تجربتي في بيع الملابس

تجربتي في بيع الملابس من التجارب التي غيرت حياتي كثيرًا، والتي يمكن أن تفيد الفتيات اللاتي يرغبن في العمل خارج المنزل، أو ربات البيوت اللواتي لا يقدرون على الخروج بسبب أطفالهم الصغار، وسوف نتعرف معًا من خلال موقع صناع المال على تجربتي في بيع الملابس كيف بدأت، وما هي العوامل التي جعلتها تجربة ناجحة من خلال السطور القادمة.

تجربتي في بيع الملابس

لقد تخرجت من الجامعة وأنهيت دراستي من كلية التجارة، وبحثت عن وظائف في أماكن كثيرة، ولكن كل محاولاتي باءت بالفشل، وقد كنت أرغب بشدة في عمل مشروع خاص بي، وأن أعمل في بيع الملابس، وكان هذا المشروع يشغل بالي منذ أن تخرجت، وذلك لأني كنت أُحب هذا المجال جدًا.

لقد تحمست كثيرًا لهذه الفكرة، وفي أول قصتي مع تجارة الملابس كان حماسي قوي، ولم أفكر بعد في العقبات التي يمكن أن تقف في طريق نجاحي في هذا المشروع، فلم أقدر فيما يجب أن أفعله للبدء بهذا المشروع، وكيف يمكن لي أن أستورد الملابس، وأين المكان المناسب لفتح مشروعي.

لهذا السبب قررت أن أبدأ في بالتفكير بشكل جيد في المكان المناسب، وهل تجارة الملابس أون لاين أفضل أم في محل تجاري، لذا قررت البدء في عمل دراسة جدوى لهذا المشروع، كي أحدد أهدافي وما أرغب به بالتحديد، بعد الانتهاء من دراسة الجدوى أدركت من أين يجب أن أبدأ؟

هكذا بدأت تجربتي في بيع الملابس، وسوف أعرفكم على بعض النقاط الهامة الأخرى التي ساعدت على نجاحها.

اقرأ أيضًا: تجربتي في بيع البهارات

دراسة جدوى لمحل بيع الملابس

إن أهم جزء في تجربتي في بيع الملابس هي دراسة الجدوى، حيث تعتبر من الخطوات الأساسية التي تحدد ما يحتاج إليه المشروع، وذلك لأنها عبارة عن تخطيط لما تحتاج، وسوف نتعرف على أبرز العناصر المهمة في عمل دراسة الجدوى:

1- تحديد رأس المال لمحل بيع ملابس

في إطار عرض تجربتي في بيع الملابس سوف نتعرف على التكاليف اللازمة التي يحتاج إليها هذا المشروع، لذا فإن يجب في البداية عمل دراسة لهذا المشروع من الناحية المالية؛ كي تقدر على معرفة القيمة المالية التي تحتاج إليها والتي تلزم لتمويل المشروع كاملًا.

2- تحديد الفئات المستهدفة لشراء الملابس

بعد معرفة التكاليف اللازمة للمشروع يجب التعرف أيضًا على الفئات العمرية التي سوف تعرض لها هذه الملابس، والذوق العام الخاص بهم، وهذا كي تقدر على تلبية احتياجاتهم من هذه الملابس.

بالإضافة إلى أنه يلزم لنجاح هذا المشروع التنوع في الأزياء قدر الإمكان، بشرط أن تواكب التغييرات التي تطرأ على صيحات الموضة، وبالأخص إذا كنت ترغب في تجارة الملابس النسائية.

كما يجب العلم أن الفتيات الشابة تحتاج إلى أنواع محددة من الملابس، نجد أن النساء اللاتي تخطين عمر الأربعين عامًا، بالإضافة إلى أن هناك فئة من الفتيات أصبحن يميلن إلى الشراء من المتاجر الإلكترونية؛ لذا إذا كانت هذه الفئة هي التي سوف تهتم بها يجب توفير ما تعرضه هذه المواقع عن طريق مشروعك.

اقرأ أيضًا: تجربتي في البيع مع سوق.كوم

3- معرفة عوامل شراء الملابس

في الغالب تتأثر الأسواق بالمواسم التي يتجه إليها العملاء لشراء متطلباته المختلفة خاصة الملابس، لذلك نجد أن أسعار تشهد ارتفاع في فترات محددة دون غيرها في العام، وهذا يكون بسبب المواسم التي تتمثل في الأعياد والمناسبات.

