ما هو تخصص مطور الويب المتكامل

ما هو تخصص مطور الويب المتكامل؟ وما هي مهاراته؟ حيث انتشر في الآونة الأخيرة الاهتمام بمجال التكنولوجيا التي أصبحت جزء رئيسي وأساسي من كل العمليات التي نقوم بها على مدار اليوم، من البيع والشراء، للتصفح، وإجراءات المصالح الحكومية وغيرها من الأمور، نتحدث عن كل ما يخص هذا الموضوع من خلال موقع صناع المال.

ما هو تخصص مطور الويب المتكامل

يتجه العالم بأكمله الآن إلى فكرة التحول الرقمي، وذلك من خلال إنجاز كل مهمات الحياة من خلال الشبكة العنكبوتية، كما تتجه الحكومات في كل البلاد إلى إلغاء التعاملات الورقية في معظم إجراءاتها، والاتجاه إلى عالم التكنولوجيا والتطور الرقمي، وكل ذلك يحدث من خلال المواقع الإلكترونية وتطبيقات الهاتف.

يحدث هذا التطوير والتحويل من خلال مطوري المواقع الإلكترونية، يطلق عليهم بالإنجليزية Web Developer، ومن أجل هذا الاهتمام والرغبة في التغيير للاتجاه الالكتروني والتقني، فقد اهتمت الدول بهذا المجال في الفترة الأخيرة في الجامعات المختلفة حول العالم، وأصبحت تنتج كل عام عدد من الكوادر الهامة في هذا المجال.

على إثر ذلك تتلخص إجابة سؤال ما هو تخصص مطور الويب المتكامل في أنه يتمكن من تصميم المواقع الإلكترونية وتنفيذها وتطويرها فيما يعرف بالبرمجة، وكذلك إنشاء قاعدة بيانات متكاملة للموقع، وتأمينه تأمينا كاملا من القرصنة المعلوماتية، ويوجد العديد من التخصصات فيما يخص مطور الويب المتكامل.

فينقسم مطورو الويب إلى قسمين رئيسيين وهما الـ Front end Web Developer، والـ Back end Web Developer، ويختص الأول بالاهتمام بالجزء الخارجي والشكلي للمواقع الإلكترونية، بينما الثاني يكون مسئول عن تنفيذ وتطوير العمليات التي تحدث داخل الموقع وتنفيذ الأوامر التي يقوم بها المستخدم.

كما يوجد تخصص آخر وهو المسؤول عن تطوير تطبيقات الهاتف التي تعد شيء أساسي اليوم، والكثير من العلامات التجارية والمصالح الحكومية تعتمد على تطبيقات الهاتف بشكل كبير في التواصل مع المستخدمين.

مهام مطور الويب المتكامل

إن الإجابة على تساؤل ما هو تخصص مطور الويب المتكامل ليست ببعيد عن المهام التي يقوم بها مطور الويب، فنجد أنه للوصول إلى النتائج المطلوب تحقيقها في عمل مطور الويب المتكامل، هناك مجموعة من المهام التي يقوم بها المبرمج وهي التي تميز الفرد عن الآخر، وهذه المهام هي:

  • تصميم وكتابة الكود وذلك بالاعتماد على برمجيات الحاسوب.
  • تصميم المواقع الإلكترونية وتنفيذها ويحدث ذلك نتيجة لإلمامه بعدد مناسب ومتسق مع بعضه من لغات البرمجة.
  • بناء الشكل والتصميم الخارجي واختيار كل ما هو مناسب من حيث الشكل مع مهمة الموقع الإلكتروني، وهذه مهمة الـ. Front end Web Developer
  • تصميم العمليات الداخلية التي يقوم بها الموقع الإلكتروني نتيجة لأمر المستخدم، والاهتمام بحدوث هذه العمليات في سرعة وجودة، وهو ما يقوم به الـ Back end Web Developer.
  • تصميم ما يخص الموقع من جرافيكس.
  • إضافة قاعدة البيانات المتكاملة أثناء تصميم الموقع، وذلك على الواجهة الأمامية والخلفية للموقع الإلكتروني.
  • العمل على توفير الاحتياجات التقنية المطلوبة على حسب طبيعة عمل الموقع الإلكتروني.
  • الاهتمام بسهولة العمليات وسرعة وسهولة تحقيق طلب المستخدم.
  • متابعة طلبات العميل وكل التفاصيل التي لا بد من توافرها في الموقع الإلكتروني، وتصميم نماذج تجريبية للعملاء قبل العمل على الموقع.
  • القدرة على حل المشكلات التقنية والقدرة على اكتشافها والتعرف عليها.
  • التحديث المستمر للمواقع الإلكترونية لمواكبة كل ما هو جديد وتخطي المشكلات.

