مشروع تربية الأغنام في الجزائر

مشروع تربية الأغنام في الجزائر هو مشروع رحلتنا اليوم، حيث يعتبر مشروع تربية الأغنام في الجزائر من المشروعات الناجحة وذلك لأن تربية الأغنام ليست بالأمر المرهق، وكما أن الأغنام تتكاثر بسرعة ولذلك من خلال مقالنا عبر موقع صناع المال سنتحدث عن متطلبات مشروع تربية الأغنام في الجزائر.

اقرأ أيضًا: أنواع الأغنام العربية بالصور

مشروع تربية الأغنام في الجزائر

مشروع تربية الأغنام في الجزائر
مشروع تربية الأغنام في الجزائر

مشروع تربية الأغنام في الجزائر يمكنك من الحصول على اللحوم والألبان والصوف ليتم بيعها في المحلات التجارية والأسواق وتحقيق العائد المادي، ولكن قبل البدء في المشروع يجب توفير المتطلبات التالية:

1_ مكان مناسب

عليك توفير مكان مناسب لتربية الأغنام تتوفر فيه الشروط التالية:

  • أن تكون المساحة مناسبة لعدد الأغنام لأنه كثيرة الحركة.
  • وجود عدد من المنافذ للحفاظ على التهوية الجيدة.
  • درجات الحرارة والرطوبة المناسبة فيجب ألا تتعرض الأغنام لدرجات الحرارة المرتفعة أو الرطوبة العالية حتى لا تصاب بالالتهابات الرئوية.
  • يجب مراعاة أن يكون المكان مخصص لزراعة النباتات وذلك لتوفير الغذاء.

2_ المعالف

مشروع تربية الأغنام يتطلب توفير عدد من المعالف وهي الأطباق المخصصة لوضع الأعلاف فيها، ويتم بيعها داخل محلات بيع مستلزمات الأغنام والمواشي ولابد من شراء عدد من المعالف يتناسب مع عدد الأغنام مع مراعاة التالي:

  • للحملان المنفردة يجب شراء معالف يصل عرضها إلى 20 سم.
  • للنعاج والكباش يجب شراء معالف يصل عرضها إلى 40 سم.

3_ الإضاءة

مكان تربية الأغنام يتطلب توفير الإضاءة المناسبة ويجب الاعتماد على النور الصناعي إلى جانب النور الطبيعي، وذلك عن طريق استخدام لمبات تصل قوتها لكل متر مربع من 6 إلى 8 واط.

4_ التغذية

الاعتماد على أراضي المراعي يسهل عملية الحصول على الغذاء ولكن يجب أيضاً توفير أنواع من الأعلاف الخاصة بتغذية الأغنام وشراء البرسيم الأخضر.

5_ الأيدي العاملة

مشروع تربية الأغنام لا يتطلب الكثير من الأيدي العاملة فيمكن لصاحب المشروع أن يقوم بإدارته بمفرده دون الحاجة إلى أي عمال، ولكن يجب أن يمتلك الخبرة الكافية في تربية الأغنام.

6_ طبيب بيطري

يجب الاستعانة بطبيب بيطري للإشراف على صحة الأغنام وتقديم الرعاية الصحية المطلوبة في حالة الإصابة بالأمراض.

7- شراء الأغنام

بعد توفير جميع المطالب لابد من شراء الأغنام تبعاً لرأس المال ويجب اختيار أنواع الأغنام التي تتماشى مع الهدف من المشروع، ولا يتم شراء الأغنام من أي مصدر مجهول بلا يجب الشراء من مكان موثوق.

