ما هو علم الاقتصاد

ما هو علم الاقتصاد؟ وما هي فروعه ومجالاته؟ وما هي خصائصه؟ إذا أردنا الإجابة عن سؤال ماذا يعني علم الاقتصاد فسوف نجد العديد من الإجابات، فالاقتصاد يتم تصنيفه على أنه علم من العلوم الاجتماعية التي لها الكثير من التعريفات والتفسيرات، لذا من خلال موقع صناع المال سنقوم بذكر إجابة سؤال ما هو علم الاقتصاد؟

ما هو علم الاقتصاد؟

لا يوجد أحد قادر على إعطاء علم الاقتصاد تعريفًا محددًا فنجد الكثير من الأشخاص الذين قاموا بوضع تعريفات له، ومنها تعريف العالم الاقتصادي الإنجليزي ألفريد مارشال في القرن التاسع عشر قام هذا الرجل بوضع تعريف لعلم الاقتصاد وهو:

دراسة الإنسان للأعمال الطبيعية في الحياة، حيث إنه يقوم بفحص الجزء الخاص بالعمل الفردي أو الجماعي الذي يكون فيه مكسب، ويتم ذلك عن طريق استخدام المستلزمات المادية.

إضافة إلى التعريفات السابق ذكرها وضع العلماء العديد من التعريفات الأخرى المتمثلة في إجابة “ما هو علم الاقتصاد؟” ومنها الآتي:

  • تعريف العالم الاقتصادي البريطاني ليونيل روبنز: في القرن العشرين قام هذا الرجل بوضع إجابة على سؤال ما هو علم الاقتصاد وقال إنه العلم الذي يقوم بدراسة سلوك الإنسان والوسائل النادرة التي تستخدم في أشياء أخرى.

بشكل مُبسط القصد من هذا التعريف هو التوفير، لكن نجد أن هذا التعريف غير شامل لجميع نواحي الاقتصاد.

  • تعريف العالم الاقتصادي الكندي جاكوب فينر: وضع هذا الرجل تعريفًا حتى نعرف ماهية علم الاقتصاد، ويعتبر التعريف الخاص به لعلم الاقتصاد من أبسط التعريفات وهو أن علم الاقتصاد هو ما يقوم به الاقتصاديون.
  • يمكن أن يكون هذا التعريف إجابة أيضًا لسؤال ما هو علم الاقتصاد؟ هو الأسلوب الذي يستخدم في تنظيم عدد من القطاعات مثل القطاع المالي، والتجاري، والصناعي، فهو يهدف إلى دراسة الأفكار الاقتصادية التي ترتبط بمجموعة معينة من السياسات.
  • هو مصطلح يتم استخدامه بهدف الإشارة إلى مجموعة دراسات إنسانية متعلقة بالاختيارات البشرية الطبيعية التي تعتمد على الاستفادة من الموارد المحدودة.
  • في اللغة نجد أن مصطلح الاقتصاد يستخدم للوصول إلى وسط بين الإسراف والتوفير.
  • علم الاقتصاد هو علم من العلوم الاجتماعية التي تحرص على الاهتمام بعملية الإنتاج وتحليلها.
  • العلم الذي يعمل على مساعدة الأشخاص أو المؤسسات في اتخاذ القرارات المناسبة حول كيفية استغلال الموارد النادرة لاستخدامها الأمثل والأنسب.

اقرأ أيضًا: أهمية علم الاقتصاد

فروع علم الاقتصاد

يوجد فرعان من المجالات التي تعتبر أساسًا لعلم الاقتصاد، وهما كالآتي:

  • الاقتصاد الكلّي: هو الفرع الاقتصادي الذي يقوم بدراسة الأعمال العامة التي ترتبط بالاقتصاد المحلّي، كما أنه يهتم بعدد من المجالات كسعر الفائدة، والتضخم، والضرائب، والنمو، والبطالة، فنجد أن هذا النوع من الاقتصاد يقوم بالتركيز على مستوى الدول والجامعات.
  • الاقتصاد الجزئي: هذا النوع هو الفرع الاقتصادي الذي يقوم بدراسة طرق وصول الأفراد أو المؤسسات إلى القرارات المناسبة بغرض الادّخار، وشراء المنتجات، ومتابعة الأسرار، والاستثمار، والمنافسة داخل البيئة التجارية للعمل، فنجد أن هذا النوع يقوم بالتركيز على مستوى الأفراد.

خصائص علم الاقتصاد

نجد أن هذا العلم الواسع يتميز بعدد من الخصائص وهي:

  • امتلاك علم الاقتصاد مجموعة من المصطلحات الخاصة به، مثل: العرض والطلب، والمرونة، والكفاءة، وغيرها من المصطلحات التي تقوم بتسهيل توضيح المشكلات الاقتصادية، كما أنها تلعب دورًا هامًّا في توحيد الفهم للظواهر الاقتصادية.
  • يقوم علم الاقتصاد بالاعتماد على استخدام منهج موضوعي عندما يطبق البحث العلمي.

تاريخ علم الاقتصاد

كلمة اقتصاد هي كلمة يونانية تم ظهورها عام 400 قبل الميلاد تقريبًا، والتي تعني باللغة الإنجليزية فن إدارة البيت، حيث ظل الناس يتوسعون في دليل كلمة البيت حتى تم إطلاق كلمة بيت على الجماعة التي تحكمها دولة واحدة.

