الصادرات الهندسية المصرية تحقق نموًا بنسبة 32.3% خلال أول أربعة أشهر من 2024

حققت الصادرات الهندسية لمصر رقمًا قياسيًا جديدًا خلال الفترة من يناير إلى أبريل 2024، حيث شهدت زيادة بنسبة 32.3%، وهذا الإنجاز يعكس النمو الملحوظ في قطاع الصادرات الهندسية ويبرز دور مصر كلاعب رئيسي في السوق العالمية.

مصر تسجل زيادة قياسية في صادرات القطاع الهندسي

أعلن (رئيس المجلس التصديري للصناعات الهندسية) المهندس شريف الصياد حقّقت الصادرات الهندسية إنجازًا هامًا خلال الفترة من يناير إلى أبريل 2024، حيث ارتفعت بنسبة 32.3% لتصل إلى 1.673 مليار دولار، ويعد هذا الرقم قياسيًا لأول مرة في تاريخ الصادرات الهندسية، مُقابل 1.264 مليار دولار خلال نفس الفترة من عام 2023.

تواصلت الصادرات الهندسية في تحقيق قفزات غير مسبوقة مساهمة بقوة في تحقيق مستهدفات الدولة لتعزيز الصادرات السلعية، وكشف أنها سجلت ارتفاعًا ملحوظًا خلال شهر أبريل 2024 حيث بلغت 431.5 مليون دولار بزيادة 50.3% مقارنة بـ 287.1 مليون دولار في أبريل 2023، هذه الأرقام تمثل إنجازًا تاريخيًا للقطاع.

أعلن عن زيادة أهم القطاعات في صادراتها خلال الفترة من يناير إلى أبريل 2024 حيث شهدت الكابلات نموًا بنسبة 36.3%، وارتفعت مكونات السيارات بنسبة 51.3%، وزادت صادرات الأجهزة المنزلية بنسبة 18.2%، وشهدت الصناعات الكهربائية والإلكترونية ارتفاعًا بنسبة 18.9%، وأخيرًا زادت صادرات وسائل النقل بنسبة 151.1%

أكد المهندس أن الأرقام القياسية التي حققتها الصادرات المصرية الهندسية خلال الأربعة أشهر الأولى من عام 2024 تُمثل إنجازًا يُؤكد على القدرات الهائلة التي تتمتع بها هذه الصناعات في مصر.

تأثير خطط زيادة الصادرات الموضوعة من قبل المجلس التصديري للصناعات الهندسية

شدد (الصياد) على نجاح خطط زيادة الصادرات التي ينفذها المجلس التصديري للصناعات الهندسية بالتعاون مع (وزارة التجارة والصناعة)، مشيرًا إلى أن تحقيق نمو مستدام في الصادرات يساهم في تنفيذ استراتيجية الدولة للنهوض بالصادرات السلعية وتحقيق مستهدفات بلوغ 145 مليار دولار في عام 2030.

حيث يعتبر القطاع الهندسي من أهم القطاعات التصديرية الواعدة في مصر، ويساهم بقوة في توفير فرص العمل وزيادة القيمة المضافة في الصناعة المحلية، ويتمتع بسمعة متميزة في الأسواق العالمية، ويُعد مساهمًا رئيسيًا في دعم استراتيجية الدولة لزيادة مستويات الصادرات المطلوبة.

أكدت (المديرة التنفيذية للمجلس التصديري للصناعات الهندسية) مي حلمي سعي المجلس التصديري للصناعات الهندسية إلى تحقيق قفزة نوعية في صادرات القطاع خلال عام 2024، وذلك من خلال استراتيجية طموحة تستهدف زيادة الصادرات بنسبة تتراوح بين 15 – 20%.

استراتيجيات متبعة لزيادة الصادرات الهندسية في مصر

تستند هذه الاستراتيجية إلى الإمكانيات الهائلة التي تتمتع بها الصناعات الهندسية المصرية، والتي تُعد من أهم عوامل استقرار الاقتصاد الوطني، وذلك من خِلال:

المشاركة الفعالة في المعارض الدولية المتخصصة، تنظيم بعثات تجارية إلى الأسواق المستهدفة، إقامة أسابيع تجارية خارجية، تعزيز التعاون مع الجهات الحكومية والقطاع الخاص، التركيز على تنويع أسواق التصدير.

أكدت أنه مع استمرار الزيادة في معدلات الصادرات الحالية يمكن تحقيق مستويات تفوق هذه المستهدفات بحلول نهاية عام 2024، حيث يعد خفض التكاليف وتعميق التصنيع المحلي ضروريّين لضمان استدامة النموّ في القطاع الهندسي المصري وجذب الاستثمارات الأجنبية للقطاعات الاستراتيجية ضمن هذا المجال.

أشارت إلى أن هذه الخطوات تتطلب تنفيذ استراتيجية شاملة لجذب الاستثمارات وتعزيز هذا القطاع الحيوي في مصر، وأكدت على أهمية وضع خطة للحد من تكلفة الإنتاج بشكل إيجابي ومنح فرصة للتواجد في الأسواق الجديدة ويزيد من تنافسية الصناعات المصرية.

كما تحدثت عن الدول التي زادت إليها الصادرات الهندسية خلال الأشهر الأربعة الأولى من عام 2024 والتي تشمل:

دول أوروبا، مثل: (المملكة المتحدة، تركيا، فرنسا، ألمانيا، سلوفاكيا، جورجيا، إيطاليا، التشيك، إسبانيا)، دول آسيا، مثل: (السعودية، الإمارات، العراق، الأردن، وقطر) بالإضافة إلى دول أفريقيا، مثل: (ليبيا، المغرب، غانا، تونس، كينيا، نيجيريا، أنغولا، ساحل العاج، وجمهورية الكونغو).

يُمثل هذا الارتفاع في الصادرات الهندسية إنجازًا هامًا يؤكد على قدرة هذا القطاع على تحقيق المزيد من النمو والتقدم، وتُساهم هذه النتائج الإيجابية في تعزيز الاقتصاد الهندي وتحسين صورة الهند على الصعيد الدولي.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.