مصر تستهدف إضافة 11 مدينة جديدة في 2026

على غِرار الخطة التي تطمح إليها مصر من توسيع عمراني وتنمية مستدامة؛ فإنها تستعد لإضافة مدن جديدة بحلول عام 2026، تأتي هذه الخطوة كجزء من استراتيجية الدولة لتعزيز الاستثمار وتوفير بيئة أكثر جاذبية للمستثمرين، مما يُساهم في دعم الاقتصاد المصري على المدى البعيد.

إضافة مناطق حرة جديدة في مصر خلال العامين المقبلين

تعمل مصر على مضاعفة عدد المناطق الحرة العامة بإضافة 11 مدينة جديدة خلال العامين الجاري والمقبل، وذلك وفقًا لما أفاد به مسؤول هيئة المجتمعات العمرانية.

مضيفًا بأن مصر تضم 9 مناطق حرة عامة تسهم بنحو 25% من إجمالي الصادرات السنوية للبلاد، وتعمل الدولة على توفير البنية التحتية اللازمة لهذه المناطق.

كما أوضح أن المساحات المخصصة للمناطق الجديدة تبلغ حوالي 150 فدانًا لكل منطقة، وسيتم تنفيذها بالشراكة بين هيئة المجتمعات العمرانية وهيئة الاستثمار والمناطق الحرة.

مبينًا أن المناطق الحرة في مصر تنقسم إلى عامة وخاصة، حيث تضم المناطق العامة مجموعة من المشاريع الاستثمارية وتتكفل الدولة بتوفير البنية التحتية، بينما تضم المناطق الخاصة مشروعًا واحدًا فقط.

استعراض تنفيذ مشروع المناطق الحرة الجديدة

يُدار عمل المناطق الحرة العامة والخاصة في مصر بموجب قانون ضمانات وحوافز الاستثمار الذي يمنح المشاريع إعفاءات من الضرائب الجمركية وضريبة المبيعات والرسوم الأخرى، مع فرض رسم سنوي يبلغ 1% من قيمة السلع الداخلة أو الخارجة لحساب المشروع، كما يسمح القانون بتحويل أرباح المشاريع أو إخراج رأس المال الأصلي دون قيود.

أشار المسؤول إلى أن الحكومة تعتزم تخصيص 4 مناطق حرة عامة جديدة خلال 2024 في مناطق: برج العرب، أكتوبر الجديدة، العلمين الجديدة، والعاشر من رمضان.

بينما تتوزع باقي المناطق في حدائق العاصمة، العبور الجديدة، أسوان الجديدة، طيبة الجديدة، مدينة بني سويف الجديدة، وسوهاج الجديدة.. ومن المتوقع البدء في تخصيصها تدريجيًا ابتداءً من 2025.

كما ستتولى هيئة الاستثمار أعمال التشغيل وجذب المناطق مع الاتفاق على تقسيم العوائد مع هيئة المجتمعات العمرانية بنظام الشراكة وفق نسب محددة.

أضاف المسؤول أن الهيئتين حصلتا مؤخرًا على منطقتين حرتين في أسوان ونويبع، ويجري حاليًا تزويدهما بالمرافق اللازمة، مع توقع بدء العمل بهما منتصف العام المقبل.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.