لذا من خلال تجربتي في بيع الملابس أود أن أقدم إليكم نصيحة، وهي تقديم العروض في الفترات المختلفة طوال العام، ولكن يلزم المصداقية في التعامل مع العملاء، حيث يجب أن تكون حقيقية.

4- تحديد المورد والتعاقد معه للتجارة في الملابس

يوجد الكثير من الموردين لمصانع الملابس التي تقوم بالتجارة في الملابس وبيعها بسعر الجملة للمحلات التجارية، ولكن معرفة نوع الملابس التي تُقدم من المورد، وتحديد طرق السداد التي يقوم باتباعها، والتعرف على إذا كانت الملابس التي يقدمها من النوعية التي يقبل عليها العملاء أم لا، وهذه المعلومات تساعد على نجاح المشروع، وهذا من خلال حكايتي مع بيع الملابس.

5- طريقة انتقاء الموقع لمحل ملابس

من الضروري انتقاء مكان مناسب ومتميز للمشروع، يجب أن تختار مكان المحل في شارع رئيسي مزدحم بالسكان؛ وذلك كي تجد إقبال على الشراء للملابس المعروضة به، ولا تختار مكان يوجد به محلات كثيرة منافسة لك، وذلك لعدم التعرض للخسارة، فيجب أولًا الدراية بنشاط المجاورة للمحل الذي ترغب في شراءه.

أما عن المساحة فهي تكون في الغالب متعلقة برأس المال الذي قمت بتحديده، ففي حال قمت بتحديد رأس مال مرتفع يقدر على تغطية احتياجات المشروع، فاختر محل له مساحة مناسبة لعرض الملابس التي ترغب في بيعها.

اقرأ أيضًا: تجربتي في محل ورد

6- التجهيزات المتعلقة بمحل الملابس

تعد هذه التجهيزات من الخطوات الهامة للغاية لنجاح المشروع، يجب تزويد المحل بألواح زجاجية؛ كي يمكن عرض الملابس والأزياء للعملاء لرؤيتها وهم بالخارج، كما أنه يلزم تنظيم الملابس بشكل جذاب للفت النظر، ويجب أيضًا تقسيم المكان إلى أقسام حتى يتم وضع كافة المقاسات بها، كما يجب عرض الملابس بألوان متنوعة إرضاء كافة الأذواق.

بالإضافة إلى أنه يجب توفير غرف لقياس الملابس، وهذا كي يقدر الزبون على تجربة الملابس قبل شرائها.

7- العمالة التي يحتاجها محل الملابس

إن العمالة من الأمور الضرورية التي يتوقف عددها تبعًا لمساحة المشروع، ولكن يلزم على الأقل أن يتم تشغيل اثنين أو ثلاثة عمال كي يبيعوا في المحل، ويساعد العملاء على الوصول إلى الملابس المناسبة له، وإذا كانت الملابس التي ترغب في التجارة بها نسائية فيلزم توفير عمالة من البنات كي لا تشعر السيدات بالحرج.

كما يلزم توفير الشخص الذي يتولى أمر حسابات كي يحاسب المشتري عند شراؤه البضائع، كما يجب أن تتمتع هذه العمالة بالمظهر الأنيق، وحسن التعامل مع المستهلك

8- التسويق والدعاية لمشروع بيع الملابس

يوجد الكثير من طرق التسويق في الوقت الحالي، حيث يلجأ أغلب أصحاب محلات بيع الملابس إلى نوعان من التسويق، الأولى: تخص مكان المشروع، وذلك عن طريق وضع لافتة واضحة كبيرة عند بوابة المحل تحتوي على الاسم الخاص بالمحل، ومن الأفضل أن تكون هذه اللافتة مزودة بالضوء؛ وذلك كي تلفت الانتباه إلى المستهلك عند مروره بجانب المحل.

طريقة أخرى وهي عمل صفحة خاصة بالمحل على صفحات التواصل الاجتماعي؛ وهذا كي يستطيع المستهلك على معرفة ما يُعرض في المحل بدلًا من الذهاب إلى المكان أولًا، كما يجب الحرص على توفير العروض المتنوعة على الملابس.

محلات الملابس التركية والأوروبية في مصر

في إطار ذكر تجربتي في بيع الملابس اكتشفت وجود إقبال شديد على الملابس الواردة من أوروبا وتركيا بشكل خاص دون غيرها، وذلك بسبب جودتها وتميزها، وكونها غير متداولة في البلدان العربية، مما يجعل من يرتديها يتألق ويتميز، بالإضافة إلى دقة تصميمها وتصنيعها.