اقرأ أيضًا: هل مجال تصميم المواقع مربح

مهارات مطور الويب المتكامل

هناك الكثير من المهارات والقدرات الواجب توافرها في مطور الويب ليكون ناجحا في مجاله وقادر على التنافس في هذا المجال الذي يتطور يوم عن يوم، ومن هذه المهارات التالي:

  • امتلاك مهارة إدارة الوقت بشكل جيد لتحقيق الأهداف المطلوبة في الوقت المناسب.
  • القدرة على العملي في فريق عمل.
  • مهارات تواصل عالية، للقدرة على التواصل مع كل أعضاء فريق مطوري الويب، وكذلك التواصل الجيد مع العملاء ومتابعة متطلباتهم.
  • متابعة كل ما يحدث ويتجدد في عالم التكنولوجيا للقدرة على المواكبة، فكل يوم هناك جديد في هذا المجال.
  • أن يتمتع بالالتزام والمسئولية، وذلك للقدرة على تسليم المشروعات في الوقت المحدد ولا يتعرض للجزاء هو أو المؤسسة التي يعمل من خلالها.
  • إمكانية العمل على أكثر من مشروع في نفس الوقت، وهو ما يتطلب قدرة عالية على التركيز وإدارة الوقت.
  • أن يكون على دراية عالية ببيئات التطوير المتكاملة لتطوير المواقع ولغات البرمجة IDE.
  • القدرة والقابلية على التعلم الذاتي المستمر وأخذ الدورات التدريبية.

اختبار البرمجيات

أو ما يسمى Software Testing، كأي منتج لا بد من تقييم جودة هذا المنتج قبل طرحه في الأسواق أو قبل تسليمه للعميل، تتم العملية عن طريق تقييم جودة الموقع أو التطبيق من حيث مطابقة المواصفات المطلوبة.

كذلك تقييم سرعة وجودة العمليات وعدم وجود مشكلات تقنية تحتاج إلى حل، وتتم هذه الاختبارات من خلال عمليتين أساسيتين، وهما:

  • Validation: التأكد من هل الموقع الناتج الذي يتم اختباره هو المنتج المستهدف تنفيذه منذ البداية
  • Verification: وهي التأكد من قيام كل عناصر التطبيق بوظائفها بشكل صحيح، ويعود ذلك لجودة الكود، وعدم وجود مشاكل به.

 أنواع الاختبارات البرمجية

تتم عملية التأكد من جودة الموقع أو التطبيق على عدة مراحل مختلفة، كل مرحلة تتأكد من جودة عملية ما أو جزئية من المشروع، ليصبح في النهاية المشروع مطابق للمواصفات وبجودة عالية، وتتمثل هذه الاختبارات في الآتي:

  • اختبار الوحدة (Unit Testing): يهتم هذا التقييم بالمفاهيم البرمجية البسيطة ومنخفضة المستوى من النظام البرمجي.
  • اختبار التكامل ((Integration Testing: هو عملية اختبار الاتصال ونقل البيانات بين أكثر من وحدة في النظام البرمجي، ويسمى اختبار السلسلة، وله طرق تسمى النهج من أسفل إلي أعلي ومن أعلي إلى أسفل والمزج بينهم.
  • اختبار النظام (System Testing): يعد هو الاختبار النهائي الذي يطلق عليه البعض الصندوق الأسود، وهو اختبار متكامل، حيث يختبر عمل كافة وظائف الموقع أو التطبيق معا، وأن كل منها ينتج النتائج ويؤدي الوظائف المطلوبة.
  • اختبار القبول Acceptance Testing)): غالبا ما يقوم بهذا الاختبار هو العميل نفسه، للتأكد من أن البرنامج أو الموقع يعطي كل احتياجاته وينفذ المتطلبات المتفق عليها.

اقرأ أيضًا: دليلك لتعلم البرمجة من الصفر حتى الاحتراف

الوظائف والتخصصات المتعلقة بهذا المجال

الذي يعمل في هذا المجال لا بد أن يكون على دراية بعدد لا بأس به من لغات البرمجة وأساليب حل المشكلات المختلفة، وتركز الجامعات في الوقت الحاضر على إعداد الطلاب لهذا المجال ليشغلوا عدة وظائف في هذا المجال، وهذه الوظائف تشمل الآتي:

  • مصمم صفحات الويب.
  • مختبر جودة المواقع والبرمجيات.
  • مدير قواعد البيانات.
  • مصمم جرافيك.
  • مطور البرمجيات.
  • مديرو المشاريع.

الكُليات والتخصصات التي تُعلم تطوير المواقع

هناك الكثيرين ممن يعملون في المجال ممن طوروا أنفسهم عن طريق الدراسة والتعلم الذاتي، ولكن هناك مجموعة من التخصصات والكليات التي تقوم بتأهيل الطلاب التأهل الكامل لشغل هذه الوظائف، وهي:

  • هندسة الكمبيوتر.
  • هندسة البرمجيات.
  • علم البيانات.
  • أمن الشبكات.
  • البرمجة ولغاتها.

اقرأ أيضًا: كيفية ربح آلاف الدولارات من برمجة المواقع

رواتب مطوري المواقع

يحدد الراتب استنادا إلى عدة عوامل منها عدد سنوات الخبرة والمهارات التقنية والشخصية التي يملكها المبرمج، الدورات التي التحق بها، والمنطقة الجغرافية التي تود الالتحاق بالعمل فيها.

لكن يمكن أن يصل راتب مطور الويب حديث التخرج إلى 77 ألف دولار سنويًا، ويصل في بعض الأحيان مع أصحاب الخبرات إلى ما يساوي 146 ألف دولار سنويًا وفقًا للإحصائيات الأخيرة التي تم الإعلان عنها فيما يخص شق الرواتب.

على إثر ما ذكرناه عما هو تخصص مطور الويب المتكامل نرى أننا قد عرفناكم على كل يخص هذا المجال الجديد، ولاسيما في الشرق الأوسط، وأدركنا أهميته، وما ينتظر أصحاب هذه التخصصات من مستقبل باهر في عالم أصبح رقمي الشكل والهيئة.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.