المشاريع السياحية الصغيرة ودورها في التنمية الاقتصادية

المشاريع السياحية الصغيرة ودورها في التنمية الاقتصادية كبير للغاية، حيث يجعلها تفرض نفسها على جدول أعمال السياسيين والاقتصاديين في العالم، ولهذه المشاريع دور كبير في بناء اقتصادات البلاد وبالتحديد عقب الحرب العالمية ومنذ ذلك الحين وهي جذبت الاهتمام في كل أنحاء البلاد.

حيث إن هذه المشروعات هي العصب الرئيسي لاقتصاد الدول متقدمة كانت أو النامية، ولذلك سوف نتعرف على بعض من هذه المشاريع من خلال صناع المال.

أهمية المشاريع السياحية الصغيرة ودورها في التنمية الاقتصادية

يختلف تعريف المشاريع السياحية الصغيرة من دولة الى أخرى، لكم يمكننا القول ان المشروع هو الذي يقوم بممارسة نشاط اقتصادي في مجال السياحة، وتكون الملكية فردية، ويتم استخدام رؤوس أموال صغيرة نسبيًا، ويتم توظيف عدد من الأيدي العاملة، وتستخدم موارد محلية، وتلعب دور كبير جدًا في التنمية الاقتصادية كالآتي:

  • توفير فرص عمل جديدة للشباب وحل مشكلة البطالة.
  • تقليل الفجوات التنموية بين الريف والمدن.
  • زيادة المنافسة في السوق المحلي.
  • المساهمة في توليد القيمة المضافة.
  • زيادة الإنتاج المحلي الإجمالي.
  • توفير العملة الصعبة.
  • تقليل العجز الحادث في الميزان التجاري.
  • تحقق العدالة والتنمية وتوزيع الثروة المتوازنة بين طبقات المجتمع المختلفة.
  • تكوين روابط بين مختلف القطاعات الاقتصادية.
  • عامل مستعد للاستقرار.
  • استثمار واستخدام رؤوس الأموال والمدخرات المحلية.
  • تنشيط الاستثمار الإنتاجي والصناعي.
  • توجد الفرصة لعدد كبير من المستثمرين حيث يقدموا على إقامتها وذلك لصغر حجم هذه الاستثمارات.
  • انخفاض مقدار الخسائر المالية وتوجيه الاستثمارات إلى عمليات الإنتاج.
  • لها دور كبير في تنوع وتوسع قاعدة المنتجات والصناعات حيث تعتبر من أهم الآليات الفعالة في ذلك.
  • توفر المشاريع الصغيرة العديد من الخدمات التي تساعد في تكوين الهيكل الاقتصادي لأغلب دول العالم المتقدمة.
  • تعتبر حلقة توازن في الهياكل الاقتصادية حيث إنها مرنة وسريعة الاستجابة للمتغيرات في الأسواق العالمية والمحلية.
  • تعمل على توسيع المنظومة الفكرية.

اقرأ أيضًا: أكثر المشاريع ربحا وأقلها تكلفة في المجال الزراعي والصناعي والسياحي وغيرهم

أفكار مشاريع سياحية صغيرة

لقد ذكرنا أن المشاريع السياحية الصغيرة ودورها في التنمية الاقتصادية موضع شديد الأهمية لما له من أدوار عديدة، والآن لنأخذ بعض الأفكار لإقامة مشاريع سياحية صغيرة.

1- موقع إلكتروني يوفر العديد من العروض السياحية

توجد العديد من الشركات المتنافسة في السوق التي تعمل على تقديم العروض السياحية، وذلك التنافس الشديد بسبب كثرة العملاء، حيث أنهم يريدون الحصول على أفضل العروض بأفضل الأسعار.

لذلك يضطرون إلى البحث إلكترونياً على عروض أكبر عدد من الشركات، ومن هنا يمكننا الخروج بفكرة مشروع عبقري في المجال السياحي، وهي تأسيس موقع إلكتروني به الكثير من عروض الشركات السياحية المتنوعة فبدلًا من أن نتنافس مع هذه الشركات يمكن أن نستفيد منها.