لذا سوف نتعرف على بعض المحلات التجارية التي تورد الملابس التركية والأوروبية بمصر فيما يلي:

  • LC Waikiki
  • Koton
  • Hotic التركية
  • Vakko
  • Collezione
  • Ipekyol

تجدر الإشارة أن هناك مستثمرين في بيع الملابس من الممكن أن يسافرون إلى الدول الأوروبية لشراء نوع معين من الملابس يزداد عليه الطلب، ولكن يجب التنبيه أنه قبل أن تُقبل على المتاجرة في هذه الملابس القيام بتحديد ما إذا كان المستهلك سوف يقبل عليها أم لا، وهذا لأن الأمر يتوقف على أن هذه الملابس تكون أسعارها باهظة الثمن.

مصانع مصرية لتوريد الملابس بالجملة

في سياق عرض تجربتي في بيع الملابس سوف نتعرف على المصانع التي تورد ملابس ذات جودة عالية، وتقدر على منافسة الملابس المستوردة، بالإضافة إلى مواكبتها لموضة العصر، كما أنها تمتاز بسهولة التعامل معها، وسوف نتعرف على أسماء وعناوين هذه المصانع من خلال السطور القادمة:

  • مصنع ميس موندو للملابس الجاهزة: بإمبابة – الوراق 2 ش محمد ربيع، متفرع من ش ترعة السهيل بالقرب من قسم الوراق، رقم الهاتف الخاص بالمصنع، هو: 0235405231.
  • مصنع هارفي للملابس الجاهزة: متواجد في 5 ش سمير مرسي متفرع من ش محمد حسنين هيكل في مدينة نصر في القاهرة، رقم الهاتف هو: 0127315752.
  • مصنع المستقبل الجديد للملابس الجاهزة: 11 ش علي بن أبي طالب، متفرع من ش الحجاز في مدينة الأمل في محافظة القليوبية.
  • مصنع نيو كلاسيك للملابس الجاهزة: 24 ش الحسن من شارع الإسراء في ميدان لبنان في المهندسين في الجيزة، رقم الهاتف هو: 0233476031.
  • مصنع هاي تك للملابس: رقم 6 ش الزيتون بجوار حديقة الزيتون، رقم الهاتف: 0101991148.
  • مصنع السد العالي للملابس الجاهزة: 21 ش حليم خليل، بجوار تقي العباسية، القاهرة، رقم هاتفه: 0226845392.
  • مصنع لارا فاشون: يبيع جميع أنواع الملابس المستوردة بأسعار الجملة وعنوانه القاهرة تليفون: 0255882606.
  • موزع ملابس بالجملة مكتب يوستس: في 27 ش شواثيلة الموسكي، القاهرة، ورقم هاتفه: 025903212 – 025064710، والعنوان الثاني هو: 21 ش المعز لدين الله، الغورية، القاهرة، ورقم الهاتف: 025064710-0108773524.

اقرأ أيضًا: تجربتي في الاستيراد من تركيا

عوامل فشل مشروع بيع الملابس

بعد أن ذكرنا أهم النقاط في تجربتي في بيع الملابس سوف نتعرف على أهم العوامل التي يمكن أن تؤدي إلى عدم نجاح أي مشروع في بدايته، وبشكل خاص في مشروع بيع الملابس، ففي أغلب الأوقات يقع القائمين على مشروع التجارة في الملابس في العديد من الأخطاء التي تجعل المشروع يفشل.

لذا من خلال تجربتي في بيع الملابس سوف أعرض لكم العوامل التي قد يخطأ بها الشخص والتي تتمثل فيما يأتي:

1- افتتاح المشروع في وقت خاطئ

في إطار تجربتي في بيع الملابس سوف نتعرف على أحد العوامل التي يمكن أن تجعل هذا المشروع يفشل ولا يحقق أي أرباح، وهو افتتاح المشروع في الوقت الخاطئ، لذا يجب الاطلاع على النشاط الاقتصادي للدولة قبل انطلاق المشروع.

مثال على ذلك افتتاح مشروع في وقت الأوبئة أو الحروب الأهلية أو المظاهرات، فهذا الأمر يعني حتمية الفشل، لذا يجب الانتظار حتى تتحسن الأوضاع.

2- عدم عمل دراسة جدوى سليمة

نجد أن هناك بعض الأشخاص الذين يرغبون في البدء في مشروع بيع الملابس يظنون أنه سهل، ويمكن إنشاءه دون الحاجة إلى عمل دراسة جدوى بشكل سليم، فلا يقومون بعمل أهم الحسابات والتكلفة المادية التي يحتاج إليها، الأمر الذي يجعله يقع في العديد من الديون التي لم يخطط لها.

