من هو الدائن ومن هو المُدين من حيث التعريف القانوني لكلٍ منهما

من هو الدائن ومن هو المُدين وهل يوجد فرق بينهما؟ بالطبع يوجد فرق بين الدائن والمُدين! فهما مُصطلحان مختلفان كلًا منهما يُطلق على الشخص حسب موقفه في العملية، ولكن ما هي تلك العملية المقصودة؟ يُقدم لكم صناع المال في هذا الموضوع إجابات تلك الأسئلة بشيءٍ من التفصيل.

من هو الدائن ومن هو المُدين؟

من هو الدائن ومن هو المُدين

للإجابة عن هذا السؤال يجب عليك أن تكون مُلمًا بالعملية التي تتم بين الشخصين المُطلَق عليهما دائن ومُدين، إن العملية المقصودة في الموضوع هي الدَّين، الدَّين هو أن يقوم شخص مُحتاج باقتراض مبلغ من المال أو أي شيء مادي من شخصٍ لديه هذا المبلغ أو الشيء، أو يطلب خدمة من شخصٍ ما أيًا كان.

كل هذا يتم من خلال الاتفاق والتراضي بينهما، لكن على هذا الشخص المُحتاج أن يقوم بإعادة هذا المبلغ أو الشيء الذي قرضه في خلال مدة زمنية مُحددة، يقوم بتحديدها كذلك بالتنسيق مع القارض والتراضي بين كلاهما.

للدَّين أكثر من شكل، فقد يكون على هيئة تمويل أو قرض أو ضمان، والكثير غيره، كما قد يختلف وقت السداد من بين طويل الأجل، ومتوسط الأجل، وقصير الأجل… ولكن مازلنا لا نعلم من هو الدائن ومن هو المُدين؟

يمكنك الاضطلاع أيضًا على: كيفية عمل قائمة التدفقات النقدية

مفهوم الدائن

يختلف الدائن عن المُدين حسب موقفهما في عملية الدَّين أي الإقراض، فمن هو الدائن؟

إن الدائن هو نفسه صاحب الدَّين وهو الطرف الأول منه، فيما معناه أن الدائن هو من يقوم بإقراض الشخص المُحتاج ما يحتاجه، وهو من يَملُك المبلغ أو الشيء المادي الذي يحتاجه الشخص الآخر أي أنه صاحب الحق، وقد يتخذ الدائن أكثر من هيئة واحدة…

فقد يكون الدائن على هيئة شركة أو مؤسسة تمويلية معينة أو مجموعة أفراد وليس شخصًا واحدًا أو مؤسسة مالية سواءً كانت في القطاع العام أو القطاع الخاص، يتم إتمام عملية الدَّين بعد الاتفاق بين الطرفين الدائن والمُحتاج، ويجب أن يأخذ الاتفاق المجرى القانوني المُناسب حسب كل دولة.

إذا لم يتم تحديد عملية الدَّين بالعقد الخاص بها أي الإثبات القانوني فهو لا معنى له إذا وصل للقانون أن المُحتاج لم يَسِد دَّينه، حيث يقوم المُحتاج في هذا العقد بالإقرار أنه سيقوم بإرجاع ما تم إقراضه، أي أنه سيُعيد المبلغ أو الشيء المادي الذي قام باستلافه، على ألا يقوم بإرجاعه زائدًا وإلا أصبح رِبَا.

يمكنك الاضطلاع أيضًا على: أنواع الأصول والخصوم وحقوق الملكية

مفهوم المُدين

كما أوضحنا فإن المُدين يختلف موقفه عن الدائن في عملية الدَّين، فمن يكون المُدين؟

إن المُدين هو المُحتاج أو المُقترِض، وهو الطرف الثاني في عملية الدَّين، أي أنه الشخص الذي يتوجه إلى آخر ويَطلُب منه شيء مادي معين أو مبلغ مالي على أن يكون قرضًا وسيقوم بإعادته، ويجب أن يقوم الشخص المُدين بسداد ما هو مُدينا به للدائن في الوقت المحدد.

يتم الاتفاق بينهما حسب العقد على الوقت أو المدة التي يمكن للمُدين أن يقوم بالسداد خلالها، فيمكن أن تصل المُدة إلى أيام، وشهور، وأعوام، ويمكن أن يكون المُدين كذلك على هيئة مؤسسة مالية في القطاع العام أو القطاع الخاص، أو مجموعة أشخاص أو شركة معينة.

ماذا تفعل إذا لم يُعيد المُدين ما هو لك كدائن؟

بعد أن علمت من هو الدائن ومن هو المُدين، فأنت بحاجة إلى معرفة ما يمكنك فعله في حالة تَخَلُف المُقترض المُدين عن إعادة مُستحقاتك…

فإذا تأخر المُدين عن سداد ما هو حقك من الدَّين أو قام بالتقصير في سداده فيوجد بعض الأحكام القضائية التي تعمل على إعادة الحقوق لأصحابها، ولكن قبل أن تقوم المحكمة القضائية بالنظر في الأمر يجب أن يتواجد ما يُثبت قيام الدائن بإقراض المُدين بالشيء أو المبلغ…

المقصود بالإثبات أي أنه العقد المُتفق فيه على المبلغ أو الشيء المادي المُقتَرَض، وهو ذاته ما قام المُدين بالإقرار فيه أنه سيقوم بسداد ما اقترضه في المدة المُحددة له، ويجب أن يتضمن هذا العقد ما تم اقتراضه، وموعد سداده بالتفصيل، وأسماء الطرفين أي كلًا من المُدين والدائن، فلن يتم اعتماد العقد إذا لم يوجد أحد التفاصيل السابقة به.

يمكنك الاضطلاع أيضًا على: عقوبة من لم يسدد قرض البنك

حدثناكم في هذا الموضوع عن عملية الدَّين بالتفصيل، كما أوضحنا من هو الدائن ومن هو المُدين بشيءٍ من التفصيل كذلك، ولكن احرص في حالة إقراضك لأُناسٍ آخرين أو اقتراضك منهم، على ألا تقوم باسترداد المبلغ زائدًا عن المقروض، أو أن تدفع زائدًا عن مبلغ الدَّين، فقد قال الله تعالى في سورة البقرة: “يَمْحَقُ اللَّهُ الرِّبَا وَيُرْبِي الصَّدَقَاتِ ۗ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ كُلَّ كَفَّارٍ أَثِيمٍ” (276)، ونتمنى أن نكون قد أفدناكم.

قد يعجبك أيضًا

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. Mohamed 22 يقول

    مقال رائع لاساسيات علم المحاسبة للمبتدئين

    ولكن الان البرامج سهلت كل شئ عن زمان والدفتر والاوراق والاخطاء المتكررة

    استخدم برنامج ألف ياء واعتمد عليه بشكل كلي في ادارة مشروعي الخاص

    برنامج رائع انصحكم به