استثمارات إروغلو إيجيبت في قناة السويس تصل إلى 40 مليون دولار

قام وليد جمال الدين، رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وأوميت إروغلو، رئيس شركة إروغلو إيجيبت بتوقيع عقد الانتفاع بالأرض لإنشاء مصنع إروغلو إيجيبت للملابس الجاهزة على مساحة 65 ألف متر مربع في منطقة القنطرة غرب الصناعية، ونوافيكم بمزيد من التفاصيل من خلال موقع صناع المال.

الاستثمار الجديد من إروغلو إيجيبت في قناة السويس

صرح وليد جمال الدين بأن هذا التوقيع هو السادس من نوعه ضمن 15 مشروعًا تُدرس لتنفيذها في منطقة القنطرة غرب الصناعية الواعدة، حيث عملت المنطقة الاقتصادية لقناة السويس على تطوير وتجهيز هذه المنطقة لاستقبال مختلف الأنشطة الصناعية، وخاصة صناعة الملابس الجاهزة والمنسوجات، بهدف جعلها مركزًا إقليميًا لهذه الصناعة.

كما أكد جمال الدين أن المنطقة الاقتصادية نجحت خلال العام المالي 2023 – 2024، وحتى نهاية مارس 2024، في جذب 144 مشروعًا متنوعًا، مع استثمارات إجمالية قدرها 3.226 مليارات دولار.

من جانبه أيضًا قال أوميت إروغلو إن إجمالي استثمارات مصنع إروغلو إيجيبت للملابس الجاهزة المتوقع إقامته تصل إلى 40 مليون دولار، ومن المتوقع أن يوفر أكثر من 3 آلاف فرصة عمل عند التشغيل الكامل.

في أبريل الماضي، وقّعت المنطقة الاقتصادية لقناة السويس عقدًا لمشروع مصنع لملابس الجينز في منطقة القنطرة غرب الصناعية مع مجموعة “جلوبال هولدينج إيه إس” التركية (Eroğlu Global Holding A.S) يهدف المصنع إلى إنتاج 7.2 مليون قطعة جينز، مع تخصيص 70% من الإنتاج للتصدير و30% لتلبية طلبات السوق المحلي.

التوسع في الاستثمارات الصناعية بالمنطقة الاقتصادية

في إطار جهود الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس لتعزيز الاستثمارات الصناعية، يُعد هذا المشروع خطوة هامة نحو تحقيق رؤية الهيئة لجعل منطقة القنطرة غرب مركزًا إقليميًا لصناعة الملابس الجاهزة.

تستمر الهيئة في جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية والمحلية لتعزيز القدرات الصناعية للمنطقة، مما يساهم في تحقيق التنمية الاقتصادية وتوفير فرص العمل.

مع استمرار الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس في تطوير بنيتها التحتية واستقطاب الاستثمارات، تتوقع الهيئة تحقيق المزيد من النمو في المشاريع المستقبلية. تشمل هذه المشاريع مجموعة واسعة من الصناعات، مما يعزز من تنوع الاقتصاد المحلي وزيادة تنافسيته على الصعيد الإقليمي والدولي.

حيث تعمل الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس على تعزيز البنية التحتية في منطقة القنطرة غرب الصناعية لتوفير بيئة ملائمة للاستثمارات، وتشمل هذه الجهود تحسين المرافق اللوجستية.

بالإضافة إلى توفير خدمات الدعم الفني والإداري، وتسهيل إجراءات التراخيص للمستثمرين، وتهدف هذه الإجراءات إلى جذب المزيد من الشركات العالمية والمحلية، ما يعزز من تنافسية المنطقة ويزيد من فرص الاستثمار والنمو الاقتصادي.

أهمية المشروع في تعزيز الاقتصاد المحلي

تلقى المنطقة الصناعية دعمًا كبيرًا من الحكومة المصرية، التي تسعى إلى تحويل المنطقة إلى مركز صناعي رائد، ويشمل هذا الدعم توفير حوافز استثمارية، وتخفيضات ضريبية، وتسهيلات في الحصول على الأراضي والتصاريح اللازمة، كما تعمل الحكومة على تعزيز الشراكات مع القطاع الخاص لتسريع وتيرة التنمية وجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية والمحلية.

يمثل مشروع إروغلو إيجيبت للملابس الجاهزة إضافة هامة للاقتصاد المحلي، حيث يساهم في توفير آلاف فرص العمل الجديدة، ما يساعد في تقليل معدلات البطالة في المنطقة، بالإضافة إلى ذلك يسهم المشروع في زيادة الإنتاج المحلي وتعزيز الصادرات، ما يدعم الاقتصاد المصري بشكل عام، وتعتبر هذه المشاريع جزءًا من استراتيجية أوسع تهدف إلى تنويع الاقتصاد المصري وتعزيز قدراته التنافسية على المستوى العالمي.

من خلال إنشاء مصانع جديدة مثل إروغلو إيجيبت، يتم تطوير مهارات العمال المحليين وتدريبهم على أحدث التقنيات في صناعة الملابس الجاهزة، وهذا بدوره يعزز من قدرة القوى العاملة المحلية على المنافسة في سوق العمل، ويفتح أبوابًا جديدة للابتكار والإبداع في هذا القطاع الحيوي، كما يمكن أن يؤدي نقل المعرفة والتكنولوجيا إلى تحسين جودة المنتجات المحلية وزيادة الطلب عليها في الأسواق الدولية.

يمثل توقيع هذه العقود مع الشركات العالمية مثل إروغلو وجلوبال هولدينج إيه إس خطوة هامة نحو تعزيز التعاون الدولي والإقليمي في مجال الصناعة، ويعكس هذا التعاون الثقة المتزايدة للمستثمرين الأجانب في بيئة الاستثمار المصرية، ويعزز من مكانة مصر كمركز صناعي وتجاري في المنطقة.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.