طريقة حساب خارج الدوام للموظف الحكومي

بمعرفة طريقة حساب خارج الدوام للموظف الحكومي؛ يستطيع الموظف احتساب الأجرة الإضافية المستحقة بناءً على عمله خارج أوقات العمل الرسمية، وذلك وفق الضوابط التي أقرتها وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية في هذا الشأن، والتي نتعرف عليها خلال السطور القادمة من موقع صناع المال، كما نوافيكم برابط مباشر لاحتساب قيمة الأجرة الإضافية مباشرةً دون الحاجة إلى إجراء أي حسابات.

طريقة حساب خارج الدوام للموظف الحكومي

يلجأ الكثير من الموظفين إلى ساعات العمل الإضافي كوسيلة للحصول على المزيد من الدخل، ومن جانبٍ آخر يواجه الكثير من المؤسسات والشركات موقف الاحتياج إلى توظيف العاملين لفترة إضافية عن الدوام المقرر لهم، وذلك لأسبابٍ مختلفة، مثل زيادة ضغط الإنتاج أو لتعويض خسارة.

بغض النظر عن الأسباب التي تدفع الموظف إلى العمل لوقتٍ إضافي أو دوافع الشركة في تشغيل موظفيها لفترة إضافية؛ فإن وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية قد أقرت العمل بهذا النظام، وفق مجموعة من الشروط والضوابط التي تضمن الحق للعمال، وتعمل على سير المنظومة في إطار يحفظ حقوق الموظفين الإنسانية.

يمكن استخلاص أحكام وطريقة حساب خارج الدوام للموظف الحكومي من نص المادة 107 من قانون العمل السعودي، والتي تقضي بضرورة دفع المؤسسة أو الشركة لأجور الموظفين عن ساعات العمل الإضافية التي يعملون بها.

أما عن طريقة محاسبة الموظفين على ساعات العمل الإضافية؛ فتلزم المادة 71 أصحاب العمل بدفع قيمة الأجر الفعلي لساعات العمل الإضافية بالإضافة إلى 50% من قيمة راتب الموظف الأساسي.

اقرأ أيضًا: شروط فصل الموظف الحكومي السعودي

كيفية حساب أجر مدة العمل الإضافي للراتب الأسبوعي

بعد التعرف على طريقة حساب خارج الدوام للموظف الحكومي في ضوء المادة 71 من قانون العمل السعودي؛ نتعرف على طريقة حساب إجمالي الأجر الإضافي عن مدد العمل الإضافية على مدار الأسبوع بالكامل، والتي تتمثل في إجراء الحسابات التالية:

  1. تحديد المعدل القياسي للعمل الأسبوعي: غالبًا ما تكون مدة الأسبوع القياسي للشركات هي 40 ساعة، وفي حال استخدام الشركة مدة قياسية مختلفة؛ يتم الحساب بناءً عليها.
  2. حساب أجر الساعة العادية: ويتم ذلك بقسمة أجر الأسبوع القياسي للشركة على عدد ساعات العمل فيه، حيث ينتج أجر العمل لمدة ساعة واحدة.
  3. حساب ساعات العمل الإضافية: وتتم معرفتها بطرح عدد ساعات العمل في الأسبوع القياسي من العدد الإجمالي لساعات العمل في الأسبوع، حيث يمثل فارق الطرح عدد ساعات العمل الإضافية.
  4. حساب أجر ساعات العمل الإضافية: ويتم ذلك بضرب عدد الساعات الإضافية في أجر الساعة الفعلية الواحدة، ثم إضافة نسبة ساعة العمل الإضافية، حسب ما تقره كل مؤسسة، وفي حال عدم وجود نسبة خاصة بالمؤسسة؛ فإنه غالبًا ما يتم احتسابها بنسبة 50% من أجر الموظف الأساسي.
  5. إضافة أجر الساعات الإضافية إلى المرتب: بعد معرفة أجر الموظف الأسبوعي عن الساعات الإضافية التي عملها، تتم إضافتها إلى الراتب الأسبوعي للموظف، لتمثل بذلك الراتب المقرر له قبل الخصومات والضرائب ونحو ذلك.

يمكن للموظفين تجنب عناء حساب الأجر الإضافي عن ساعات العمل الإضافية باستخدام حاسبة أجر الساعات الإضافية الإلكترونية، والتي يمكن الدخول إليها من هنـــــــا، ثم إدخال البيانات المطلوبة عن الراتب، والتي عليها يتم احتساب الأجر الكلي لساعات العمل الإضافية التي عملها الموظف.

اقرأ أيضًا: شروط نقل الموظف من مدينة إلى مدينة

ضوابط العمل لساعات إضافية في قوانين المملكة

وفقًا لما أقره قانون العمل السعودي؛ فإنه لا يحق لصاحب العمل إجبار الموظفين على العمل لساعاتٍ إضافية تزيد عن 27 ساعة على مدار السنة إلا بموافقتهم، على أن تشمل ساعات العمل الإضافية العمل خلال العُطَل الرسمية والأعياد.

كما قضى القانون بعدم أحقية صاحب العمل في زيادة ساعات العمل الفعلية عن 8 ساعاتٍ في اليوم، أو 48 ساعة في الأسبوع، وفي رمضان لا يحق لصاحب العمل زيادة ساعات العمل عن 6 ساعات في اليوم، أو 36 ساعة في الأسبوع، وذلك بما يتلاءم مع نظام عمل كل مؤسسة.

من جانبٍ آخر يقضي قانون نظام العمل السعودي لصاحب العمل بالحق في زيادة عدد ساعات العمل عن أوقات الدوام الرسمية في حالات معينة مثل:

  • فترة الجرد السنوي.
  • أوقات التأمين.
  • الفترات الموسمية التي تحددها وزارة العمل.
  • فترات التصفية والإعداد للبيع بأسعار الخصومات.

رغم سماحية قانون العمل لأصحاب العمل في زيادة أوقات العمل عن فتراته الرسمية في الحالات المتقدم الإشارة إليها؛ إلا أنه اشترط ألا تزيد عدد الساعات الفعلية للعمل في اليوم عن 10 ساعات، وأن يتم هذا في إطار الضوابط التي تقرها وزارة العمل بالنسبة لكل مؤسسة، والتي تتضمن مراعاة الآتي:

  • أن يكون تكليف العامل بأعمال إضافية خارج أوقات الدوام الرسمية خاضعًا للوائح المعتمدة من مجلس الإدارة.
  • أن يكون التكليف بالأعمال الإضافية ضمن إطار التنسيق مع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، لضمان أن يتم تنفيذه في الحالات التي تتطلب ذلك.
  • أن تلتزم المؤسسة أو الهيئة بتوفير رواتب الموظفين العاملين لساعاتٍ إضافية في نطاق ميزانيتها الخاصة دون تحميل الحكومة أو الدولة أعباء ذلك.

يعمل قانون العمل السعودي على تنظيم علاقة العمل بين الرؤساء والمرؤوسين بما يحفظ لكلٍ منهم حقه، بما في ذلك تنظيم ساعات العمل الإضافية التي يراعي فيها القانون إنسانية الموظف ويضمن له الحصول على التقدير الأمثل.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.