كيفية زراعة الفراولة في البيوت المحمية بالتفصيل

كيفية زراعة الفراولة في البيوت المحمية بالتفصيل وأنواعها ومزاياها وأهم الإرشادات والنصائح لزراعتها والربح من ورائها، كل هذا وأكثر سوف نتعرف عليه اليوم، حيث أن الفراولة من الفواكه التي تتميز برائحتها النفاذة التي يعشقها الجميع، كما نستعرض عبر موقع صناع المال كافة المعلومات عن الزراعة الرأسية للفراولة من حيث التسميد، الري، موسم الزراعة، وغيرها.

اقرأ من هنا عن: زراعة الفراولة في البيوت المحمية

فوائد فاكهة الفراولة

الفراولة من الفواكه الموسمية التي تتميز بطعمها اللذيذ، ويتم استهلاكها بكميات كبيرة سنويًا، سواء تناولها طازجة أو من خلال دخولها في الحلويات والعصائر، وتحتوي الفراولة على فوائد كثيرة من أهمها ما يلي:

  • تقوية الذاكرة.
  • تنظيم معدل السكر في الدم.
  • علاج الإمساك نظرًا إلى احتوائها على كميات كبيرة من الألياف.
  • الوقاية من مرض السرطان بفضل احتوائها على مواد مضادة للأكسدة.
  • تجعل الأسنان أكثر بياضًا نتيجة لاحتوائها على مواد قابضة.
  • تناول الفراولة يساعد على التخسيس نظرًا إلى احتوائها على سعرات حرارية قليلة.
  • علاج الالتهابات التي يمكن أن تصيب أجزاء الجسم المختلفة.

ولا يفوتك قراءة مقالنا عن: أسماء محلات مواد غذائية 2021

كيفية زراعة الفراولة في البيوت المحمية

كيفية زراعة الفراولة في البيوت المحمية
كيفية زراعة الفراولة في البيوت المحمية
  • زراعة فاكهة الفراولة من أفضل الاختيارات التي يمكن أن يلجأ إليها الأشخاص الذين يخططون إلى الزراعة في البيوت المحمية، وذلك نظرًا إلى زيادة الطلب عليها ودخولها في صناعة العصائر والمربى.
  • على الرغم من أن زراعة الفراولة في الظروف العادية تكون موسمية خلال العام، إلا أنه يمكن زراعتها طوال فصول السنة إذا تم الاستعانة بالبيوت المحمية.
  • زراعة الفراولة في البيوت المحمية يتطلب توافر درجة رطوبة 70%، كما أن الأمر يستلزم أن تتراوح درجة الحرارة ما بين 19 حتى 29 درجة سيليزية.

الزرعة الرأسية للفراولة

الزراعة الرأسية من أفضل الطرق التي يمكن إتباعها من أجل زراعة الفراولة من خلال البيوت المحمية، حيث تتميز بعدة فوائد تتمثل في التالي:

  • تساعد على ترشيد استهلاك الأسمدة والمياه المستخدمة في الري.
  • الحصول على كميات كبيرة من الإنتاج، نتيجة استغلال المساحة على النحو الأمثل.
  • تقليل احتمالية إصابة المحصول بالحشرات والآفات.
  • توفير الجهد والوقت وعدم الاحتياج إلى أيدي عاملة.
  • منع نمو الحشائش التي تعمل على امتصاص المواد الغذائية مما يقلل استفادة المحصول بها.
  • إمكانية زراعة الفراولة في أي وقت طوال العام.

1- طريقة الزراعة الرأسية للفراولة

زراعة الفراولة بالطريقة الرأسية داخل البيوت المحمية تتطلب بعض الأمور، التي تتمثل في التالي:

  • توفير 12 حوض داخل البيت المحمي، بحيث يحتوي كل حوض على 24 عمود، على أن يتضمن العمود الواحد على 8 زجاجات من الفلين، وكل زجاجة تحتوي على 4 شتلات.
  • يتم وضع قوارير بلاستيكية سوداء اللون تحت القوارير البيضاء، ويتم تثبيتهم من خلال أنبوب رفيع يسمح بالتخلص من كميات المياه الزائدة، من خلال تصريفها إلى أنبوب الصرف الأساسي الذي يتصل مباشرة بالخزان.
  • يتم تقصير الجذور ليصبح طولها 5 سم تقريبًا، مع العلم أن التربة المناسبة لزراعة الفراولة في البيوت المحمية هي الطينية الرملية التي تتألف من بيتموس، رمل، بيرلايت بنسب متساوية 1:1:1.
  • نسبة حموضة التربة التي تناسب هذا النوع من الزراعة هي ph7-5.5.

