طريقة حساب الفوائد البنكية على الودائع

طريقة حساب الفوائد البنكية على الودائع ، الفائدة البنكية عبارة عن مبلغ من المال يتم الاتفاق عليه بين طرفين يقوم أحدهما بدفعه إلى الآخر، ويكون هذا المبلغ عبارة عن نسبة مئوية تمثل نسبة إضافية على رأس المال الأساسي، وأيضاً تعرف الفائدة البنكية على أنها منفعة تحصل عليها الجهة المصرفية أو جهة مالية وذلك من جهة أخرى سواء كانت الجهة الأخرى فرد بشخصه أو شركة، وثمة تعريف آخر للفائدة البنكية ينص على أنها حصة من المال يتم فرضها على الأعمال التجارية ذات الأجل مع الأخذ في الاعتبار أن الفائدة البنكية هي حق قانوني مشروع يجب الالتزام بسداده، وفي هذا المقال سنوضح لكم طريقة حساب الفوائد البنكية على الودائع من خلال موقع صناع المال.

كيفية حساب الفائدة البنكية

طريقة حساب الفوائد البنكية على الودائع

حساب الفائدة البنكية هي طريقة تستخدم لتحدد النسبة المالية الواجبة على المبالغ المالية التي يتم إيداعها أو اقتراضها حيث تختلف طريقة الحساب طبقاً للحالة التي عليها الأموال، فمثلاً نجد أن البنوك تحصل على فائدة على الأموال المقترضة بنسبة أعلى من الفائدة التي تعطيها على الودائع.

طريقة حساب الفوائد البنكية على الودائع

يتم حساب الفوائد على المبالغ المودعة كودائع قصيرة الأجل على أساس الفائدة البسيطة، وهي عبارة عن مبلغ مالي يتم إضافته إلى رأس المال الأساسي، ويتم احتساب هذه النسبة طبقاً لتدفق المدفوعات المالية خلال فترة زمنية معينة سواء كانت هذه الفترة يومية أو شهرية، حيث يتم الحساب بناءً على ضرب نسبة الفائدة مع المبلغ المالي الأصلي مع عدد السنوات التي يتم إيداع الأموال بها.

مثال على احتساب الفائدة البسيطة على الودائع

عند إيداع شخص ما لوديعة في البنك بمبلغ قيمته 150000 جنيه لفترة تصل إلى 3 سنوات، مع الأخذ في الاعتبار أن البنك يقدم فائدة على الودائع بنسبة 6% فنجد أن حساب الفائدة يكون كالآتي:

ننصحك بقراءة:  الفرق بين بطاقة الصراف والبطاقة الائتمانية

نسبة الفائدة = المبلغ المالي الذي تم إيداعه × نسبة الفائدة البنكية × الفترة الزمنية التي يتم إيداع الأموال خلالها.

نسبة الفائدة = 150000 × 6% × 3 = 27000 جنيه.

أي أن المبلغ الإجمالي بعد انتهاء فترة الإيداع يصل إلى 177000 جنيه.

لمزيد من المعلومات اقرأ: نظام الودائع في بنك مصر والبنوك المصرية المختلفة

أهمية الفائدة البنكية

تعتبر الفوائد على القروض هي مصدر أساسي لإيرادات البنوك ورؤوس أموالها، ولهذا السبب نجد أن الفائدة التي يتم احتسابها على القروض وهي نظام الفائدة المركبة تكون بنسبة أعلى من الفائدة التي يتم احتسابها على الودائع والتي تكون بنظام الفائدة البسيطة، وذلك حتى يستطيع البنك الحفاظ على أرباحه، ويزيد من تطور الاستثمارات بعد أن يقوم بتوزيع الأرباح على المستثمرين، وفوائد العملاء الخاصة بهم، وبصفة خاصة العملاء الذين لديهم حسابات توفير، وتتمثل الفائدة الاقتصادية لنظام الفوائد في الآتي:

  • تساعد الفائدة البنكية على زيادة دخل الأسرة، ويتم ذلك من خلال تسهيل الحصول على قروض سكنية مقابل الحصول على نسب فائدة منخفضة.
  • لها تأثير على مستوى الاستثمارات العامة والخاصة، حيث تساهم في تمويل الاستثمارات الحديثة، ودعم نموها وتطورها.
  • تساهم الفائدة في جذب المزيد من رؤوس الأموال، مما يساهم في عملية دعم الاقتصاد الوطني.
  • تعتبر الفوائد هي من أساسيات التحليل والدراسة للسياسة النقدية الخاصة في الدول، حيث تساعد في تحجيم عملية التضخم المالي، ويتم ذلك من خلال التحكم في السعر الخاص بالفائدة.
  • تعتبر الفائدة من المؤثرات الأساسية في ميزان المدفوعات، لذلك نجد أنه من الصعب أن يتم تثبيت سعر محدد للفائدة، وبصفة خاصة على عمليات التبادل النقدي وذلك بالعملات الأجنبية، وهي من أهم المؤثرات لطبيعة الفوائد المالية.