فأصبح المقصود من كلمة اقتصاد هو المعنى الاصطلاحي لمسمى محدد، وهو تدبير الشئون المالية بكل ما يخصها من مراحل، ونجد أن علم الاقتصاد هو علم له تاريخ ومر بعدة مراحل، وهي كالآتي:

1- بدء ظهور علم الاقتصاد

يُقال إن ظهور علم الاقتصاد بدأ عام 1778م بواسطة الفيلسوف الإسكتلندي آدم سميث الذي قام بنشر دراسة تتحدث عن أسباب ثورة الشعوب، هذه الدراسة مستوحاة من بعض كتابات الإغريق.

اقرأ أيضًا: الفرق بين الاقتصاد الجزئي والكلي

2- إصدار الكتب في علم الاقتصاد وتطوره

عام 1817م تم كتابة كتاب بواسطة الاقتصادي البريطاني دايفد ريكاردو، يتحدث عن مبادئ الاقتصاد والضرائب ويعتبر ردًا على ما كتبه آدم سميث عن ثورة الشعوب، فنجد أن هذا الكتاب أضاف طفرة مختلفة وجديدة لهذا العلم.

عام 1848م تم إصدار كتاب بواسطة الكاتب جون ستيوارت الشخصية الكوميدية المشهورة عالميًا، يشمل مبادئ سياسات الاقتصاد، وكان دايفد ريكاردو هو سبب إلهامه.

3- ظهور المدارس في مجالات علم الاقتصاد

عام 1867م بدأت تظهر مدارس جديدة تضم أفكارًا مختلفة لم يتم التطرق إليها من قبل، مثلا: الاقتصاد الماركسي الذي أسسه كارل ماركس العالم الاقتصادي الألماني من كتابه.

حيث تم اعتباره آخر اقتصادي كلاسيكي بسبب ما وضعه من أفكار ومفاهيم جديدة لعلم الاقتصاد، ولكن واجهت المدرسة الماركسية الكثير من الانتقادات منذ تم إنشائها، وقيل إنها ذات تأثير ضعيف على تطور الاقتصاد.

نشأ بعد ذلك جيل جديد يُسمى الهامشية وتم اعتبارها نقطة التقاء بين الاقتصاد الكلاسيكي والاقتصاد الحديث، وركزت هذه المدرسة على العرض والطلب، وهذا ما كانت غافلة عنه المدرسة الكلاسيكية وعن أهميته الكبيرة.

كما تشعبت الهامشية إلى ثلاث مدارس هي الإنجليزية، والنمساوية، والفرنسية حسب أسواق البلاد ونظريات علماء الاقتصاد في كل بلد من كل دولة.

عام 1930م تم ظهور مدرسة جديدة وهي المدرسة الكينزية عن طريق العالم الاقتصادي البريطاني جوم مينارد كينز، والتي قامت بالاهتمام بالناتج العام والعمالة؛ نظرًا لحالة الخمول الاقتصادي في تلك الفترة.

فكان لهذه المدرسة أثر كبير جدًا في الخروج من الركود الاقتصادي، وتم ذلك من خلال تحفيز الحكومات على توفير فرص العمل، ورفع الضرائب على العمال، وتخفيض الفوائد على الأعمال الخاصة بالتجارة؛ بغرض الحد من حالة البطالة.

بالتالي تم اعتبار المدرسة الكينزية مثال مهم لحل مشاكل كثيرة بصورة بسيطة وعملية في ذلك الوقت.

اقرأ أيضًا: ما هو الكساد الاقتصادي

4- دخول الحسابات الرياضية المعقدة إلى علم الاقتصاد

بعد الحرب العالمية الثانية نجد أن الحسابات الرياضية المعقدة المتطورة دخلت في الاقتصاد، بذلك لم يعد علم الاقتصاد مجرد حسابات مالية ونظريات ثابتة ولكنه أصبح قابل لتحليل المشاكل الاقتصادية للقطاعات الصناعية.

كما تحول من مجرد نظريات إلى حسابات لا يمكن التشكيك بها، وفي عام 1969م تم استحداث جائزة نوبل لعلم الاقتصاد فأصبح علم مهم كأي علم طبيعي آخر.

بالرغم من كثرة الدراسات التي تم إجراؤها في هذا العلم على مر هذه السنوات، إلا أن هناك بعض من الناس يقول إن العلم الاقتصادي هو ليس علم حقيقي؛ وذلك يرجع إلى أنه مرتبط بسلوك الإنسان، وهذا شيء يصعب تحليله علميًا على عكس بعض العلوم الأخرى.

هذا ما حفز علماء الاقتصاد إلى بذل جهود كبيرة جدًا بغرض إثبات أن الاقتصاد هو علم مثل باقي العلوم عن طريق طرح نماذج وتوقعات عن إمكانية تطبيقه من عدمها على الواقع.

لم يستطع أحد أن يقول تعريف معين ومحدد لعلم الاقتصاد ولكن يمكن أن نجيب على سؤال ما هو علم الاقتصاد؟ عدة إجابات مقنعة فهو علم يجيب على الكثير من الأسئلة الموجودة لدى الاقتصاديين وهي ليست مقتصرة فقط على تحديد أسعار البضائع والخدمات، إنما أسعار الموارد التي تنتج كل منهما مثل العمالة والأسواق.

علم الاقتصاد يقوم بدراسة كل من الاقتصاد الجزئي والاقتصاد الكلي، وهما في النهاية يهدفان إلى إيجاد طريقة تستقر الأسعار من خلالها.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.