دراسة جدوى مشروع مواد بناء حديد وأسمنت

دراسة جدوى مشروع مواد بناء حديد وأسمنت تجعل من المشروع ناجحًا، فالحديد والأسمنت وغيرهم من مواد البناء من أساسيات الحياة الواجب توافرها بأي وقت ومكان بسبب عمليات البناء المستمرة، وبالتالي فإنه من المشروعات المربحة، انطلاقًا من ذلك نعرض لكم دراسة جدوى مشروع مواد بناء حديد وأسمنت من خلال موقع صناع المال.

دراسة جدوى مشروع مواد بناء حديد وأسمنت

تحتاج كافة المنشآت من منازل ومؤسسات ومستشفيات التي يتم بناؤها إلى مواد البناء الأساسية مثل الحديد والأسمنت؛ مما يجعلها من الأشياء التي يكون الطلب عليها دائمًا ومستمرًا.

بالإضافة إلى ذلك فإن مواد البناء من الحديد والأسمنت يتم من خلالها الحصول على الأرباح العالية؛ لأن في حالات البناء لا يتم فقط شراء كيس أو اثنين من الأسمنت، ولكن يتم شراء الأطنان منه.

بناءً على ذلك نعرض لكم دراسة جدوى مشروع مواد بناء حديد وأسمنت من خلال الفقرات التالية:

1- موقع المشروع

توجد العديد من الأماكن المناسبة لافتتاح ذلك المشروع، ولكن أفضل الأماكن هي المدن الجديدة التي ما زالت تحت الإنشاء والتعمير والتطوير، والمقصود من هنا هي المناطق السكنية التي تتضمن منازل الأفراد وتعمل فيها شركات المقاولات الصغيرة، لا المناطق السكنية التي تبنى بواسطة الشركات، مثل: القرى السياحية والكمبوندات.

في حالة عدم الرغبة في افتتاح المشروع في المناطق الجديدة أو عدم العثور على موقع جيد، فيمكن افتتاح المشروع في المناطق السكنية بالمدينة التابع لها، توفيرًا لخدمات عمليات البناء بها، ومن يقومون ببناء الطوابق الإضافية في منازلهم.

كما يمكن افتتاح ذلك المشروع في القرى في حالة السكن بها، أو الرغبة في العمل دون المنافسة؛ لأن القرى تتضمن العديد من عمليات البناء، كما يمكن خدمة باقي القرى المجاورة.

فيما يخص مساحة المشروع، فمن الأفضل ألا تقل عن 200 متر مربع، على أن تتضمن مساحة مغطاة لا تقل عن 50متر مربع، والتي يتم فيها وضع المكتب الصغير وتخزين الاسمنت والحديد؛ لأنها تكون في الأكياس الورقية التي قد تتلف في حالة تعرضها لأشعة الشمس أو مياه الأمطار.

اقرأ أيضًا: دراسة جدوى مشروعات صغيرة

2- تجهيز المشروع

لا يحتاج مشروع مواد البناء إلى تجهيزات كبيرة، فمن الممكن العمل بالمكان وهو على الطوب دون القيام بأية تشطيبات، ولكن هناك بعض الأساسيات الواجب توافرها، مثل: لوحة للمتجر، وكاميرا للمراقبة، وأجهزة الاتصال.

على الرغم من قلة تلك الأجهزة ولكنها باهظة الثمن بعض الشيء، ولكن يجب الأخذ في الاعتبار كونها ضرورية، كما أن المتجر إن كان إيجارًا فلن يكون عاليًا لأن المكان ليس مجهزًا فهو فارغ.

تكمن التكلفة العالية بالمعدات؛ لأن في مشروع مواد البناء يكون هناك حاجة للسيارة القلاب التي يتم من خلالها نقل كميات الأسمنت والحديد المطلوبة من المتجر إلى العملاء.

كما أنه قد يكون هناك حاجة للودر الصغير بالحجم من أجل تعبئة الأسمنت والرمل والزلط على السيارة، ومن الممكن تقليل التكلفة، شراء تلك السيارات المستعملة أو شرائهما من خلال نظام التقسيط دون فوائد أو الدفع الكاش إن وجدت الأموال.

3- طريقة شراء البضائع

بينما نتناول دراسة جدوى مشروع مواد بناء حديد وأسمنت، ففي حالة الأسمنت فإن هناك العديد من المنافذ والوكلاء الخاصين بالمصانع في جميع البلاد، ويمكن الحصول على أرقامهم من خلال مواقع المصانع على الإنترنت، أو من خلال من تعرفهم في ذلك المجال، وبالتالي يتم التواصل معهم كتاجر من أجل توريد الكميات المطلوبة بواسطة أسعار التجار.

في حالة الرغبة بالحصول على الزلط والرمل، فيمكن الحصول عليهم من خلال العلاقات الشخصية، أو الحصول على الاستفسارات من خلال العاملين بمجال تجارة مواد البناء الآخرين.

