عدد ساعات العمل في قانون العمل السعودي 2022

عدد ساعات العمل في قانون العمل السعودي يجب على العامل السعودي الإلمام بها، وذلك في إطار التعرف على الحقوق التي يجب أن يحصل عليها، كذلك الواجبات التي يفرضها القانون عليه.

لذا ومن خلال موقع صناع المال، دعونا نتعرف على عدد ساعات العمل في قانون العمل بالمملكة العربية السعودية.

عدد ساعات العمل في قانون العمل السعودي

في إطار التحديثات التي أطلقتها المملكة العربية السعودية على قوانين العمل، وجدنا أنه قد طرأ تغيير مفاجئ على عدد ساعات العمل في قانون العمل السعودي الأمر الذي دفعنا للتحدث عنه من خلال الفقرات التالية.

حيث يجب على جميع العاملين في السعودية الخضوع والانصياع إلى تلك القوانين، حتى لا يضعون أنفسهم تحت طائلة القانون كونهم قد أخلوا بتلك القوانين المستحدثة.

فالمملكة السعودية لا تهدف سوى إلى المحافظة على العنصر البشري، بغض النظر عن أن تقليص ساعات العمل من شـأنه أن يُحدث الخسارة المادية بعض الأحيان.

فقد أقرت المملكة من خلال إصدارها القانون الجديد أن عدد ساعات العمل في قانون العمل السعودي قد أصبح 8 ساعات فقط في اليوم، أي أن العدد الإجمالي لعدد ساعات العمل الأسبوعي هو 48، كما أن الإجازة الرسمية، قدرت بيومين.

لم تكتفي المملكة العربية السعودية بذلك فقط، بل قامت بتقليص ساعات العمل في شهر رمضان المعظم لتصل إلى 6 ساعات بشكل يومي إلا أن أصبحت الإجازة خلاله يومًا واحدًا في الأسبوع، أي أن عدد الساعات الأسبوعية للعمل قدرت بنحو 42 ساعة على الأكثر.

الجدير بالذكر أن الأمر لم يقتصر على قطاع معين، فقد شمل القانون القطاعين العام والخاص.

اقرأ أيضًا: حقوق وواجبات العامل في قانون العمل

اقرأ أيضًا: قانون البنوك الجديد

تنظيم ساعات العمل حسب القانون السعودي

بعد أن تعرفنا من خلال ما سبق على عدد ساعات العمل في قانون العمل السعودي، حري بنا أن نعرف كيف يتم تنسيق ساعات العمل في المملكة حسب التشريعات، حيث انحصرت آلية تنظيم مواعيد العمل في السعودية من خلال ما يلي:

  • كما ذكرنا سلفًا فإن الهدف الأول والأخير للسعودية هو المحافظة على صحة المواطن السعودي، لذا لا يسمح للعامل أن يقوم بالعمل لمدة خمس ساعات متواصلة دون الحصول على أي قسط للراحة.
  • في حالة العمل لساعات إضافية فإن الساعة تحتسب بأجرها الأساسي علاوة على 50% إضافي.
  • كما اشترطت ألا تقل مدة الراحة عن 30 دقيقة، ويمكن للعامل خلالها تناول الطعام أو تأدية الصلاة.
  • غير مسموح للعامل تحت أي بند المكوث في مكان العمل أكثر من 12 ساعة، حتى وإن لم يكن بهدف العمل.
  • لا يتم احتساب فترات الراحة ضمن ساعات العمل التي أقرتها المملكة في القانون.
  • يتم تعويض العامل عن زيادة ساعات العمل بأثر رجعي، حيث يحصل على راتب شهر كامل لكل عام، قام فيه بالعمل أكثر من عدد ساعات العمل في قانون العمل السعودي.
  • إذا لم يكن عقد العامل محدد بوقت، فإنه يتم تعديله في الحال، أو إنهائه، حتى لا يتعرض القائم بالتوظيف للمساءلة القانونية.
  • يتم التفتيش الدوري على مؤسسات العمل، وذلك للتأكد من تفعيل قانون العمل الجديد.
  • في حالة عمل المرأة، وأرادت الحصول على إجازة الوضع، فقد حددتها المملكة بنحو 14 أسبوعًا على أن يتم صرف كامل المستحقات.
  • لا ينبغي على صاحب العمل أن يفرض سيطرته على العامل في فترة الراحة تحت أي بند، وإلا يعرض نفسه للتحقيقات.

اقرأ أيضًا: أنواع الضرائب في السعودية

تستحق المملكة العربية السعودية جزيل الشكر، كونها تهتم في المقام الأول بالعامل، دون النظر إلى الأغراض المالية.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.