مشروع توزيع الخضار على المحلات وعوامل نجاحه

مشروع توزيع الخضار على المحلات واحد من أهم المشاريع المربحة فحتى إذا كنت تاجر صغير يمكنك تحقيق أرباح كثيرة من خلال هذا المشروع، كما أن متطلباته بسيطة وهو فكرة جيدة للشباب الذين يبحثون عن عمل آخر لزيادة الدخل المادي، وسنعرض لكم عبر موقع صناع المال أهم المقومات التي تجعل من مشروع توزيع الخضار على المحلات مشروع ناجح ومميز.

مشروع توزيع الخضار على المحلات

مشروع توزيع الخضار على المحلات

يقوم صاحب مشروع التوزيع بنقل الخضار من المزارعين  أو أسواق الجملة وتوزيعها بعد ذلك على المحلات والأسواق، وسنتعرف معًا أكثر على ما هي متطلبات المشروع من خلال الآتي:

  • أهم متطلبات هذا المشروع هي امتلاك أو إيجار سيارة لنقل الخضار وتجهيزها بشكل يناسب عملية النقل.
  • التفاوض مع المزارعين على أسعار المحاصيل التي ستعمل على توزيعها.
  • معاينة الخضار بشكل جيد قبل نقله إلى السيارة وتوزيع حتى تتأكد من سلامة البضاعة وتكسب ثقة زبائنك.
  • دراسة السوق بشكل وافي والبحث عن أفضل الأسعار.
  • يحتاج هذا المشروع إلى شخص اجتماعي يتمتع باللباقة والصبر حتى تتعامل مع التجار والزبائن.
  • يمكن أن تقوم بتوزيع الخضار على المطاعم وفي الأسواق، وكذلك في المناطق الشعبية البعيدة عن الأسواق.
  • توفير أرقام تواصل متاحة ويفضل شراء أرقام خاصة بالمشروع.
  • ثلاجة لحفظ الخضار حتى لا يتعرض للتعفن.
  • شراء حافظات الخضار المعروفة.
  • اختيار مناطق مميزة للبدء بالمشروع.

يمكنك الاضطلاع على: طريقة تسويق الخضار والفواكه لتاجر الجملة والتجزئة

طريقة شراء الخضار من المزارعين

من خلال ما سبق نجد أن المشروع أهم متطلباته السيارة والمزارعين أو سوق الجملة لذا سنتعرف على طريقة شراء الخضار من المزارع وكيفية التعامل الصحيح وهي كالتالي:

  • بعد البحث في الأسواق لمعرفة أفضل الأسعار يجب أن تتعرف بشكل جيد على المزارع الذى قررت التعامل معه من خلال السؤال عنه في السوق والبحث عن سيرته، للتأكد من التزامه بمواعيد التسليم.
  • التفاوض مع المزارع على توريد الخضار بشكل يومي وتحديد الكميات التي سوف تشتريها منه.
  • يتم الاتفاق على الكمية وموعد التسليم.

طريقة شراء الخضار من سوق الجملة

قد يفضل الموزع التعامل مع سوق الجملة بدلًا من المزارعين في حالات كثيرة كأن يكون سوق الجملة قريب من الموزع، وغيرها من الأسباب الأخرى التي جعلتك تقرر التعامل مع سوق الجملة بدلًا من المزارعين و سنتعرف فيما يلي على طريقة التعامل في سوق الجملة وهي:

  • الذهاب إلى سوق الجملة يوميًا لشراء صناديق الخضار المتنوعة التي يكثر الطلب عليها كالفلفل والبصل والطماطم وغيرها من الأنواع.
  • إذا كان مكان سوق الجملة بعيد عنك عليك بالاتفاق مع تاجر الجملة على الكمية ونوع الخضار لإرسال الطلبات إليك.

