الإيجابيات والسلبيات في أن تبدأ نشاطك الخاص

هل تمتلك الأشياء المطلوبة لتكون مستقل؟

منذ بداية الحظر الناتج عن فيروس كوفيد أكثر من 42.6 مليون شخص في أمريكا أعلنوا أنهم عاطلين عاطلين عن العمل وذلك الرقم رقم ضخم حيث يتجاوز عدد سكان أصغر 22 ولاية في دولة أمريكا.

من الممكن أن يكون شخص ممن تعرفهم فقد وظيفته في الأشهر السابقة أو قد تكون أنت أيضاً فقدت وظيفتك ولكن قبل أن تقوم بالمخاطرة انظر إلى الإيجابيات والسلبيات في أن تبدأ نشاطك الخاص.

أمر زيادة معدلات البطالة يشير إلى أن الاعتماد على شركة لكسب العيش أمر خطر لأن من الممكن أن يقوم صاحب العمل بتخفيض راتبك أو بفصلك من الوظيفة تماماً وقد تفلس الشركة دون أن تنبه الموظفين.

قد تجد نفسك عاطل عن العمل وعاجز عن دفع الفواتير وستعاني لتجد وظيفة أخرى لأن الناس تتسابق من أجل الحصول على وظيفة في الوقت الحالي، وقد تكون مجبر على العمل بوظيفة لا تحبها أو تزداد مسئولياتها أو راتبها أقل من راتب وظيفتك السابقة وكل ذلك لتستطيع أن تنفق على أسرتك.

وليس من العجيب أن الناس كانت تحاول أن تهرب من وظائف الشركات حتى قبل ظهور الوباء، حيث كانت معظم الناس تحاول أن يحققوا أحلامهم بطريقتهم.

فتلك الشخصيات المستقرة التي أصبحت تعمل لصالحها الخاص كانت تغريهم حياة راجل الأعمال المليئة بالحرية والتي يمكنك أن تختار مكان عملك فيها والتي تعطي لك الحرية في اختيار المشروعات التي تريد أن تعمل فيها، فبناءً على كل ذلك كله، من سيرفض أن يجعل ذلك نظام حياته؟

وفي ضوء الأحداث التي وقعت مؤخراً أصبحت فكرة أن تتحكم في مستقبلك وتجنب احتمالية فقدان الوظيفة فكرة تجذب الكثير من الناس حيث الكثير من الناس أصبحوا واعيين بالمميزات في امتلاك نشاط خاص بك ولكن ماذا يعني ذلك؟ ما هي الاحتمالات المتاحة؟

كيف تبدأ نشاطك الخاص؟

هيا ننظر إلى أمثلة لطرق استطاع بها الناس أن يهربوا من الوظائف التقليدية وما تتطلب من تنافر من أجل الترقية والبقاء في الوظيفة (الوظيفة جيدة ما هي إلا خدعة كبيرة):

1- بداية نشاط خاص بك

كانت صديقتي مارلين تحب حقائب يد المصممين الكبار حيث كان معظم المال الذي تنفقه في الكماليات تنفقه لشراء تلك الحقائب وكان يطلب منها أصدقائها دائماً أن يستلفون تلك الحقائب فقالت لها صديقتها يوماً كنوع من الهزار “إذا قمتي بتأجير تلك الحقائب سوف تصبحي ثرية” ولكن قد ابهرت تلك الفكرة مارلين وأصبحت اليوم مارلين تكسب مبلغ يحترم من نشاط تأجير حقائب اليد.

يمكنك أن تفعل ذلك أيضاً، ابحث عن مشكلة وقوم بتوفير حل غير تقليدي لتلك المشكلة، أو استغل مهارة أو هواية مثل التصوير أو تخطيط الرحلات وابحث على عملاء يحتاجون خدماتك ولكن في كل الحالات لا تجعل مسألة توفير المال تمنعك من بداية نشاطك الخاص حيث هناك طرق متعددة لتوفير رأس مال للقيام بنشاط.

وإذا كنت تحتاج إلى بعض الأمثلة عن مجالات يمكنك أن تبدأ نشاط فيها فيمكنك أن تبدأ ببيع منتجات عبر الانترنت حيث يمكنك أن تستغل مواقع مثل أمازون لتسويق منتجات على مستوى العالم.

قد تريد أن تكسب المال عن طريق نشر خبراتك ويمكنك أن تفعل ذلك عن طريق بيع كتب الكترونية حيث يمكنك أن تبدأ نشاط تنشر فيه ما تكتبه، يمكنك أن تقوم بإنشاء ماركة خاصة بك: قد تملك شخصية غير عادية، فتعلم كيف تستغل حقيقة نفسك لتكون رائد في الصناعة أو في التجارة.

2- التسويق الشبكي

قد تعلم الاسم الآخر له وهو التسويق متعدد المستويات، فأنت تختار شركة وتقوم بتسويق منتجاتهم وتدعوا غيرك لينضم للشركة فأنت تكسب المال ليس فقط من السلع التي تبيعها ولكن تكسب أيضاً نسبة من السلع التي يبيعها من قمت بدعوتهم (دخل غير مباشر).

تلك الوظائف جميلة لمن يريد أن يعمل لدى شركة بها نظام معين وستعلمك تلك الوظيفة الكثير مما تحتاج أن تتعلمه لتصبح ناجح.

