أنواع التطبيقات والفرق بينها

أنواع التطبيقات والفرق بينها شاسع، حيث يقدم كل تطبيق إضافة لهاتفك الذكي تجعل من تلك القطعة التي لا يتعدى حجمها البوصات القليلة، منفذًا أوسع على عالم لا يشوبه جهد أو إرهاق، فباتت أصعب الخطوات قد تحدث بضغطة، بل بلمسة، هيا بنا لنتناول الموضوع بشكل أوسع من خلال صناع المال.

أنواع التطبيقات والفرق بينها

أنواع التطبيقات والفرق بينها

تم تصميم أنواع التطبيقات بواسطة لغات برمجة بفعل عدد غير قليل من المبرمجين وينصب عملها على أجهزة ذكية لا عدد لها ولا حصر، حيث ما حدث مؤخرًا، تحديدًا في آخر خمسة أعوام أشبه بالثورة ولكنها ليست ثورة بشرية، بل ثورة من نوع خاص تجسدت بانتشار عظيم في تطبيقات الهاتف الذكي.

فقد تمكنت تلك التطبيقات التي يقوم بالإشراف على تصميمها مجموعة من المصممين المحترفين من تحقيق نجاحًا كاسحًا، مما جعلها تعد بمثابة وسيلة وأداة يمكن عن طريقها إجراء مختلف العمليات مثل؛ الشراء، البيع، التسوق، والتواصل الاجتماعي بأساليب مرئية ومسموعة كما لو كنت في قلب الحدث.

لم تكن الهواتف الذكية فقط هي المستهدف الوحيد من تلك الثورة، فقد وصلت آثارها لتلتهم أجهزة الحاسوب بنفس القوة والفاعليات، لاسيما الحاسوب المحمول، ومن خلال الفقرات المتوالية سنتناول أهم أنواع التطبيقات والفرق بينها.

اقرأ أيضًا: أفضل 6 مواقع وتطبيقات

أولًا: التطبيقات الخدمية

تلك الأنواع من التطبيقات التي تم تخصيصها وتصميمها لتحقيق الأهداف التي تنصب في مصلحة بعض الشركات؛ كتطبيقات البنوك أو المؤسسات، حيث يمكن للشخص أو المستخدم عن طريقها أن يقوم بإتمام جميع الإجراءات والمعاملات المالية.

كما يمكنه الاستعلام عما يمتلكه من رصيد مالي، كما أن يوجد منها تطبيقات الشركات السياحية وشركات نقل الركاب الخاصة التي تسمح القيام بإجراء الحجوزات بطريق مباشر ومن ثم الدفع إلكترونياً، مما يساعد على توفير الكثير من الوقت.

ثانيًا: التطبيقات الإخبارية

قامت العديد من الشركات حديثًا عن طريق من يعمل لحسابها من مبرمجين بارعين بتطوير العديد من أنواع التطبيقات الإخبارية، والتي نقوم باستخدامها في سبيل الحصول على أحدث الأخبار الرياضية منها أو الاقتصادية أو السياسية كما يمكننا من خلالها التعرف على كافة الأمور الجديدة التي تدور في عالمنا الخارجي.

على ذلك فإن جميع تلك التطبيقات أصبحت بديلاً عن شاشة التلفاز التي كان الناس يمضون أمامها الكثير من الساعات بهدف معرفة كل المستجدات، مما كان له الأثر في تضييع الوقت بسبب عدم تحديد نوع الفئة الخبرية التي تريد الاطلاع عليها.

ثالثًا: تطبيقات الألعاب

كيف يتسنح لنا أن يتم الحديث حول التطبيقات الإلكترونية دون إبراز مدى ما حدث لتطبيقات الألعاب من حضور وتواجد كبير من حيث التصميمات الجذابة التي تم تصميمها وتحضيرها، والتي بدورها تجذب الكبير قبل الصغير وتلتهم الوقت بطريقة لا يستوعبها العقل.

تمثل تطبيقات الألعاب مرحلة هامة من بين مراحل تطور التطبيقات، حيث من الممكن استخدام تلك التطبيقات لكي يتم تحقيق المكسب المالي الكبير بطريق مباشر من خلال بيعها، أو التربح منها عن طريق غير مباشر من خلال التسويق من خلالها.

رابعًا: المتاجر الإلكترونية

ما تسمى بتطبيقات الشراء الإلكتروني، حيث تقترب تلك التطبيقات في الوصف بما يشبه السوق الالكتروني الفعلي، حيث يتم عن طريقه عرض جميع أنواع المنتجات.

بالمقابل فإن كافة من يمتلك مثل تلك التطبيقات على هاتفه الذكي يمكنه الدخول إليه والاطلاع على جميع المنتجات الجديدة التي تم إصدارها بالآونة الأخيرة، ومتابعة أحدث الصيحات.

بذلك يتم الانتقال إلى مراحل نزول أي منتج من المنتجات إلى الأسواق والاطلاع عليه فور طرحه كما يمكن الحصول عليه وطلبه من الباعة والتجار دون الحاجة إلى قطع مسافات طويلة في سبيل التعرف على كلا المنتجات والأسعار، مثل تطبيق OLX، Amazon.

اقرأ أيضًا: أفضل المتاجر الإلكترونية

خامسًا: تطبيقات التواصل الاجتماعي

من أهم أنواع التطبيقات والفرق بينها بسيط، مما يسمح لنا بإنشاء حساب على أحدهم دون الحاجة للتعلم حتى تستطيع استخدام الآخر، تعتبر تطبيقات التواصل الاجتماعي من أهم أنواع التطبيقات المنتشرة والتي يعتبرها البعض بمثابة كلمة السر التي يترتب عنها تطوير العديد من مختلف أنواع التطبيقات.