التكلفة لإنشاء موقع الكتروني حوالي 500 دولار، والآن لنتحدث عن طريقة الربح من هذه المواقع، فعلى سبيل المثال يمكن أن يكون الربح عن طريق إعلانات جوجل أو الإعلانات الخاصة، أو الربح من خلال التجارة الالكترونية الخاصة بالسلع المتعلقة بالسفر، مثل: لوازم الراحة والنوم وحقائب السفر وغيرها.

2- مكتب تنظيم الرحلات الخاصة

هذا المشروع يعتمد على فكرة واضحة وقوية لرائد الأعمال. حيث يمكن البدء في هذا المشروع من خلال رحبة لاكتشاف أماكن مثيرة تعمل على تطوير النفس للزائر، أو ممارسة الرياضات البحرية، أو رحلة للصيد في الصحاري، أو ممارسة اليوجا.

اقرأ أيضًا: مجموعة متميزة لـ مشاريع برأس مال صغير وربح كبير

3- مطعم عائم

عبارة عن مطعم عائم يقوم بتقديم خدمات متعددة ومأكولات بحرية ووجبات في المناطق الساحلية، وذلك من أجل الاستفادة من المناظر الطبيعية الخلابة. ويمكن إقامة الحفلات به بشكل أسبوعي، ويجب أن نتأكد من توافر متطلبات المشروع قبل الإنشاء وهي:

  • أن يكون المطعم أكثر تلائم مع المطاعم المجاورة في المنطقة.
  • أن يتم وضع آليات تجعل حركة الأفراد داخل السفينة سهلة، ويتم تصميم وتجهيز المطعم يشبه السفينة بشكل كبير، مما يعمل على إضافة البهجة والرونق الخاص للمكان ويؤدي إلى جذب السياح.

4- حديقة أسماك زجاجية

يتم ذلك عن طريق إنشاء حوض زجاجي كبير جدًا، به مختلف أنواع الأسماك والكائنات البحرية، مشاهدة هذا الحوض يقدم المتعة والترفيه للزائرين من داخل البلاد ومن خارجها، وعند عمل دراسة جدوى لهذا الموضوع يجب النظر إلى متوسط دخل الفرد، معدلات النمو، عادات الإنفاق والاستهلاك، حركة الزائرين، ومعدلات النمو.

5- مشروع تأجير معدات للغوص

يمكن تأجير معدات الغوص في مراكز التدريب، وهذا المشروع يعتبر من المشاريع الصغيرة التي لها رأس مال صغير ولكنها مربحة، ويتم ذلك في المدن الساحلية المطلة على البحر الأحمر، حيث أن هذه المدن تحتوي على مدربين مختصين للتدريب بكيفية استخدام هذه المعدات في الغوص ومشاهدة الشعاب المرجانية الموجودة في البحر الأحمر، ويتم توفير القاعات لإلقاء المحاضرات من أجل التدريب.

6- مشروع رحلة ليوم واحد

يتم ذلك من خلال العمل على توفير وسائل للنقل تحتوي على عدد معين من الأفراد لزيارة أماكن محددة، ويتم الاتفاق مع الفنادق إذا كانت الرحلة سوف تدوم إلى عدة أيام.

7- مشروع قارب من الزجاج

يتم ذلك بإنشاء قارب له أرضية من الزجاج، حتى يتمكن الركاب من رؤية الشعاب المرجانية وقاع البحر، وتعتبر هذه الرحلة رحلة بحرية استكشافية مدتها تكون ساعتين، ونتعرف من خلال هذه الرحلة على أنواع مختلفة من الأسماك المتوسطة والصغيرة الموجودة في البحر الأحمر والخليج العربي.

اقرأ أيضًا: مشاريع صناعية ناجحة في الجزائر وتفاصيل حول كل مشروع

8- مشروع الملاعب الشاطئية

يمكن أن يتم تجهيز شاطئ للعب، سواء كان لعب لكرة القدم أو الكرة الطائرة، ويكون التأجير باليوم أو الساعة أو الشهر أو الأسبوع.

9- كشك كوب الذرة والبطاطس

يمكن إنشاء مطعم للذرة والبطاطس متنقل على شواطئ المدن الساحلية، وهو مشروع رأس ماله صغير جدًا، وله مميزات عديدة: قلة المواد الخام، قلة العمالة، وتحتاج فقط إلى كشك صغير.