كما أنه يمكن أن يعمل بتجهيزات بسيطة غير ملائمة لطبيعة العمل، الأمر الذي يؤدي إلى الفشل الحتمي للمشروع، لذا من الضروري القيام دراسة جدوى صحيحة ودقيقة بها.

3- انتقاء مكان عرض الملابس

إذا قمت باختيار مكان بيع غير مناسب لما تعرضه، فإن هذا يؤدي إلى فشل المشروع، مثل: إذا كنت تتاجر في ملابس خاصة بالطبقة الغنية، وقمت بافتتاح المحل في مكان شعبي أو في حي متوسط، فهذا يعني الفشل بالتأكيد، إذ يجب عرض المنتجات أمام الفئة المستهدفة وبالقرب منهم.

4- مدى تدريب العمالة

إن اختيار عمالة ليس لديها خبرة في مجال البيع، يجعل نجاح المشروع يتأخر، وذلك لأن نجاح العمل يتوقف على وجود عمالة ذو خبرة في البيع والشراء، لجذب الزبائن لشراء أكثر من قطعة، وذلك عن طريق التواصل بشكل جيد مع المستهلكين، ومعرفة احتياجاتهم فورًا.

5- التسويق والدعاية السيئ أو غير الكافِ

إذا كانت الدعاية والتسويق غير جيدان فإن يعني عدم رواج المشروع الكافِ، وذلك لأن جودة الدعاية يعتبر من أهم أسباب نجاح المشروع، لذا يجب الاهتمام بترويج المشروع عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي، وخاصةً موقع الفيس بوك، وعرض ما تقوم ببيعه، وشراء المنتجات التي يزداد عليها الطلب، للتسويق للمحل.

6- إدارة المشروع السيئة

يلزم في أي مشروع تواجد إدارة جيدة، وذلك من خلال قدرة المدير على التواصل مع العمالة والمستهلكين، ومعرفة المتطلبات اللازمة التي يحتاج إليها المشروع، والخدمات التي تنقصه، لذا فإن وجود إدارة جيدة تمنع فشل المشروع.

اقرأ أيضًا: تجربتي في تجارة الذهب

نصائح هامة لنجاح مشروع بيع الملابس

هناك عدة إرشادات أود أن أذكرها لكم من خلال تجربتي في بيع الملابس، وهي تعتبر من الأمور الأساسية التي تجعل هذا المشروع نجاح، والتي تؤدي إلى تقليل احتمالية التعرض للخسارة، وذلك لأنه كما ذكرنا في السابق أن التخطيط الجيد يساهم في نجاح أي مشروع، إليكم هذه النصائح فيما يلي:

  • ينبغي القيام بعرض ملابس تتناسب مع المستهلك الذي تستهدفه، وتود التعامل معه، والحرص على تنوع الملابس كي تتناسب مع كافة الأذواق، ويجب أن تكون الملابس تتناسب مع العادات والتقاليد؛ كي لا تلاقي انتقاد من قبل من قبل من حولك.
  • من الضروري أن يتمتع الشخص بالقدرة على إدارة الأمور بشكل جيد، كما أنه يجب أن يتمتع بروح رياضية ويتقبل النقد البناء ممن لديهم الخبرة في هذا المجال، كما يجب مشاركة فريق العمل والاستماع لهم.
  • العمل بشكل دائم وجيد، ودراسة السوق ومتطلباته، والحرص على تحسين السلع بشكل مستمر، الأمر الذي يجعل منك منافس قوي بين المنافسين الآخرين.
  • يجب أن يكون الشخص القائم على العمل لديه القدرة على المجازفة المعقولة في حدود العقل، فيجب العلم أن القائد الناجح هو من يكون لديه القدرة على التحكم في زمام الأمور بشكل دائم.
  • يجب أن يقدر صاحب المشروع على التواصل الجيد مع الزبائن، وهذا التواصل لا يتوقف فقط على مجال البيع والشراء في المحل، ولكن أن يكون على دراية بالتواصل مع الزبائن عبر الوسائل الحديثة للتواصل، الأمر الذي يجعل المستهلك على اطلاع دائمًا بكل ما يعرضه المحل من منتجات جديدة.

من خلال تجربتي في بيع الملابس وجدت أنه يجب توافر عدة عوامل لجعل هذا المشروع يحقق نجاح وأرباح هائلة، أهمها الدراسة الجيدة له، فلا يجب خوض مشروع يفوق رأس مالك.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.