حيث تعتمد فكرة تلك التطبيقات على الربط ما بين الأفراد في أي زمان وأي مكان عن طريق التقنيات المرئية والمسموعة لتلك التطبيقات ذات خطوات الاستخدام البسيطة.

هل يمكن أن نتحدث عن تطبيقات التواصل الاجتماعي وإغفال ذكر أهم التطبيقات التي شكلت ثورة بعالم تطبيقات التواصل الاجتماعي؟

بالطبع لا، فمن اشهر تطبيقات التواصل الاجتماعي ما يلي:

  • Youtube.
  • Facebook.
  • .WhatsApp
  • Snapchat.
  • Instagram.
  • Twitter.

أنواع تطبيقات البرامج

هي التطبيقات التي تقوم بأداء الكثير من المهام التي يقبل عليها ويحتاجها المستخدمين، والتي يتم إنشائها بواسطة المبرمجين عن طريق استخدام لغات البرمجة المتعددة بتقنيات مختلفة، وبناء على ذلك يمكن أن نعرض فيما يلي أمثلة لأشهر تطبيقات البرامج التي يمكن استخدامها عبر الهواتف وأجهزة الحاسب الآلي الذكية.

  • برامج الاتصالات، والتي تقوم بالسماح لمستخدميها أن يتواصلوا فيما بينهم عن طريق استخدام الدردشة أو الفيديو أو الصوت مثل MS Net Meeting وIRC وICQ.
  • برامج قواعد البيانات، والتي يتم استخدامها في تخزين المعلومات الرقمية والنصية التي تساعد على فرز البيانات ومنها: MS Access وFileMaker Pro.
  • برامج النشر المكتبي، حيث يتم الاعتماد عليها كأداة لإنشاء اللافتات، المنشورات، بطاقات هدايا وما يندرج تحت تلك المسميات وأقدمها وأحسنها ما يلي:

Word MS وMS Publisher وAdobe PageMaker.

  • برنامج جداول البيانات، وهي برامج الاعتماد كأداة لإجراء العمليات الحسابية ولتنظيم الجداول ومنها: MS Excel وQuattro Pro وLotus وMS Works.
  • برنامج معالج النصوص، وهو عبارة عن أحد الأدوات المستخدمة من أجل طباعة الكلمات وإنشائها مثل: Microsoft Word وMicrosoft Works وAppleWorks.
  • برامج البريد الإلكتروني، ويستخدم ذلك البرنامج من أجل استقبال وإرسال الرسائل عن طريق البريد الإلكتروني الخاص بك، مثل: MS Outlook وNetscape Messenger.
  • متصفحات الإنترنت، أو محركات البحث والتي يتم استخدامها لتصفح الإنترنت إلى جانب ذلك يتم استخدامها لإنشاء صفحات الويب مثل: MS Internet Explorer وGoogle Chrome وFirefox.
  • برنامج العرض، والذي تتلخص وظيفته في عرض الصور، الوسائط المتعددة والمعلومات أو جميعها معًا ومنها: MS PowerPoint وHyper Studio.

أنواع التطبيقات والفرق بينها وبين التطبيقات

هناك فرقًا بين البرامج والتطبيقات، ويتمثل هذا الفرق أن التطبيقات قد تم تصميمها من أجل خدمة المستخدم فلا يتم تشغيلها إلا من خلاله وتقوم بأداء العديد من المهام في إطار الحاجة إليها كما يمكن التفاعل معها.

كذلك فإن من الممكن أن تكون تلك التطبيقات قائمة من البرامج بحد ذاتها، مثل معالج النصوص ومشغل الوسائط، كما قد تكون مجمعة؛ كما أن التطبيقات التي تقوم بمهام متشابهة بين مجموعة تعرف باسم مجموعة التطبيقات مثل ERP وCRM وMicrosoft Office .

أما برامج النظم فقد تم تصميمها من أجل أجهزة الحاسب الآلي إذ تهدف لتشغيله، ولكن تم إصدار النسخ المطابقة لها لاستخدامها عبر الهواتف الذكية مؤخرًا، فضلاً عن عملها على التنسيق فيما بين النظام ومكونات الحاسوب، فهي تعمل بمجرد التشغيل ومن تلقاء نفسها في جهاز الحاسوب.

تبقى مستمرة طيلة فترة تشغيل النظام، ومن بين أهم برامج الحاسوب على سبيل المثال وليس الحصر لكثرة عددهم؛ نظام التشغيل مثل: Windows وOS وLinux، كما يوجد العديد من برامج النظم الهامة كذلك مثل نظام BIOS.

على صعيد آخر، لا يمكن لأيٍ من أنواع التطبيقات العمل بدون الحاجة إلى برامج، ومنها خادم التطبيقات أو JVM لكي تتمكن من العمل بشكل صحيح والعكس ليس صحيح.

فالبرامج لا تكون بحاجة إلى التطبيقات ولكنها لا تتمكن من تنفيذ العديد من المهام، وبعد التفرقة بين البرامج والتطبيقات، إلا أنمها يصنفان ضمن برامج الكمبيوتر، إذ أنهما يعملان معًا في سبيل تشغيل الوظائف بنجاح.

اقرأ أيضًا: أسعار الإعلانات في التطبيقات

بعد رحلة التجول العلمية عبر منصات الإنترنت المختلفة التي سحبتنا معها لأعماق البرامج والمواقع، هل تستطيع الآن حصر أنواع التطبيقات والفرق بينها؟ فقد أجبنا لكم على سؤالكم بشيءٍ من التفصيل، ونتمنى أن نكون قد أفدناكم.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.