إنشاء أول مجمع مصانع لسامسونج في الشرق الأوسط وأفريقيا في مصر بإجمالي استثمارات 700 مليون دولار

قررت شركة الإلكترونيات العالمية سامسونج إنشاء مجمع مصانع لها في محافظة بني سويف المصرية، ليكون هذا المشروع هو الأول للشركة في الشرق الأوسط وأفريقيا، ضمن 14 مصنع لها حول العالم، وقد تم وضع خطة للانتهاء من المشروع في غضون 10 أشهر فقط.

جاءت هذه التصريحات عن “جون سو جونج” رئيس مجلس إدارة مصنع سامسونج في مصر، وقد نقلها بيان رئاسة الوزراء عقب زيارة “مصطفى مدبولي” رئيس الوزراء المصري لمجمع مصانع شركة الإلكترونيات في مصر.

أشار “جونج” إلى أن الطاقة الإنتاجية للمشروع بلغت 6 ملايين وحدة في السنة، تنوعت بين أجهزة التليفزيون والهواتف والتابلت، وقد جاوز حجم الاستثمارات في هذا المصنع 700 مليون دولار، منذ عام 2022 وحتى العام الحالي.

جاء إنشاء هذا المشروع في إطار خطة الشركة العالمية للاتخاذ من مصر مركزًا إقليميًا للإنتاج والتصدير، بهدف تغطية احتياجات منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وأوروبا، معلنًا عن خطة المصنع لتصدير 85% نم إنتاجه من أجهزة التليفزيون إلى ما يزيد عن 50 دولة.

يعمل هذا المشروع على توفير فرص عمل جديدة لأهالي محافظة بني سويف، حيث قامت الشركة بتوظيف نحو 5,000 موظف بالشركة، أغلبهم من صعيد مصر، وقد أشار “جونج” إلى أن العاملين بالمشروع يتلقون دورات تدريبية تخصصية في مصانع الشركة المختلفة حول العالم وفقًا لمعايير تدريب عالمية، تضمن أعلى النتائج من جودة الإنتاج.

يقع المصنع على مساحة تجاوزت 9,000 مترًا مربعًا، ومن المخطط أن تنتهي عمليات إنشائه بنهاية العام الحالي، ليبدأ الإنتاج فيه بحلول الربع الأول من عام 2025، ويستوعب المصنع نحو 1,400 عاملًا في الشركة بشكل مباشر وغير مباشر.

أكد “مدبولي” على حرص الدولة على دعم الاستثمارات التقنية فيها، ونيتها في تسهيل كافة الحوافز الممكنة للشركة، بهدف الدفع بها في النفاذ للأسواق الخارجية انطلاقًا من مصر.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.