اكتساب صفة التاجر؟ تلعب التجارة الدور الكبير بين العديد من الدول، وتخلق نوع من التنافس والتنمية، بالإضافة إلى أنها تزيد من إنتاج الدول وتحد من مشكلات الفقر.

لذا من خلال موقع صناع المال اليوم، سوف نقدم لكم تعريف التاجر في القانون التجاري، بالإضافة إلى شرح أهم شروط اكتسابه صفة التاجر، وذلك عبر السطور القادمة.

تعريف التاجر في القانون التجاري

تعد التجارة أوسع مجالات الرزق، فهي لها أهمية كبيرة في تحسين جودة بيئة العمل وخلق روح من التعاون، كما أن قوة أي دولة لا تقاس بقدرتها العسكرية بل بحجم نفوذها التجاري بين الدول الأخرى، وقد ذكرها رسول الله صل الله عليه وسلم حيث قال ” تسعة أعشار الرزق في التجارة”.

كما أنه ليس شرطًا أن يعمل الرجل في التجارة لكي يكتسب اسم التاجر، ولكن هناك العديد من الصفات التي يجب أن تتوفر في شخصيته بشكل عام، وهو ما سوف نتعرف عليه.

فتعريف التاجر أنه الشخص الذي يعمل في العديد من الأعمال التجارية المختلفة، والتي يتخذها كحرفة معتادة له، بالتالي فإن التاجر ليست مرتبط بحرفة أو بطائفة أو بجهة خاصة، ولكنه مرتبط بشكل مباشر بالأعمال التي يقوم بها في العمل التجارة.

اقرأ أيضًا: تعريف شركة المساهمة وخصائصها

شروط اكتساب صفة التاجر

بعد أن تعرفنا على ما هو التاجر في القانون التجاري، نقدم لكم من خلال هذه الفقرة أهم الشروط التي يجب أن تتوفر في التاجر، وذلك من خلال اتباع ما يلي:

1- ممارسة الأعمال التجارية للحساب الخاص

يقصد بالأعمال التجارية التي تساعد على اكتساب التاجر إلى هذه الصفة، أنه يقوم بعمل هذه العمليات التجارية من أجل الربح، وأن يكون متمكن من مزاولة وممارسة الأعمال التجارية المختلفة بشكل محترف.

كما أن ممارسة الأعمال التجارية بشكل عام لا تكفي لاكتساب صفة التاجر، ولكنه يجب أن يقوم بهذه العمليات التجارية لحسابه الخاص، وفي بعض الأحيان قد يمارس شخص التجارة متسترًا وراء شخص أخر مثل الموظف أو طبيب أو المحامي، فهذه الفئات محظر عليها ممارسة التجارة.

فالتاجر يمكن أن يحمل كلٍ من الشخص الظاهر والشخص المستتر، حيث إن الشخص الظاهر يقوم بعمل العمليات التجارية ويثق فيه العديد من العملاء، ومن هنا يقال عليه التاجر.

فهو يعد صاحب العمل الذي يحقق الأرباح ويتحمل الخسائر، يعود الأمر في ذلك إلى أن التجارة تقوم في الأساس على صفة الائتمان وهي الصفة التي تشير إلى تحمل المسئولية الناتجة عن الأعمال التجارية بشكل كامل.

أما في حالة مدراء الشركات التجارية، فلا يمكن أن يكتسب مدير الشركة صفة التاجر إلا إذا كان شريك في هذه الشركة، وذلك لأنه لا يقوم بالعمليات التجارية إلى حسابه الخاص، ولا باسمه، ولكن تقوم على أساس اسم الشركة بشكل عام.

2- احتراف الأعمال التجارية

واحدة من أهم شروط اكتساب صفة التاجر، ويقصد باحتراف الأعمال التجارية أن يقوم التاجر بممارسة هذه الأعمال من أجل العيش والارتزاق، ويقصد بالأعمال التجارية هنا الأعمال التجارية الأصلية، أما الأعمال التجارية بالتعبية فهي في الأصل أعمال مدنية اكتسبت الصفة التجارية لصدروها من تاجر.