اقرأ أيضًا: تسمين الأغنام على الشعير المستنبت

كيفية اختيار الأغنام

أثناء شراءك لأغنام الخاصة بمشروع تربية الأغنام عليك الالتزام بالتعليمات التالية:

  • يفضل الاستعانة بطبيب بيطري أو شخص يمتلك خبرة في أنواع الأغنام.
  • الأغنام التي يظهر عليها علامات النشاط والحيوية تكون سليمة ولا تعاني من أي أمراض، ولكن التي تخفض رأسها إلى أسفل غير سليمة وقد تكون مصابة بالأمراض.
  • الأغنام التي تأكل البرسيم الأخضر أو الأعلاف بسهولة تكون سليمة ولكن الأغنام التي تعاني صعوبة في أكل البرسيم تكون مريضة.
  • النظر إلى أسفل اللية يمكنك من معرفة الأغنام التي تعاني من الإسهال لأن في حالة وجود آثار فضلات تكون الأغنام مصابة بالإسهال ولا يجب شراؤها.
  • التأكد من ملمس ولون الصوف فالأغنام السليمة يكون ملمس الصوف ناعم ولا يتقصف.
  • فحص العينين فالأغنام التي تعاني من اصفرار في العينين تكون مريضة.
  • التأكد من عدم وجود أي جرح أو آثار جروح على جسم الأغنام.

أنواع قطعان الأغنام

الأغنام من الحيوانات التي يتم تربيتها في قطعان وقطعان الأغنام تنقسم إلى أنواع كالتالي:

1_ قطعان دائمة

يكون الهدف الأساسي من تربية القطعان الدائمة هو التكاثر لذلك يتم شراء الأغنام الصغيرة والقيام بتربيتها حتى تكبر ومن ثم يتم استبدالها بالأغنام الأصغر سناً.

2_ قطعان غير دائمة

يكون الهدف من تربية قطعان الأغنام الغير دائمة هو التربية لمدة قصيرة ومن ثم ذبحها وبيع لحمها، وتنقسم قطعان الأغنام الغير دائمة إلى نوعين كالتالي:

1_ القطيع السائر

مدة تربية هذا النوع من القطيع تكون طويلة وفترة التكاثر تصل إلى حوالي عام واحد، ويتم شراء النعجة خلال شهر يوليو أو يونيو ويتم الاعتناء بالنعجة حتى تكتمل فترة الحمل ومن ثم يتم بيعها.

2- القطيع الطائر

تكون مدة تربية هذا النوع من القطيع قصيرة لأن الغرض من تربية هذا النوع هو التسمين والبيع، ويتم تحقيق الربح عن طريق ذبح الحملان.

أنواع الأغنام في الجزائر

قبل البدء في مشروع تربية الأغنام في الجزائر عليك أن تتعرف على أنواع الأغنام في الجزائر والتي تكون كالتالي:

1_ اغنام أولاد جلال

تتواجد هذه السلالة من الأغنام في وسط وشرق الجزائر والتي تتميز بالتالي:

  • القدرة على التأقلم في المناطق الشبه صحراوية.
  • تتميز باللون الأبيض.
  • وزن الخروف يزيد عن 80 كيلو جرام.
  • وزن النعجة يزيد عن 45 كيلو جرام.
  • تتميز بسرعة نموها.
  • لديها القدرة على الرعي والمشي لمسافات طويلة.

2_ أغنام الدمان

من السلالات التي تتواجد في الجزائر والمغرب وتتميز بالتالي:

  • القدرة العالية على التأقلم مع الظروف المناخية في الصحراء.
  • تتميز النعاج بارتفاع نسبة الخصوبة حيث تلد التوائم في كل مرة وأحياناً تلد أكثر من أثنين في المرة الواحدة.
  • تعطي كميات كبيرة من الحليب.
  • لا تصلح للمشي والرعي.

3_ الغنم الحمراء

تتواجد هذه السلالة في غرب الجزائر وتعتبر هذه السلالة امتداد لسلالة بني كيل والتي تتميز بالتالي:

  • قصر القامة.
  • تتميز الخرفان بسرعة التسمين.
  • لديها قدرة عالية على تحويل كمية قليلة من الأعشاب إلى كميات كبيرة من اللحوم.

طرق التغذية والإنتاج الخاصة بالأغنام

طرق التغذية والإنتاج الخاصة بالأغنام

تنقسم طرق التغذية والإنتاج في مشروع تربية الأغنام إلى ثلاثة طرق كالتالي:

1_ الإنتاج الرعوي

هذه الطريقة تعتمد على الاتفاق مع أصحاب الحقول الزراعية على رعي الأغنام داخل الأراضي الزراعية حتى تتغذى الأغنام على بقايا المحاصيل والحشائش، وهذه الطريقة لها فوائد كالتالي:

  • تقلل من تكاليف التغذية حيث لا يحتاج صاحب المشروع إلى شراء الأعلاف أو أنوع أخرى من الغذاء.
  • تساعد أصحاب الحقول على التخلص من بقايا المحاصيل وتنظيف الأراضي الزراعية.
  • تكون هذه الطريقة مناسبة للقطعان التي يزيد عددها عن 300 رأس.

