هل الاقتصاد الأمريكي في خطر؟ ترامب يُحذر من مخاطر ارتفاع الدولار

يُحذر الرئيس السابق البيت الأبيض من مخاطر ارتفاع سعر الدولار كثيرًا مقابل الين الياباني مؤكدًا أن ذلك سيضر كثيرًا الصناعة في البلد، وربما يجبرهم على نقل المصانع إلى الخارجي.

الاقتصاد الأمريكي في خطر بسبب الدولار

يدعو ترامب إلى حماية الاقتصاد المحلي في البلاد مقترحًا خفض قيمة الدولار نوعًا ما، ليتمكن القائمين على الصناعة بإتمام أعمالهم.. حيث صرح أن الذروة الجديدة للدولار تؤثر بالسلب بشكلٍ كبيرًا على المصانع في الأراضي الأمريكية.

أكد دونالد ترامب أيضًا أن مخاطر الدولار ستؤدي إلى خسارة الكثير من المصانع في القطاعات المختلفة وتجعلهم راغبين في بدء مشاريعهم في البلدان الذكية.. بسبب عدم تمكنهم من المسافة في السوق.

الدولار في الأيام القليلة الماضية سجل أعلى ارتفاعًا مقابل الين الياباني منذ ما يقارب من 34 عامًا، ليُسبب تأرجح في الأسواق نوعًا ما.. كما أكد الرئيسي السابق للبيت الأبيض أن ذلك سيُسبب مشاكل تجارية كثيرة مع الصين، واليابان.

في السابق احتد الصدام نوعًا ما بين ترامب ومجموعة من القادة اليابانيين، حيث زعم أنهم يتلاعبون بقيمة الين الياباني من أجل ضرب الاقتصاد الأمريكي من خلال التحكم في سوق المال، وسوق العملات.

شهد أيضًا ترامب حرب تجارية كبيرة نوعًا ما مع الصين، حيث فرص خلال فترة حكمه سن تعريفية جمركية على مجموعة من البضائع القادمة من الصين مثل الفولاذ والألومنيوم، والسلع المصنعة مثل الألواح الشمسية، وأجهز الكمبيوتر بنسبة تصل إلى25%.

اتجاهات الدولار 

بناءً على مجموعة من التقارير الواردة.. فإن ارتفاع سعر الدولار يُسبب مشاكل كثيرة لعدد من الدول حول العالم، ومن المتوقع أن يظل الدولار قويًا فترة طويلة من الوقت.

يُؤثر ارتفاع الدولار على التضخم المستورد من الخارج، ويضغط على مجموعة من العملات خاصةً الدول الناشئة.. ويؤثر كثيرًا على اقتصاد الدول المستوردة للنفط.

الدولار الأمريكي من العملات الاقتصادية القوية التي تؤثر أما بالسلب أم الإيجاب على اقتصاد الدول الأخرى.. ولكن استمرار ارتفاع ربما يضر بصالح الاقتصاد الأمريكي في وقت ما.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.