الفرق بين التجارة الإلكترونية والأعمال الإلكترونية والتسويق الإلكتروني

ما الفرق بين التجارة الإلكترونية والأعمال الإلكترونية والتسويق الإلكتروني؟ وما مدى العلاقة بينهم؟ هناك الكثير من طرق التجارة التي يتم التعامل من خلالها والتي تكون في النهاية سلسلة من الترابطات القائمة للوصول لهدف واحد وهو الربح الإلكتروني الحديث، لذا ومن خلال صناع المال سنقوم بشرح كيف يتم الأمر وما الفروق التي يجب التعرف عليها؟

الفرق بين التجارة الإلكترونية والأعمال الإلكترونية والتسويق الإلكتروني

هناك بعض من التخبط الذي يحدث بين هؤلاء المصطلحات للتشابه الكبير بينهم، حيث يوجد الكثير من المجتمعات التي لا تتعرف على الفرق بينهم خصوصًا أثناء الحديث عنهم في آن واحد، لذا ومع التقدم الإلكتروني الواعد أصبح من الضروري علينا التعرف على أوجه الشبه والاختلاف الذي يتعلق بأمر الفرق بين التجارة الإلكترونية والأعمال الإلكترونية والتسويق الإلكتروني.

حيث يقوم التسويق الالكتروني بالعمل على تداول التسويق العادي من خلال ترويجه على مواقع الالكترونية باستخدام صفحات مخصصة لها، إما التجارة الالكترونية فإنها تتطلب دخول مجال الإنترنت في أعمالها، في حين أن الأعمال الإلكترونية فهي تعتبر النوع الشامل بين التجارة والتسويق والتي تعمل على تزويدهم بالمعلومات والأدوات وتعريفهم بطريقة صحيحة.

لذا سوف نقوم بتعريف الفرق بين التجارة الإلكترونية والأعمال الإلكترونية والتسويق الإلكتروني من خلال المقال الآتي:

تعريف التسويق الإلكتروني

في ظل التعرف على الفرق بين التجارة الإلكترونية والأعمال الإلكترونية والتسويق الإلكتروني يجب علينا التعرف على كل نوع بشكل منفصل، فيُعد التسويق الإلكتروني هو المجال الذي يعمل على ترويج التجارة الإلكترونية والعمل على إقناع المتسوقين الكترونيًا بالتوجه نحوها وشراء البضائع الكترونيًا، كما أنه يضم بعض استراتيجيات التسويق الإلكتروني الرائدة التي تعمل على تحسين محركات البحث.

على الرغم من وجود العديد من أوجه التشابه بين التسويق الإلكتروني لموقع ما عبر الإنترنت والتسويق لمتجر ما بطريقة تقليدية إلا أن مازال التسويق الإلكتروني يواجه بعض التحديات المختلفة والفريدة على سبيل المثال:

  • النجاح في فكرة تسويق متجرك في جميع الأنحاء بدون الحاجة إلى مندوب.
  • جذب انتباه المتسوقين إلكترونيًا لزيارة متجرك.
  • جذب المتصفحين من مكان بعيد وليس الجماعة المحيطة فقط.

اقرأ أيضًا: الفرق بين التجارة الإلكترونية والتسويق

أنواع التسويق الإلكتروني

يحتوي التسويق الإلكتروني على عدد من الأنواع التي يتم من خلالها ترويج المنتج والتي تعطي للمستخدم فرصة الوصول إلى هدفه، كما هناك بعض الأنواع المميزة التي تساعدك على الوصول إلى قمة الريادة في مجال التسويق ومنها:

  • التسويق عبر المؤثرين Influencers Marketing.
  • التسويق بالعمولة Affiliate Marketing.
  • التسويق بالمحتوى Content Marketing.
  • التسويق الإعلاني Online Advertising.
  • التسويق عبر البريد الإلكتروني E-mail Marketing.
  • التسويق عبر شبكات التواصل الاجتماعي Social Media.
  • تحسين محركات البحث Search Engine Optimization.
  • التسويق عبر محركات البحث SEM.