2_ الإنتاج المكثف

هذه الطريقة تكون مكلفة لأنه يتطلب من صاحب المشروع شراء كميات كبيرة من الأعلاف، ولكنها تزيد من سرعة نمو الأغنام وزيادة نسبة ولادة النعاج لتصل إلى حوالي 200%.

3_ الإنتاج شبه المكثف

هذه الطريقة يعتمد فيها صاحب المشروع على طريقة الرعي وطريقة الإنتاج المكثف وتكون تكلفتها منخفضة مقارنة بطريقة الإنتاج المكثف.

اقرأ أيضًا: جميع أمراض الأغنام

مميزات مشروع تربية الأغنام

مشروع تربية الأغنام في الجزائر له العديد من المميزات كالتالي:

  • الأغنام من الحيوانات التي تتميز بسرعة تكاثرها حيث يمكن للنعجة أن تلد مرتين خلال العام وذلك لأن مدة حمل النعجة حوالي 6 أشهر وفي كل مرة تضع واحد أو أثنين من الحملان.
  • الأغنام لديه قدرة على التأقلم مع جميع الظروف المناخية.
  • لا يتطلب المشروع رأس مال كبير.
  • لا يحتاج مشروع تربية الأغنام إلى العديد من الأيدي العاملة.
  • الأغنام توفر اللحوم والألبان والصوف والجلود وهذه كلها منتجات تحقق عائد مادي من بيعها.
  • روث الأغنام يعتبر من أنواع الأسمدة المفيدة للأراضي الزراعية.

آلية العمل في مشروع تربية الأغنام

تنقسم طرق العمل في مشروع تربية الأغنام إلى طريقتين كالتالي:

1_ طريقة تربية قطعان دائمة

تتراوح مدة تربية الأغنام من 3 سنوات إلى 6 سنوات وخلالها يتم تربية الأغنام الصغيرة حتى تكبر ومن ثم يتم بيعها.

2 _ طريقة تربية قطعان غير دائمة

تكون مدة التربية قصيرة جداً حيث يتم تسمين الأغنام وبيعها في الأسواق.

اقرأ أيضًا: علاج الأغنام التي لا تأكل

التسويق لمشروع تربية الأغنام

التسويق لمشروع تربية الأغنام

التسويق للمشروع يعتبر من العوامل الأساسية لنجاح المشروع وتحقيق العائد المادي، ويتم التسويق لمشروع تربية الأغنام كالتالي:

  • التواصل مع أصحاب المحلات التجارية والاتفاق معهم على توريد اللحوم والألبان.
  • الذهاب إلى ورش تصنيع المصنوعات الجلدية لتزويدهم بالجلود والصوف.
  • تقديم أسعار مخفضة لجذب اهتمام العملاء.
  • نشر الإعلانات الخاصة بتفاصيل المشروع في المناطق القريبة من المحلات التجارية الخاصة ببيع اللحوم.
  • التواصل مع شركات التغذية الخاصة بمنتجات اللحوم.
  • الاتفاق مع محلات الجزارة على توريد الأغنام بأسعار مخفضة.

اقرأ أيضًا: أماكن بيع سلالات الأغنام والماعز في مصر

وفي ختام مقالنا نكون قد تحدثنا عن متطلبات مشروع تربية الأغنام في الجزائر وكيفية التسويق للمشروع لتحقيق الربح المادي.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

2 تعليق
  1. بلال يقول

    كم هي تكلفة 100 نعجة

  2. Mohamed يقول

    السلا م عليكم أريد أن أقوم بمشروع تربية الأنعام ما هي الشروط و المراحل لإطلاق المشروع علما اني لست فلاح متخرج من الجامعة تخصص علوم تجارية٠ أملك خبرة 12 سنة في ميدان التجارة