المركزي الأرجنتيني يعتزم إصدار أكبر فئة ورقية بقيمة 10 آلاف بيزو بعد ارتفاع معدلات التضخم المجهد للبلاد

عانت الأرجنتين من ارتفاع كبير في الأسعار خلال الشهور الفائتة، إلى الحد الذي أجبر الحكومة على مضاعفة قيمة فئة أكبر ورقة نقدية يتم تداولها إلى خمسة أضعاف، بقيمة 10 آلاف بيزو، أي ما يقدر بنحو 10 دولار.

وصل معدل التضخم السنوي في الأرجنتين إلى نسبة 287% في مارس الماضي، وهو ما تم تصنيفه كأحد أعلى المعدلات على مستوى العالم، وعلى سبيل التخفيف عن المواطنين في الأرجنتين؛ تعهد البنك المركزي بتقديم الحلول للذين يعانون من أزمة التنقل بكميات هائلة من الأموال لمجرد إجراء معاملات بسيطة.

تمثلت حلول البنك المركزي في طرح فئة جديدة من العملة الوطنية تساوي في قيمتها خمسة أضعاف قيمة أكبر فئة نقدية متداولة، وتشير التوقعات إلى إمكانية طرح تلك العملة بحلول الشهر المقبل، وذلك بهدف تيسير المعاملات النقدية بين المتعاملين.

تحتل العملات الورقية حيزًا كبيرًا من التعاملات المالية في الأرجنتين، على وجه التحديد فئة الألف بيزو، والتي كانت تساوي قيمتها 58 دولارًا في السوق السوداء، في أول مرة طرح لها في عام 2017، واصلت بعدها هبوطًا حادًا إلى أن وصلت قيمتها إلى دولارًا واحدًا.

درَّت الأزمة المالية الحادة التي تتعرض لها الأرجنتين ممارساتٍ غير مألوفة، فالآن يفضل التجار التعامل بواسطة العملات النقدية عن التحويلات الرقمية، بل إنهم يقدمون الخصومات والعروض الكبيرة على ذلك.

يُذكر أن الرئيس الأرجنتيني “خافيير ميلي”، الذي تم تولى المنصب في ديسمبر الماضي؛ كان قد قدَّم وعودًا أثناء حملته الانتخابية بتخفيض التضخم ومعالجة آثاره، على عكس طريقة الحكومات اليسارية السابقة التي اتجهت لطباعة النقود لدعم التمويل، وهو ما يبدو أن البلاد لم تعايشه بعد.

زادت السياسات الحالية للرئيس الأرجنتيني من توتر الأوضاع الاقتصادية في البلاد؛ فقد شهدت الأسعار ارتفاعاتٍ جنونية توازي نظيرتها في الولايات المتحدة وأوروبا، مما ينبئ بانضمام إضراب جديد وواسع لسلسلة الاحتجاجات التي تشهدها البلاد.

بهدف التأكيد على نجاح رؤيته التخطيطية؛ يستدل الرئيس الأرجنتيني بانخفاض معدلات التضخم الشهرية “البطيئة” في البلاد، والتي تزامنت بدايتها مع فترة توليه الرئاسة، وقد قامت الحكومة بخفض سعر الفائدة الرئيسي للبنك المركزي ثلاث مرات خلال شهر أبريل إيمانًا منهم باستمرار انخفاض مؤشر أسعار الاستهلاك.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.