مميزات المشاريع السياحية الصغيرة

المشاريع السياحية الصغيرة ودورها في التنمية الاقتصادية أمر يحتاج أن نركز عليه كما ذكرنا من قبل لما له من الميزات المتعددة مثل:

  • إن هذه المشروعات لديها القدرة على أن تلبي احتياجات المستهلك.
  • زيادة المنافسة بين المشروعات.
  • خلق فرص عمل جديدة بشكل دوري.
  • استخدام رؤوس الأموال بشكل أكثر إنتاجًا.
  • زيادة تطوير وابتكار المشروعات.
  • ارتفاع مستوى المهارات العاملة.
  • زيادة الابتكار الذاتي لدى رائدي الأعمال.

عوامل نجاح المشاريع الصغيرة

القيام بمشروع جديد هي خطوة مهمة في حياة الشاب أو الفرد القائم بها، حيث تساعده على الارتقاء بذاته ماديًا ومعنويًا، وعندما يبدأ الفرد في نشاطه هذا يكون تطلعه بنجاحه كبير، لذلك يجب أن يقوم رائد العمل بدراسة الموضوع جيدًا قبل البدء به، حيث يجب أن تتوافر به مجموعة من العوامل وهي:

  • يجب توافر رائد أعمال جيد للمشروع.
  • يجب التحلي بالأمانة والصبر، حتى تنهض المشروعات الصغيرة وتنمو.
  • تطوير المشروع بشكل جيد من حيث المنتجات والصناعات.
  • التنوع في الأفكار
  • يجب اختيار منتج يحتاجه السوق، ويكون مطلب للعديد من الأشخاص.
  • عمل دراسة جدوى قوية للمشروع، حيث من خلالها يتم التعرف على التكاليف المادية، ومتوسط الأرباح، والأدوات المطلوبة، وأفضل مكان لإقامة المشروع، والتعرف على جودة المنتج المراد بيعه، وطرق تسويق هذا المنتج بأفضل شكل، ونقاط ضعف وقوة المنافسين.
  • توافر الخبرة اللازمة، حيث يجب على رائد العمل أن يكون على علم بكل جوانب المشروع، وأن يكون فريق العمل ذو خبرة قوية، حتى يكون المنتج ظاهر بأفضل شكل ممكن.
  • أن تكون استراتيجية المنتج متفقة مع متطلبات المستهلك، حيث أن يكون المنتج عالي الجودة، حتى يعجب به الزبائن ويزداد الإقبال عليه.
  • يجب أن يكون للمنتج قدرة تنافسية عالية، وذلك عن طريق التطوير الدوري للمنتج، بحيث يواكب التكنولوجيا والعصر حتى يناسب احتياجات العميل.
  • يلزم الاهتمام برأس المال البشري، وهم فريق العمل، حيث يجب أن يكونوا ذو خبرة عالية، ويعملون بهمة وجد وحماس.
  • يجب على رائد العمل أن يظهر كخبير في مجال عمله، وكلما زادت شبكة العلاقات كلما زاد الطلب على العلامة التجارية، ويجب أن يكون للمشروع واجهة على منصات التواصل الاجتماعي.
  • يلزم أن يتم إدارة التدفقات المالية بشكل سليم، فعندما يرى العملاء والممولين التوازن بين الميزانية الفعلية والمتوقعة وأن المشروع في حالة توازن سوف تزداد ثقتهم ودعمهم للمشروع.
  • يجب على رائد العمل أن يكون لديه خطة جيدة وإدارة فعالة، ويجب وضع أهداف لتحقيقها، ووضع جدول زمني، بحيث يتقدم المشروع في المسار الصحيح.

اقرأ أيضًا: قروض بنك مصر للشباب  (الإجراءات + الشروط والمستندات المطلوبة)

أسباب فشل المشاريع الصغيرة

قبل البدء بالمشروع يجب أن نتعلم من الخبرات السابقة، وندرس أسباب فشل غيرنا حتى نتعلم من أخطائهم، ومن أمثلة أسباب فشل المشاريع:

  • تمسك رائد العمل بفكرة واحدة وإصراره عليها.
  • تنبؤ رائد العمل أن الربح سوف يكون كبير للغاية.

المشاريع الصغيرة لها دور كبير جدًا في ازدهار الاقتصاد بشكل كبير، وذلك لأنه يعمل بها العديد من الأشخاص، وهذا سوف يقضي على البطالة، وبالتالي سوف تدور العجلة الاقتصادية.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.