فوائد التسويق الإلكتروني

يعتمد الكثير من فئات المجتمع في عصرنا الحالي على كسب المال من خلال التجارة عن طريق شبكات الإنترنت أو ما يُعرف بالتسويق الإلكتروني، ومن أهم الفوائد التي قد يقدمها نظام التسويق والتي تعود على البائع بالنفع ومنها:

  • يسهل توصيل المنتجات والتسويق للعملاء في الأماكن البعيدة حيث يمكن تداول التجارة بين العملاء على مستوى العالم.
  • يوفر فرصة التداول في أي وقت يريده فهي غير محكمة بمواعيد محددة فمن الممكن العمل على مدار 24 ساعة أو تبادل التجارة خلال يوم أو شهر أو سنة.
  • من المميزات المهمة التي يتمتع بها أنه يقوم بإلغاء التكلفة التشغيلية التي يتم تحديدها من قِبل الطرفين والتي يتم وضعها إجباري حتى يتم بناء معرض لتداول السلع.
  • يساهم في استثمار من الوقت من خلال وضع السلعة ومن ثم قيام الموقع بترويجها بشكل مستمر وبالسعر المتفق عليه، وتوفر للمستهلكين فرصة تقليل الوقت في البحث.
  • من المميزات القوية أيضًا أن بعض المواقع تقوم بترويج السلع التي تتناسب مع الفئة المخصصة لها من خلال التنبؤ بسلوكيات العملاء، وهذا ما ينتج عنه زيادة معدل الشراء وزيادة الربح المطلوب.
  • احتوائه على أدوات مميزة ليتمكن من إدارة العملاء بشكل صحيح.
  • سهولة التنقل خلال مواقع الانترنت.
  • توفير الكثير من الجهد والوقت.
  • الاستثمار في المتجر الإلكتروني تكون نسبته أقل بكثر من المتجر التقليدي.
  • سرعة الترويج مقارنة بالتسويق العادي.

تعريف التجارة الإلكترونية

تكون هذه التجارة من خلال التعامل بالسلع والخدمات من خلال شبكات الإنترنت، كما تشير على أنها بيع البضائع المادية من خلال مواقع التواصل والمواقع الترويجية على الرغم من توفير فرصة تداول هذا المصطلح لوصف جميع التداولات التجارية المستخدمة عبر الإنترنت.

كما شهدت التجارة الإلكترونية في الآونة الأخيرة ضجة من المبيعات الإلكترونية وصلت إلى حوالي 465 مليار دولار، وحدث هذا الفرق على الرغم من وجود حالة من التباطؤ في معدل نمو الصناعة بسبب انتشار حالة فيروس كورونا والذي نتج عنه الكثير من التعقيدات في مختلف المجالات وليس الصناعة فقط.

أنواع التجارة الإلكترونية

تتحدد أنواع التجارة الإلكترونية وفق الأطراف المشتركة بها من الشركة والعميل المستثمر، كما تساهم تلك الأنواع بشرح التجارة الإلكترونية بشكل مستفاض، لذا سنتعرف على هذه الأنواع من خلال النقاط التالية:

1- شركات مع شركات B2B.

هو أقدم نوع من أنواع التجارة الإلكترونية ويعد من أفضلهم، كما يقوم هذا النوع من خلال التداول بين شركتين حيث تقوم إحداهن ببيع الاخرى سلعة أو تُقدم لها خدمة، على سبيل المثال قيام أحد الشركات بمنح شركة أخرى خدمة إنتاج فيلم من أجل استخدامها في حملاتها التسويقية.

2- مستهلك مع مستهلك C2C.

يقوم هذا النمط من التجارة الإلكترونية عن طريق قيام أحد المستهلكين ببيع سلعة أو خدمة مباشرة للمستهلكين الآخرين في نفس المجال على سبيل المثال بيع الشخص لمنصته الشخصية على منصة EBAY.

3- مستهلك مع شركات C2B.

يعتبر هذا النوع وسيطًا بين النوعين الآخرين وتكون طريقة التجارة الإلكترونية فيه قائمة على بيع مستهلك فردي سرعة أو خدمة لإحدى الشركات مثل قيام شخصية معروفة بعمل إعلان ترويجي لمنتج شركة معينة.

اقرأ أيضًا: العلاقة بين التسويق الإلكتروني والتجارة الإلكترونية

فوائد التجارة الإلكترونية     

تأخذ التجارة الإلكترونية في عصرنا الحالي حيزًا كبيرًا في مجال الأسواق بشكل عمومي كما استطاع الكثير من الشباب تحقيق الربح المناسب من خلال هذه التجارة السهلة والبسيطة فقد فتحت مجالًا لكثير من المستثمرين لتداول تجارتهم في كثير من الجوانب وليست تجارة السلع فقد فهي تتمتع بعدد من الفوائد ومنها:

  • يوفر الكثير من الجهد المال فبالتأكيد امتلاكك لموقع الكتروني دون رسوم يكون أوفر بكثير من امتلاكك لمكان تجاري على أرض الواقع والإلتزام بدفع الإيجار أو ثمن شراء المكان ككل.
  • توفير الوقت فمن خلال بعض النقرات تقوم بتداول البيع والشراء على مستوى العالم دون جهد.
  • سهولة الوصول للمنتج المطلوب فإن محرك البحث يوفر لك الكثير من المعلومات حول المنتج الذي تحتاجه وفي العديد من المواقع والمنصات المختلفة لاختيار الأنسب لك.
  • توفير فرصة كبيرة للبيع بالتجزئة فمن خلال النظر على المواقع التجارية المعروفة نجد أن أغلبها يقوم بالتعامل من خلال هذه الطريقة المجزئة للحصول على أكبر قدر من الربح.
  • تعتبر من أكثر الطرق راحة خاصة إذا قام التاجر بشحن الطلب مجانًا.
  • يعتبر أيضًا فرصة للمتاجر التقليدية من خلال تسويق منتجاتها عن طريق التجارة الإلكترونية ومن ثم يقوم المستخدمين بتفحص البضائع والطلب من خلال خدمة الأونلاين.

تعريف الأعمال الإلكترونية

يعتبر هذا المصطلح مزيجًا من المصطلحين السابقين والذي يُعرف بأنه أعمال يتم التداول بها من خلال الإنترنت بالاعتماد على أساليب التكنولوجية المتطورة التي تساهم في تسهيل إجراءات التداول، على الرغم من أن طريقة إجراء هذه الأعمال لا تعتمد بالضرورة على الإنترنت ولكن يُستخدم كوسيلة تعزيز لها.

أنواع الأعمال الإلكترونية

تتنوع فكرة الأعمال الإلكترونية مثلها مثل التجارة والتسويق الإلكتروني، كما أن تنوع هذه الطريقة قد يفيد الكثير من الأفراد والشركات ويتم ذلك من خلال بعض النقاط المحددة وهي:

1- Bricks and Clicks

يعتبر هذا النوع نموذج للأعمال الإلكترونية والتي تعمل على زيادة المبيعات من خلال عدة وسائل مثل الإنترنت أو وسائل تقليدية، على سبيل المثال تاجر يقوم ببيع ملابس للأطفال إما من خلال المصدر الأساسي وهو مكان البيع أو الترويج عنها من خلال صفحات الإنترنت.

2- Pure Play

يكون هذا النموذج قائم على دفع جميع الموارد والأموال والجهد والوقت في نوع واحد من الأعمال،  الجدير بالذكر هنا أن هذا النوع ليس من الضروري أن يعمل من خلال الإنترنت بل يستطيع التجارة بالوسائل التقليدية مثل شركة ستاربكس التي تقوم ببيع القهوة إلكترونيًا أو بشكل تقليدي.

اقرأ أيضًا: ماذا يقيس العائد على الاستثمار

فوائد الأعمال الإلكترونية

يوفر هذا النوع من التجارة بعض الفوائد التي يستفيد من خلالها الكثير من العملاء سواء كان من خلال التجارة الإلكترونية أو التسويق بالطريقة التقليدية، لذا سنقوم بتوضيح أهم النقاط التي تتعلق بفوائد الأعمال الإلكترونية من خلال النقاط التالية:

  • تساهم في إنجاز الأعمال بشكل أسرع مقارنة بالطريقة التقليدية.
  • تعمل على توفير تكاليف العمل التقليدي.
  • ترفع مستوى القدرة على الإدارة وتعمل على تحسين أداء الفرد.
  • تكون هذه الطريقة متداولة بشكل مباشر بين المشتري والموقع والإلكتروني لذا يخلو من عملية الرشاوي والفصال.
  • من خلال التداول المستمر يتم تطوير العديد من الأساليب المعتادة وزيادة كفاءة العمل في مجال الاقتصاد وريادة الأعمال.
  • رفع كفاءة العاملين واستمرارهم في التعامل بالطريقة الإلكترونية.
  • الحصول على الكثير من المعلومات المطلوبة بطريقة سهلة وسريعة على المستخدم ومنها يتم توفير الوقت والجهد.
  • يترتب على ذلك توسيع مجال التجارة لتشمل العديد من المناطق والأسواق البعيدة من خلال عدة نقرات فقط.

هناك سلسلة من الترابطات حول طرق التداول الإلكتروني والتي تبدأ من خلال التجارة الإلكترونية وتنتهي بالتسويق الإلكتروني، كما يوجد العديد من الطرق التي يتم التداول بها، لذا يجب عليك الحذر قبل البدء في أي منهم حتى لا تقع في خطر الخسارة.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.