مميزات الودائع ذات الفوائد الشهرية

  • يحقق العميل الاستفادة من السعر المرتفع للفائدة من خلال مد أجل الوديعة لفترة أطول.
  • يكون المبلغ الذي تم إيداعه كوديعة مضمون بالنسبة لصاحبه، وكذلك سعر الفائدة أيضاً مضمون، وذلك في حال الاحتفاظ بالوديعة حتى حلول موعد الاستحقاق.
  • يكون سعر الفائدة مميز بالنسبة لمبلغ الوديعة وكذلك مدتها الزمنية.
  • عند حلول الميعاد المحدد للاستحقاق يتم تجديد الوديعة مرة أخرى بصفة تلقائية وذلك طبقاً للسعر السائد للفائدة.
  • يتم دفع الفائدة للعميل بصفة شهرية ولذلك فإنه لا يجب على العميل أن ينتظر حتى حلول موعد استحقاق الوديعة لكي يتلقى الفائدة.
  • يظل سعر الفائدة ثابتاً خلال مدة الوديعة.
  • بزيادة مبلغ الوديعة ومدتها تزداد نسبة الفائدة.
  • ليس هناك حد أقصى لإيداع الأموال كوديعة.
ننصحك بقراءة:  أهم الكورسات المطلوبة للعمل في البنوك

اقرأ أيضاً لمزيد من الإفادة: افضل بنك يعطي فوائد على الودائع

من المسئول عن تحديد أسعار الفائدة البنكية وكيف يتم تحديدها

  • البنك المركزي هو المسؤول عن تحديد أسعار الفائدة في أي دولة، حيث أنه المؤشر لأسعار الفائدة التي تحددها البنوك التجارية في تلك الدولة، حيث يجب ألا تقل سعر الفائدة في البنك التجاري عن سعر الفائدة التي حددها البنك المركزي.
  • يتم تحديد سعر الفائدة طبقاً لقوى العرض والطلب، حيث أنه في حال زيادة الطلب على ما تم عرضه من أموال، فإن ذلك يؤدي إلى زيادة في سعر الفائدة، وفي نفس الوقت فإنه يساعد على خفض معدل الإقراض في الدائرة الاقتصادية.
  • يتحدد سعر الفائدة أيضاً طبقاً لاتفاق مسبق بين كل من المقرض والمقترض، بناء على تقديم العرض والطلب، فحدوث زيادة في رأس المال تساهم في خفض سعر الفائدة، وكذلك العكس صحيح.
  • عند حدوث زيادة في أسعار الفائدة فإن هذا يؤدي إلى كبح عمليات الاقتراض، وهذا بدوره يتسبب في حدوث انخفاض لنسبة سيولة السوق، وبالتالي يقود إلى حدوث انخفاض في نسبة التضخم، ومنها يحدث زيادة في الأسعار.
  • يقوم البنك المركزي برفع سعر الفائدة عند حدوث ارتفاع في نسبة التضخم في الاقتصاد بما يعنى زيادة في أسعار الخدمات، والسلع، وهنا يقوم البنك المركزي برفع سعر الأموال، فيحدث تراجع لعمليات اقتراض الأشخاص، والأعمال أيضاً ويبدأ الإنفاق في الانخفاض وكذلك ينخفض الطلب على الاستهلاك، فيحدث بالتالي انخفاض في التضخم.
  • إن عملية ثبات أسعار الفائدة هي محاولة لضبط المنظومة الخاصة بالصرف، وذلك بعد حدوث أزمة الدولار، والتي تسببت في حدوث زيادة في أسعار السلع والخدمات.
  • يتأثر سعر الفائدة بالارتفاع والانخفاض الحادث داخل الأسواق المالية المختلفة، حيث أنه يحدث ترابط بين الأسواق المختلفة للمال تبعاً لحركة الأموال في تلك الأسواق، حيث أن السوق المالي ذو سعر فائدة مرتفع يساهم في جذب المزيد من رؤوس الأموال سعياً وراء الربح الوفير، فيحدث زيادة في المعروض من هذه الأموال، وحينها يحدث انخفاض لسعر الفائدة طبقاً لعوامل العرض والطلب.
  • يقوم البنك المركزي بخفض معدلات الفائدة عند حدوث ركود اقتصادي، فيحدث خفض لسعر الأموال، فيحدث زيادة في عملية الاقتراض يتبعها زيادة في عملية الإنفاق الاستهلاكي، فيحدث رواج للاقتصاد، ويخرج من مرحلة الركود.
ننصحك بقراءة:  رقم خدمة عملاء ويسترن يونيون السعودية

سعر الفائدة والعلاقة بينه وبين سوق تداول العملات (الفوركس)

يقوم المستثمر بتحديد قوة العملة طبقاً لمعدل الفائدة، حيث أن حدوث ارتفاع أو انخفاض في معدل الفائدة يتسبب في حدوث حركة كبيرة وسريعة في أسواق تداول العملات، لذا فهي مهمة لدى المستثمرين في أسواق العملات، حيث أنه بارتفاع أسعار الفائدة يحدث صعود لسعر العملة أمام بقية العملات، وعند حدوث انخفاض في سعر الفائدة يهبط سعر العملة أمام بقية العملات الأخرى.

نرشح لك أيضاً قراءة: فوائد البنك الأهلي المصري 2019

وفي ختام موضوعنا عن طريقة حساب الفوائد البنكية على الودائع نتمنى أن نكون قد أفدناكم بما قدمناه لكم من معلومات حول ذلك الموضوع.

قد يعجبك أيضًا

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.