4- طريقة العمل بالمشروع

إن إنشاء مشروع لمواد البناء الخاص بالأسمنت والحديد من الأمور السهلة التي لا تكون متطلباته معقدة وسهل القيام بها بشكل كبير، إلى درجة أن الشباب الصغير السن الذي لم يتخرج بعد يمكنه تشغيله وإدارته.

يكون العمل في التواصل مع العملاء هاتفيًا من أجل عمليات الشراء أو التواصل معهم عند زيارتهم للمتجر، وأن من يقوم بطلب الكميات القليلة من البضاعة يمكنه أن يحملها بنفسه.

أما في حالة العملاء التي تقوم بشراء الأطنان من مواد البناء، فإن المحل يتولى مهمة توصيل البضاعة إلى مكان العميل، ويقوم هو بدفع الرسوم، أما في حالة شراء مالك المشروع للبضاعة فإنه يتصل مع الموردين لكي يرسلوا له ما يريد عند نفاذ مخزونه.

اقرأ أيضًا: دراسة جدوى مشروع محل أحذية مربح من كافة النواحي

5- عمالة المشروع

في بداية المشروع، فإنه يكون محتاجًا فقط إلى عامل واحد يقوم ببيع الكميات البسيطة إلى العملاء والتي يمكن حملها باليد، كما يقوم باستلام طلبات البيع الكبيرة، ومن الأفضل أن يكون ذلك العامل عالمًا بكيفية قيادة سيارة اللودر.

كما يكون هناك حاجة لسائق من أجل نقل الكميات الكبيرة من مواد البناء على سيارة المشروع الخاصة، كما يجب أن يكون هناك عمالًا للأسمنت، ولكن يكون عملهم من خلال نظام الطلب لا موظفين دائمين.

6- المبيعات والتسويق

من خلال عرض دراسة جدوى مشروع مواد بناء حديد وأسمنت، فإن المشروع في بدايته يكون في حاجة لعمليات التسويق البسيطة الغير مكلفة، والتي ينتج عنها الربح الكبير بسبب تحقيقها للعديد من المبيعات والصفقات، ومن أمثلة التسويق ما نعرضه بالنقاط التالية:

  • الذهاب إلى المقاولين العاملين بطريقة حرة، وشركات المقاولات التي تعمل في نفس منطقة المشروع والاتفاق معها على أن تورد إليهم من خلال الخصومات والنقل المجاني.
  • زيارة من يستعدون للبناء وإقناعهم بأن مشروعك سوف يقدم لهم جميع الاحتياجات في الأسعار المناسبة التي لا توجد بالسوق؛ لأن ذلك من شأنه التوفير عليهم.
  • وضع اللوحة الكبيرة على المتجر من أجل جذب الزبائن والتعرف إلى محتوى المنتجات.
  • الحرص على بناء العلاقات والسمعة الجيدة مع الآخرين العاملين في نفس المجال ومن يكون لهم علاقة به لكي يقوم الجميع بالشراء منك.
  • تطوير المتجر عن طريق إضافة المنتجات الجديدة؛ لأن ذلك يسرع من عمليات البيع ويسهلها.
  • التسويق من خلال مواقع التواصل الاجتماعي وغيرها من وسائل الإعلام الممكنة مثل الصحف والمجلات.

اقرأ أيضًا: دراسة جدوى مشروع تعبئة وتغليف البهارات

7- دراسة الأموال

في صدد شرح دراسة جدوى مشروع مواد بناء حديد وأسمنت، فإن الدراسة المالية من أهم الخطوات الواجب القيام بها من أجل تحديد الهدف الاقتصادي من المشروع، حيث حساب التكاليف الإجمالية والأرباح التي من المتوقع الحصول عليها، مما يؤدي إلى الوقوف على التعديلات اللازمة بالتكاليف.

كما أن الدراسة المالية تتم على أساس تحديد قيمة وحجم المبيعات التي من المتوقع حدوثها، وتتضمن تلك الدراسة ما يلي:

  • إجمالي المصروفات الخاصة بالتشغيل، والتي تتضمن التجهيزات وأسعار البضاعة، وأجر المكان والعمال، والعديد من المصروفات الأخرى.
  • القيمة الخاصة بالإيرادات عند بيع الأسمنت والحديد على أساس حجم الطلب الذي تم تحديده بدراسة السوق.
  • صافي الربح من خلال طرح التكاليف الاجمالية من الإيرادات، ففي حالة أن القيمة موجبة فذلك دليل على نجاح المشروع وحصوله على الربح، أما في حالة القيمة السلبية فذلك دليل على خسارة المشروع وأنه في حاجة للتعديلات.

إن مشروع مواد بناء حديد وأسمنت من أهم المشروعات التي تضمن الربح الكبير السريع؛ لذلك يجب وضعه في الاعتبار عند الرغبة في افتتاح مشروع، إلى جانب معرفة دراسة الجدوى الجيدة التي تضمن نجاحه.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.