يمكنك الاضطلاع أيضًا على: طريقة عرض الخضار والفواكه وعوامل نجاح المشروع

عوامل نجاح مشروع توزيع الخضار

كيف تنجح في هذا المشروع وتحقق الربح المراد؟ سؤال بديهي لكل شخص يبدأ في مشروع جديد فالكل يبحث عن النجاح وتحقيق الربح، وسنتعرف معًا على عوامل نجاح المشروع فيما يلي:

  • يجب أن تختار نوع الخضار الذى عليه إقبال كبير.
  • اختيار خضار طازج حتى تكسب ثقة العميل.
  • التفاوض مع المزارع أو التاجر على أقل سعر ممكن والبيع بسعر أعلى من الشراء.
  • استخدم أسلوب” البيع الكثير والربح القليل” الذى يعتمد على بيع الخضار بسعر أقل من باقي التجار حولك.
  • العلاقات الواسعة لضمان توزيع الكميات المطلوبة.
  • الترويج المميز والعمل بسرعة لضمان، وصول البضاعة في وقت جيد للتجار.
  • توزيع كمية الخضار بالطلب دون زيادة أو نقصان.
  • تكثيف العمل في أيام المواسم واستغلال وقت الذروة.

عوائق مشروع توزيع الخضار على المحلات

لابد أن تواجه بعض العقبات في الطريق فالوصول لحدائق النجاح ليس بالأمر السهل اليسير لكنك تستطيع التميز بالإصرار على النجاح وسنعرض أهم تلك العوائق فيما يلي:

  • التعامل مع أصحاب المحلات لن يكون سهلًا في البداية فلا تيأس وعليك بالصبر حتى تشتهر بينهم.
  • بعض الأشخاص ستطالبك بتخفيض الأسعار بشكل كبير، فلا ترضخ إليهم وعليك استخدام أساليب المهارة والاقناع.
  • لن تحصل على أرباح كبيرة من البداية.
  • قد تعوق الظروف الاقتصادية التي تتسبب في ارتفاع الأسعار عملك، ولكن بالمثابرة ستنهض سريعًا.

يمكنك الاضطلاع أيضًا على: مشروع توصيل خضار للمنازل وطرق التسويق له

أفضل الأماكن لنجاح مشروع توزيع الخضار

لضمان نجاح المشروع يجب أن يتم توزيع الخضار في أماكن معينة لها مميزات تناسب المشروع، وسنعرض لكم كل ما يخص صفات المكان حتى تحقق الربح المراد فيما يلي:

  • اختيار مكان يهتم بكل أنواع الخضروات.
  • البحث عن مناطق تكثر فيها محلات بيع الخضار.
  • إيجاد مناطق تكثر فيها المزارعين.
  • البحث عن مناطق التجار الكبيرة المتواجدة في الأسواق.
  • محاولة اختيار الأماكن التي لا يوجد بها عدد كافي من الموزعين، فسوف يساعدك ذلك في السيطرة على السوق.
  • الذهاب إلى الأرياف النائية فذلك سيجعلك أيضًا مميز وستتمكن من السيطرة على السوق.
  • اختيار المدن الكبرى وكذلك القرى الكبرى التي تتميز بكثافة سكانية كبيرة.

يمكنك الاضطلاع أيضًا على: كيفية تصدير الخضار والفاكهة للخارج

أسباب فشل مشروع توزيع الخضار على المحلات

رغم أن نسب فشل المشروع ليست كبيرة إلا أن هناك عدة عوامل تتسبب في خسارة رأس المال يجب أن نتعرف عليها حتى نتجنبها وهي كالتالي:

  • اختيار خضروات قليلة الجودة مما يسبب تكدسها وعدم الحاجة إليها.
  • المبالغة في تحديد الأسعار.
  • عدم توسيع العلاقات مع أصحاب المحلات.
  • عدم الاهتمام بالدعاية وبالتالي لن تصبح مشهور لدى أصحاب المحلات.
  • البطء في توزيع الخضار من أسباب الفشل الهامة، لأن ذلك يتسبب في فساد الخضروات.
  • عدم وجود رقم تليفون للتواصل أو أنه غير متاح بشكل مستمر.
  • عدم تحري الدقة في إيصال الخضار.
  • اختيار أماكن خاطئة للتوزيع مثل “اختيار أماكن بها الكثير من الموزعين أو أماكن ليس بها محلات خضار كافية”.

أرباح مشروع توزيع الخضار

بعد التوكل على الله والأخذ بالأسباب التي سبق عرضها سنطلعك عزيزي الموزع على أبرز الأرباح التي يمكن أن تحققها والتي تعتمد على تطورك بشكل مستمر وهي كالتالي:

  • في أوقات العمل العادية قد تجني حوالى من 20 على 30 دولار يوميًا قد تقل أو تزيد حسب عدد المحلات والجهد المبذول.
  • إذا كنت تعمل في أوقات الأعياد والمواسم فقد تجني أكثر من 100 دولار في اليوم الواحد.

