تراجع مؤشر البورصة المصرية مع خسائر تصل إلى 10 مليار جنيه

واجهت البورصة المصرية موجة من الخسائر خلال الأسبوع الماضي، والتي تمكنت من تقليصها لتصل إلى 10.9 مليار جنيه، وذلك بعد تراجع المؤشر الرئيسي إيجي إكس 30 بنسبة 0.42% الذي تسبب به جني المستثمرين لأرباحهم، ونوافيكم بمزيد من التفاصيل من خلال موقع صناع المال.

عمليات جني الأرباح تتسبب في خسائر بالبورصة المصرية

سعت البورصة المصرية خلال الأسبوع الماضي إلى تقليص نسبة خسائرها لتصل بها إلى 10.9 مليار جنيه، حيث تسببت الموجة المستمرة والموسعة لجني الأرباح من قبل المستثمرين في توجيه ضربات إلى استقرار البورصة، وجاء هذا بالتزامن مع تراجع المؤشر الرئيسي بأكثر من 0.40%.

كما سجل رأس المال السوقي للأسهم المدرجة في البورصة خسائر بلغت قيمتها نحو 10.9 مليار جنيه، وذلك خلال جلسات الأسبوع الماضي، حيث تم إغلاقه في نهاية الأسبوع عند مستوى 1759 مليار جنيه، ليكون بذلك قد هبط بنسبة 0.6%.

بالإضافة إلى تراجع الذي شهده رأس المال السوقي لأسهم المؤشر الرئيسي بنسبة 0.5%، والذي تسبب في خفضه عن مستوى 1138 مليار جنيه في نهاية تعاملات الأسبوع الذي يسبقه، وصولًا إلى 1133 مليار جنيه في ختام الأسبوع الأخير.

عند النظر إلى رأس المال السوقي لمؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة نجد أنه أيضًا قد سجل انخفاضًا من قيمة 375.1 مليار جنيه ليصل بذلك إلى 370.4 مليار جنيه، أي كانت نسبة الانخفاض حوالي 1.3%.

كانت النسبة الأقل في الانخفاض من نصيب رأس المال للمؤشر الأوسع نطاقًا، والذي سجل هو الآخر هبوطًا من 1513 مليار جنيه إلى ما يقارب 1503 مليار جنيه، أي أنه حقق نسبة انخفاض وصلت إلى 0.7%.

تراجع ملحوظ لمؤشرات البورصة خلال الجلسات الأخيرة

عند النظر على صعيد المؤشرات، نجد أن المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية والمعروف باسم إيجي إكس 30 قد سجل تراجعًا بنسبة 0.42% في ختام جلسات الأسبوع الماضي، ليتم غلقه عند مستوى 26003 نقطة.

كما سجل مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة إيجي إكس 70 متساوي الأوزان هبوطًا هو الآخر بنسبة 0.66% ليتم الغلق عند مستوى 5758 نقطة، بينما مؤشر إيجي إكس 100 متساوي الأوزان جاءت نسبة انخفاضه حوالي 0.82%، وام إغلاق هذا المؤشر عند مستوى 8253 نقطة.

مؤشر إيجي إكس 30 محدد الأوزان كان له نصيب من هذا التراجع أيضًا، حيث سجل انخفاضًا بنسبة 0.53% وتم بذلك إغلاقه عند مستوى 31836 نقطة، كما تزامن هذا الهبوط العام مع تراجع مؤشر تميز بنسبة 0.07%، وتم إغلاقه أيضًا عند مستوى 7365 نقطة بانخفاض طفيف عن مستوى إقفال الأسبوع الذي يسبقه.

قيمة التداول تتراجع 107 مليار جنيه خلال الأسبوع الحالي

كان تراجع إجمالي قيمة التداول نتيجة متوقعة لتراجع جميع المؤشرات خلال الأسبوع الماضي، حيث سجلت انخفاضًا حتى 107 مليار جنيه، وبلغ حجم التداول نحو 1.885 مليار ورقة منفذة على 282 ألف عملية، وذلك على إجمالي قيمة تداول نقدية قدرها 227.5 مليار جنيه.

كمية التداول بلغت 3.263 مليار ورقة منفذة على 475 ألف عملية خلال تعاملات الأسبوع، وكان الاستحواذ للأسهم التي سيطرت على نسبة 9.38% من إجمالي قيمة التداول داخل المقصورة، في الوقت نفسه الذي مثلت قيمة التداول للسندات وأذون الخزانة فيه ما يقارب 90.62%.

أما عن تداولات الشركات المدرجة في مؤشرات البورصة، وتحديدًا في المؤشر الرئيسي، فقد سجلت حوالي 7.7 مليار جنيه، وهو ما تم على 882.8 مليون ورقة مالية منفذة، وتضمن ذلك تنفيذ حوالي 153.3 ألف عملية.

بينما تداولات مؤشر إيجي إكس 70 بلغت قيمتها حوالي 1.9 مليار جنيه، وهو ما تم على حوالي 660.9 مليون ورقة مالية منفذة في 84.8 ألف عملية، في حين سجل إيجي إكس 100 تداولات بنحو 9.6 مليار جنيه بحجم 1.5 مليار ورقة مالية منفذة على 238.1 ألف عملية إجمالًا.

على الرغم من الخسائر الكبيرة التي شهدتها البورصة المصرية بعد انقضاء الربع الأول من العام إلا أنها تحاول السيطرة عليها وتقليصها للبقاء على حالة الاستقرار النسبي قدر الإمكان، ولأطول فترة ممكنة.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.