لذا يمكننا القول إن الشخص الذي يقوم باحتراف العمل التجاري هو الشخص الذي يمارس الأعمال التجارية بشكل منتظم، بحيث تصبح مهنته الأساسية التي يكسب الأموال من ورائها.

3- توفر الأهلية التجارية

بمعنى أن يكون للتاجر صلاحية ممارسة الأعمال التجارية وفقًا للتصرفات القانونية، حيث إن الأعمال التجارية تقع في دائرة واحدة بين النفع والضرر، لذا فالقاعدة العامة تقول بأنه ليس كافيًا أن يكون التاجر ممارساً للأعمال التجارية لحسابه وبشكل مستمر فقط، ولكنه يجب أن يكون يتمتع بالأهلية التجارية.

ذلك لأنه في حالة انعدام الأهلية التجارية عند التاجر، فلا يطلق عليه تاجر حتى وأن قام بممارسة الأعمال التجارية بشكل محترف باسمه ولحسابه الخاص.

الجدير بالذكر أنه يجوز ممارسة نشاط التجارة لكلٍ من بلغ سن واحد وعشرين عام، حتى وأن كان قانون الدولة الذي ينتمي إليها يعتبره قاصرًا، كما أنه من أكمل الثامنة عشر وفقًا للشروط المقررة في قوانين الدولة التي ينتمي إليها، ويكون ذلك بعد الحصول على إذن من المحكمة المصرية المختصة بذلك.

اقرأ أيضًا: شروط اكتساب صفة التاجر في القانون المصري

التزامات التاجر في القانون المصري

في سياق حديثنا عن تعريف التاجر في القانون التجاري، نتعرف سويًا من خلال هذه الفقرة على التزامات التاجر المصري في القانون، وذلك كما يلي:

1- الدفاتر التجارية

تعد واحدة من أهم الوسائل التي توضح حركة السلع وكافة المعاملات للتاجر سواء في الربح أو الخسارة، فيمكن في أي وقت أن يعود إليها التاجر مرة أخرى من أجل سداد الديون التي يجب عليه قضاؤها، فالدفاتر التجارية خير وسيلة تبين الذمة المالية للتاجر في حالة تعرضه إلى الأزمات والإفلاس أو الوفاة.

2- تسجيل الأنشطة في السجل التجاري

السجل التجاري هو الهيئة المنوط بها تسجيل الشخص كتاجر، وإذا استلم الشخص شهادة السجل التجاري فبهذا يكون قد اكتسب صفة التاجر بصورة رسمية.

فيجب على أي شخص يرغب في بدأ مزاولة الأعمال التجارية أن يقوم بتسجيل نفسه والنشاط الذي سيبدأ في مزاولته في السجل التجاري.

اقرأ أيضًا: بحث عن القانون التجاري كامل جاهز للطباعة

3- تجنب المنافسة الغير مشروعة

من المهم للتاجر أن يقوم بالابتعاد عن ممارسة الأعمال التجارية الغير مشروعة، والتي يمكن أن تضر بالتجارة وتتسبب في خسارة الأموال، فمثال على ذلك أعمال الاحتكار، فهي من الأعمال التي تحاربها الدولة.

لأنها تسبب أضرار كبيرة وسط الشعبة التي ينتمي إليها التاجر الذي يمارس الاحتكار، ولا يتوقف الأمر على الاحتكار فتوجد أساليب أخرى منهي عن اتباعها في التجارة حتى تظل بيئة العمل نظيفة خالية من الفساد.

التجارة من أكثر المجالات التي يهتم بها الكثير من الأشخاص حول العالم، لذا من المهم معرفة أهم شروط اكتساب صفة التاجر.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.