2- موسم زراعة الفراولة

  • يتم زراعة الفراولة في الفترة التي تتراوح ما بين شهري أكتوبر وأبريل.
  • تبدأ الأزهار في النمو، وبالتالي يتم إزالتها يوميًا على مدار شهر ونصف تقريبًا حتى لا تؤثر على إنتاجية المحصول.
  • بعد مرور هذه الفترة تكون النباتات قد تركزت على النمو الخضري، لذلك من الضروري التوقف عن إزالة الأزهار حتى تنمو ومن ثم تنمو ثمار الفراولة أيضًا.

3- الري والتصريف

  • عملية الري داخل البيوت المحمية تعتمد على نظام أوتوماتيكي يعمل يوميًا لمدة 12 دقيقة، مما يساعد على الترشيد في الاستهلاك وعدم إهدار المياه.
  • يوجد داخل المحمية عدد من الخزانات، علمًا بأن كل خزان يتسع تقريبًا لحوالي 2500 لتر مياه.
  • يتخلل الماء النباتات من أعلى إلى أسفل مما يسمح بتجمع المياه الزائدة في أنبوب تحت التربة يتصل بالخزان.
  • هذه الطريقة تضمن تجمع المياه في الخزان مرة أخرى لعدم إهدارها وإعادة دورة الري مما يساهم في الترشيد بشكل كبير.
  • أما بالنسبة لعملية التصريف، فإنها تتم من خلال سريان المياه داخل أنبوب يتصل بأنبوب الصرف الرئيسي الموجود أسفل القوارير، مع العلم أن هناك عداد مسئول عن حساب مقدار المياه التي تم تصريفها يوميًا.

4- تسميد التربة

تسميد التربة في الزراعة الرأسية داخل البيوت المحمية يعتمد بشكل أساسي على إذابة الأسمدة في مياه الري الموجودة بالخزان، مما يضمن استفادة كافة النباتات بها، علمًا بأنه يتم وضع السماد في الخزان مرة واحدة كل 3 أيام تقريبًا.

5- تكلفة الزراعة

  • تختلف تكاليف و كيفية زراعة الفراولة في البيوت المحمية وفقًا لعدة أمور، فإذا كانت الزراعة للمرة الأولى، فإن التكلفة تكون أعلى بالطبع، وذلك نظرًا إلى تكاليف البيت المحمي والشتلات.
  • يمكن الاستفسار عن تكاليف البيت المحمي من خلال التواصل مباشرة مع الشركات المتخصصة في بيعها، مع العلم أن السعر يختلف على حسب مساحة البيت ونوعه، أما إذا كانت التجربة ليست الأولى، فإن التكاليف تكون أقل بكثير.
  • تكاليف الزراعة العمودية أعلى بكثير عن تكاليف الزراعة الأرضية، إلا أنها تعطي إنتاجية وفيرة مما يساعد على تغطية تكاليفها في وقت قصير وتحقيق أرباح إضافية كبيرة.
  • هناك طريقة أخرى تعد الأرخص والأوفر على الإطلاق، والتي تعتمد على زراعة الفراولة من خلال تجميع البذور، مما يوفر الكثير من المال المستخدم في شراء الشتلات، إلا أنها تناسب الهواة من عشاق الزراعة في الشرفات أو حدائق المنازل.

كما أدعوك للتعرف على: كيفية زراعة الفراولة في الجزائر 2021 بالتفصيل

أنواع زراعة الفراولة في البيوت المحمية

أنواع زراعة الفراولة في البيوت المحمية
أنواع زراعة الفراولة في البيوت المحمية

بعد التعرف على كيفية زراعة الفراولة في البيوت المحمية ، نتعرف على أنواعها، حيث أن زراعة الفراولة تحتاج إلى مناخ بارد حتى تعطي إنتاجية أفضل وغير تالفة تستمر لفترة زمنية طويلة خلال شهور العام، لذلك تعد طريقة الزراعة في البيوت المحمية من أفضل الطرق لذلك، والتي تنقسم إلى نوعين:

1- الزراعة بأَسِرة مرتفعة

  • الأسرة المرتفعة هي عبارة منصات يتم تغطيتها بمواد مصنوعة من البلاستيك المثقوب لحماية نباتات الفراولة، وتعرف باسم الزراعة المعلقة.
  • هذا النوع من الزراعة يعتمد على الري من خلال أنابيب، مع الاهتمام بتقليم نباتات الفراولة بشكل دوري للتخلص من الضار منها.
  • هناك من يحتفظ بنباتات الفراولة وهناك من يقوم بتغييرها كل سنة، مع العلم أن مرور أكثر من عامين عليها يجعلها أقل إنتاجية.
  • زراعة الفراولة في أسرة مرتفعة له مزايا متعددة، من أبرزها ارتفاعها وعدم ملامستها لرمال التربة مما يحافظ على نظافتها وجعلها خالية من الآفات.
  • هذه الطريقة تساعد على توفير المياه المستخدمة في الري، فضلاً عن تحويلها لعملية الزراعة من حرفة إلى مهارة إبداعية تدل على تفوق العقل البشري.