3- الاستثمار في العقارات

هناك سببين لتستثمر في مجال العقارات، السبب الأول هو أن ذلك يحقق لك تدفق أموال من الممتلكات العقارية (مصدر دخل ثابت ومستمر) والسبب الثاني هو أن الاستثمار يوفر لك مال كثير إذا قررت أن تتاجر في تلك الممتلكات، وإذا كنت تمتلك المهارات المطلوبة ستستطيع أن تستثمر بمال قليل جداً.

المميزات في امتلاك نشاط خاص بك

أن تبدأ نشاط أمر يتطلب إلى فكرة جيدة ولكن عليك أن تنتبه للفرص وأن تطبق تلك الفكرة ولكن هل يليق ذلك النشاط على مهاراتك؟

سأقول لك المميزات في بداية نشاط خاص بك:

1- التحكم: يكون لديك التحكم في كل شيء شامل الدخل والمنفقات والديون.

2- استغلال مال الآخرين: إذا قررت أن تجمع رأس مال لنشاطك، يمكنك أن تفعل ذلك عن طريق أخذ المال من المستثمرون بدلاً من استخدام مالك وإذا قمت باستثمار مالك في شركة خاصة فأنت تعتبر جزء من رأس مال تلك الشركة.

3- استغلال وقت الآخرين: يمكنك بعد وقت معين أن تستغل وقت الآخرين لتستغل وقتك في أشياء أخرى وإذا كنت تعمل في نشاط غيرك فأنت تبيع وقتك.

4- الارادات التي لا نهاية لها: ليس هناك حد للمال الذي تستطيع أن تكسبه عن طريق نشاطك الخاص.

5- ميزة الضرائب: معظم قوانين الضرائب في الدول المختلفة تميل إلى تقليل الضرائب على أصحاب الأنشطة فالضرائب يتم طرحها من الارادات في أغلب الأوقات مما يقلل من نسبة المال الخاضعة للضرائب.

6- ساعات عمل متغيرة: أنت الذي تحدد ساعات عملك مما يمكنك أن تعطي الأهمية لأشياء مثل توصيل الأطفال إلى المدرسة أو توصيل والدتك في رحلة إلى الطبيب إلخ…

7- مكان عمل متغير: قد لا ينفع في كل الأنشطة ولكن امتلاك نشاط خاص بك قد يعني في أغلب الحلات أنك تستطيع أن تعمل من أي مكان فقد تعمل في مكتب في بيتك أو في مكان مستأجر أو حتى من لاب توب وأنت جالس على شاطئ.

8- الحرية في أن تعبر عن نفسك: يمكنك أن تعبر عما بداخلك وما تؤمن به عندما يكون النشاط خاص بك بدلاً من التقليل من شأنك لتتوافق مع قيم ومبادئ وقوانين شركة معينة.

عيوب امتلاك نشاط خاص

أشارت إدارة الأعمال الصغيرة إلى أن تستحمل نحو نصف الأنشطة الصغيرة فقط لأول 5 سنوات أو أكثر والثلث فقط سيظل موجود بعد 10 سنوات منذ يوم بدايتها.

مثل كل شيء في الحياة هناك جانب سيء لكل شيء جيد وأن تكون راجل أعمال أمر لا يخالف  هذه القاعدة فمن عيوب قيام نشاط خاص بك:

1- الصعوبة: أن تبني نشاط أصعب نوع من أنواع الأصول الأربعة، والأربع مجلات هم امتلاك نشاط خاص والعقارات والأوراق مثل الأسهم وأخيراً الرفاهيات مثل الذهب، فإذا قررت أن تستثمر في نشاط خاص عليك أن تفكر في هذا الأمر ولذلك أمر مراقبة نمو وإدارة النشاط مهم جداً.

2- نسبة فشل عالية: فمثلما قلت من قبل، الإحصائيات تشير إلى أن فقط نصف النشاطات تتبقى بعد 5 سنوات ونحو ثلث هو فقط الذي سيظل موجود بعد 10 سنوات.

3- ساعات عمل طويلة: إنه ليس مثل العمل في شركة يبدأ فيها العمل الساعة 9 صباحاً وينتهي 5 مساءً ولكن قد تعمل أثناء الاجازات والليالي لأن نشاطك مثل طفلك حيث عليك أن تهتم به وتنميه.

4- ليس هناك ضمان: أنت لا تستطيع أن تضمن لنفسك راتب ثابت فأحياناً قد تحقق أهدافك وأحياناً أخرى قد تحقق أكثر من تلك الأهداف ولكن ستفشل أحياناً أن تحقق الكثير فعليك أن تضع ذلك في حسبانك عندما تخطط لنشاطك.

5- الناس: عليك أن تتعلم كيف تعامل الناس بشتى أنواعهم وشخصياتهم لأنك ستحتاج أن تقيم علاقات مع الموظفين والعملاء والبائعين الخ… وقد يكون ذلك الأمر متعب إذا كنت لا تحب ذلك النوع من العمل.

بالرغم من تلك العيوب القليلة (التي قد لا تكون عائق لكل الناس) حققت مئات الألاف من النساء النجاح في بداية نشاط خاص بهم فهل أنت مستعد لتفعل كل المطلوب لتحقيق الحرية المالية؟

المصادر Richdad
قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.