المجلس الأوروبي يوافق على منح أوكرانيا عائدات الأصول الروسية المجمدة بدءً من يوليو القادم

أعلنت المفوضية الأوروبية يوم الأربعاء الماضي عن ترحيبها الشديد بموافقة المجلس الأوروبي على مقترحها الذي طرحته بالشراكة مع الممثل السامي حول استخدام عائدات الأصول الروسية المجمدة لصالح أوكرانيا، على أن تبدأ كييف في تلقي هذه العوائد ابتداءً من شهر يونيو من العام الجاري.

كما رحب “فالديس دومبروفسكيس” نائب الرئيس التنفيذي للمفوضية الأوروبية والمخول بمراقبة اقتصاد التكتل رحب بالقرار الرسمي الصادر عن المجلس بشأن السماح بتحويل عائدات أصول البنك المركزي الروسي لصالح الجانب الأوكراني، والتي كانت قد تم تجميدها جراء الحرب الشرسة التي شنتها روسيا على أوكرانيا.

أشار ” دومبروفسكيس” إلى صحة القرار الذي اتخذه الاتحاد الأوروبي من المنظور القانوني، كما أشاد بمرونته التي من شأنها أن تقدم المساعدات الأكثر إلحاحًا لأوكرانيا لمساعدتها في تجاوز بعض عقبات الحرب التي تخوضها ضد روسيا، كما أكد على أن المفوضية ستستمر في بذل المزيد من الجهود لتسريع تحقيق ذلك القرار بتسديد الدفعة الأولى في يوليو القادم.

أشادت أيضًا “فيرا جوروفا” نائبة رئيس المفوضية الأوروبية لشؤون القيم والشفافية بأهمية الخطوة التي اتخذها المجلس من أجل الاستمرار في تقديم الدعم الثابت لأوكرانيا، وأضافت أن هذه المساعدة لا تقتصر على تقديم الدعم لأوكرانيا وحسب، بل تأتي مؤكدةً على التزام المجلس بدعم العدالة والقانون الدولي.

كما لفتت “جوروفا” إلى أن عائدات الأصول المجمدة ستذهب في المقام الأول إلى دعم القطاع العسكري في أوكرانيا، وزيادة قدراتها العسكرية، وهو ما يمثل أكثر مطالب البلاد إلحاحًا في تلك الفترة، وأكدت على جاهزية الموارد وإتاحتها بدءً من يوليو القادم بمدفوعات نصف سنوية.

كما أنه من المخطط أن يتم تقييم الأولويات بشكل دوري؛ إذ أنها قابلة للتغير بمرور الوقت، مع وضع خطة سنوية لمراجعة عملية التوزيع، ليبدأ أول تنفيذ لها في يناير من العام القادم.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.