2- الزراعة على تربة معزولة

  • هذه الطريقة في الزراعة تعتمد على عزل التربة وتغطيتها بمواد بلاستيكية، إلا أنها تعمل على إهدار كميات كبيرة من المياه والأسمدة.
  • لاستخدام هذه الطريقة يجب القيام بعدة أمور من أهمها الاهتمام بنظافة التربة، ضبط نسبة ملوحة التربة حيث أن التربة المالحة لا تصلح لزراعة الفراولة.
  • زراعة الفراولة يتطلب استخدام التربة الرملية مع تحسين وضع التصريف، وتنفيذ بعض الأمور التي تستغرق الكثير من الوقت الذي يمكن توفيره عن طريق الزراعة المعلقة بالأسرة المرتفعة.

مزايا زراعة الفراولة في البيوت المحمية

تتمتع زراعة الفراولة في البيوت المحمية بعدد من المميزات التي من أبرزها التالي:

  • استخدام البيوت المحمية في زراعة الفراولة يحميها من تقلبات المناخ.
  • إنتاجية أكثر واحتمالية خسارة أقل، نتيجة الحفاظ على المحصول من الآفات والطيور داخل البيوت المحمية.
  • التحكم في درجة حرارة البيت التي تناسب زراعة الفراولة مما يزيد من الإنتاج، حيث أن كل مرحلة تحتاج إلى مناخ معين.
  • درجة الحرارة التي تناسب نباتات الفراولة في أول شهر ونصف تتراوح ما بين 20 إلى 24 درجة مئوية، بينما تحتاج إلى 15 درجة مئوية عند البدء في عملية الإزهار.
  • أما في مرحلة جني الثمار يجب أن تكون درجة الحرارة مرتفعة بما لا يتجاوز 29 درجة مئوية.
  • إذا ارتفعت درجة الحرارة عن الحد المطلوب، ينتج عن ذلك نضج ثمار الفراولة بشكل سريع عن اللازم مما يؤدي إلى تلفها وتعفنها.
  • طريقة الزراعة في البيوت المحمية تساعد على ترشيد استهلاك مياه الري، حيث يعاد تدويرها داخل الخزانات بدلاً من امتصاص باطن الأرض لها.
  • وبناءً على ما سبق ذكره، نجد أن زراعة الفراولة في البيوت المحمية توفر ما لا يمكن تحقيقه من خلال الزراعة العادية.

ولا تتردد في زيارة مقالنا عن: دراسة جدوى مشروع زراعة الفراولة

إرشادات عند زراعة الفراولة في البيوت المحمية

إرشادات عند زراعة الفراولة في البيوت المحمية
إرشادات عند زراعة الفراولة في البيوت المحمية

هناك بعض الأمور التي يجب وضعها في الاعتبار قبل البدء في زراعة الفراولة بالطريقة الرأسية في البيوت المحمية، والتي تتضمن التالي:

  • شراء الشتلات من مشاتل معروفة وموثوق بها للتأكد من خلوها من الآفات.
  • استخدام النحل للتلقيح وتحفيز الإنتاجية.
  • الاعتماد على الأسمدة العضوية ذات الأنواع الجيدة.
  • خلط كمية من القش بالتربة لتحسين عملية تصريف المياه وضبط درجة الحرارة.
  • الري بشكل منتظم حتى لا تتعرض نباتات الفراولة ذات الجذور القصيرة إلى الجفاف والتلف.
  • متابعة النباتات بدقة وملاحظة أي تغيرات تطرأ عليها.
  • تختلف استجابة الشتلات على الرغم من إتباع نفس الطريقة، لذلك يجب مراعاة طبيعة كل نوع، فهناك شتلات تحتاج إلى إضاءة عالية لفترات طويلة، وهناك أخرى تحتاج إلى إضاءة لفترة قصيرة لا تتعدى 13 ساعة.

يمكنك التعرف على المزيد عبر: أهم وأفضل الزراعات المربحة في مصر وخصائص الـ 12 نوع

بذلك نكون قد انتهينا من تقديم مقال شامل عن كيفية زراعة الفراولة في البيوت المحمية ومزاياها، كما عرضنا بعض النصائح التي يجب وضعها في الاعتبار قبل البدء في زراعتها داخل البيوت المحمية، وفي النهاية نتمنى أن نكون قدمنا معلومة مفيدة لمتابعي الموقع، وعلى وعد بتقديم المزيد خلال الفترة القادمة.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. غير معروف يقول

    المنشور جدا روعه …ياليت مكونات برنامج التسميد للزراعة الراسيه للفراوله