عوامل نقصان أو زيادة الأرباح

تعتمد زيادة أو نقصان أرباحك على النقاط التالية:

  • التطور المستمر والابداع في تجديد المشروع.
  • العمل بجد خاصة في أوقات المناسبات والمواسم.
  • التوسيع المستمر لشبكة العلاقات مع أصحاب المحلات.
  • مهارات جذب المحلات.

يمكنك الاضطلاع أيضًا على: أسرار تجارة الخضار والفواكه والأرباح المتوقع الحصول عليها

التوسع في مشروع توزيع الخضار

سبق وذكرنا أن مشروع التوزيع لا يحتاج إلى رأس مال كبير لإنشائه ورغم ذلك فهو يحقق أرباح مادية كبيرة تمكنك من توسيع المشروع وزيادة الربح ووسائل توسيع المشروع هي:

  • يبدأ تحقيق ربح كبير بعد عام من التعب والمثابرة فأن تمكنت من ادخار مبلغ بسيط من الربح يوميًا فستحصل على مبلغ مالي كبير.
  • يمكن من خلال هذا المبلغ الكبير زيادة كمية الخضار و استئجار محل في منطقة مؤهلة بالسكان والاستعانة بعامل أو اثنين لمساعدتك.
  • يمكنك توسيع نطاق التوسيع والدخول في مناطق جديدة.

 أهمية دراسة جدوي لمشروع توزيع الخضار

إن عمل دراسة جدوى هام لنجاح أي مشروع  وخاصة هذا المشروع الذي لا يتقيد القائم عليه بأي قيود وسنعرض لكم أهميتها فيما لي:

  • تتمكن من خلالها دراسة كافة جوانب المشروع، وتحديد ميزانية وحساب الأرباح المتوقعة.
  • يتم وضع خطط بديلة دائمًا في دراسة الجدوى لتجنب الوقع في أي مشكلة.
  • تساعدك دراسة الجدوى على الوصول للمحلات بسرعة بدلًا من الانتظار.
  • تعمل على مساعدتك في العمل بحرية دون التقيد بمكان معين.
  • تساعد في تطور المشروع بشكل مستمر.

يمكنك الاضطلاع أيضًا على: مشروع نقل الخضار من المزارع

مميزات مشروع توزيع الخضار على المحلات

هناك العديد من المميزات لمشروع توزيع الخضار لذا من السهل أن تبدأ في تنفيذه حتى أن كنت بلا خبرة، ولكن يجب أن يكون لديك عامل الإصرار على تحقيق الربح والنجاح وسنعرض لكم مميزات المشروع فيما يلي:

  • هذا المشروع لا يحتاج إلى عدد كبير من العمالة مما يساعد على تخفيض تكاليف العمالة.
  • حجم الطلب على الخضار أكبر من حجم العرض لذا لا يعتمد هذا المشروع على المنافسة فالكل رابح.
  • لا يحتاج هذا المشروع مؤهلات أو خبرات محددة.
  • يقدم المشروع منتج ضروري لا غنى عنه فمن منا لا يحتاج إلى الخضار في حياته اليومية.
  • يمكن أن تنسحب في أي قت من المشروع حيث لا يوجد عقود وقيود تجبرك على التكملة.
  • نسبة الخسارة المحتملة من المشروع تكاد تكون منعدمة حيث أن الموزع يشترى الخضار بالكمية التي سوف يوزعها كما يمكن الاستفادة بشكل شخصي من المتبقي.

يمكنك الاضطلاع أيضًا على: هل محل الخضار يحتاج سجل تجاري

فيما سبق ذكرنا مشروع توزيع الخضار على المحلات وكيفية نجاحة والربح منه بشكل مثمر كما تناولنا أهم أوقات البيع وكيفية التعامل مع أصحاب المحلات ومتطلبات المشروع وغيرها من العناصر الهامة في محاولة منا لمساعدتك في بداية مشروعك الجديد متمنين لك النجاح والتوفيق.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.