هيئة المجتمعات العمرانية تراقب تقدم الأعمال في مشروعات مدينتي العاشر من رمضان وبدر

في إطار جهود الحكومة بهدف تعزيز التنمية العمرانية وتطوير المدن في مصر فإنها تواصل تلك الجهود عبر متابعة ومراقبة سير العمل بمشروعات مدينتي العاشر من رمضان وبدر، فتعد هذه المشروعات جزء لا يتجزأ من رؤية مصر 2030، حيث تهدف إلى توفير بيئة حضارية متكاملة ومرافق متطورة للمواطنين.

جولة تفقدية في مدينتي العاشر من رمضان وبدر لمتابعة سير الأعمال

إذ قام نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة لقطاع التنمية وتطوير المدن (المهندس أمين غنيم) بجولة تفقدية في مدينتي العاشر من رمضان وبدر بهدف متابعة تقدم الأعمال في المشروعات المختلفة والتي تم تنفيذها.

كما أقام مع نائي رئيس الهيئة تلك الجولة كلًا من المهندس كمال بهجات والمهندس أحمد عمران مساعدا نائب رئيس الهيئة، ومعاون المشرف على مكتب وزير الإسكان لشؤون التنمية والتطوير (والمهندس أحمد شوقي)، والمهندس هيثم أحمد معاون نائب رئيس الهيئة للمرافق، إذ قاموا بجولة ميدانية تفقدوا خلالها مختلف المشاريع والمرافق.

تضمنت الجولة في مدينة العاشر من رمضان استماعًا لشرح مفصل حول المشروعات التنموية المقامة، بما في ذلك التقدم في تنفيذها والجداول الزمنية المحددة لها، ثم أتبعها بزيارة تفقدية لمحطات وروافع المياه وعدد من المشاريع الأخرى في المنطقة.

كما تفقد المهندس أمين غنيم وفريقه الحالة العامة بالحي الأول في مدينة بدر وقدّموا الاهتمام الخاص لأعمال التنمية والزراعة هناك، بالإضافة إلى تفقدهم للطرق والمحاور الرئيسية والفرعية في المدينة.

أكد نائب رئيس الهيئة لقطاع التنمية وتطوير ما تقوم به الهيئة من السعي المستمر لتقديم أفضل الخدمات التنموية للمواطنين، وأشار إلى أهمية متابعة ومراقبة الأعمال المستمرة وضرورة إزالة المخالفات وزيادة الاهتمام بالمسطحات الخضراء والنظافة العامة.

من الجدير بالذكر أن هذه الزيارات الميدانية تأتي في إطار التقييم المستمر للوضع الراهن وتحديد الأولويات لتحسين الخدمات المقدمة للمجتمعات المحلية، وتوضيح الجهود المبذولة لتحقيق الأهداف المنشودة.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.