إيدج وفينكانتييري تتعاونان في أول مشروع مشترك لبناء السفن المتقدمة في أبوظبي

تم توقيع اتفاقية إطلاق “ميسترال” المشروع المشترك لبناء السفن يوم الاثنين، بين كلٍ من مجموعة “إيدج” الرائدة في مجال الدفاع والتكنولوجيا المتقدمة على مستوى العالم، وشركة ” فينكانتييري” والتي تُعد إحدة أكبر شركات بناء السفن عالميًا.

سيتمتع المشروع المشترك بفرص عالمية فيما يخص تصميم وتصنيع السفن الحربية المتقدمة، وبالنسبة إلى لمجموعة “إيدج” فتبلغ حصتها من المشروع 51%، وقد تم الإعلان عن المشروع للمرة الأولى في شهر فبراير من العام الحالي، ومن المخطط منحه حقوقًا رئيسية في الطلبيات من خارج حلف الناتو، بالإضافة إلى عددٍ من الطلبيات الاستراتيجية من دول مختارة من أعضاء الحلف، ومجموعة تجارية من الطلبات بقيمة تصل إلى 30 مليار يورو.

قوات خفر السواحل الإماراتية كانت في مقدمة المطالبين بالحصول على طلبيات من المشروع؛ إذ تم الإعلان عن الطلبية مباشرةً بعد الانتهاء من توقيع الاتفاقية، وتتضمن الطلبية شراء 10 سفن دوريات بحرية متقدمة التكنولوجيا بطول 51 مترًا، بما يُقدر بـ 400 مليون يورو.

تُعد السفن التي تضمنتها طلبية قوات خفر السواحل الإماراتية من أحدث القطع البحرية، والتي تنتمي لفئة P51MR التابعة لفئة Saettia، بطول 51 م والتي تتمتع بمرونة عالية في التشغيل، وأثبتت فعاليتها في مواجهة قسوة ظروف البحر، بالإضافة إلى أنها لا يتم التقاطها بسهولة بواسطة الرادار.

حضر توقيع الاتفاقية الضيخ “خالد بن محمد بن زايد آل نهيان” ولي عهد أبوظبي، و” وماتيو بيريغو دي كريمناغو” وكيل وزارة الدفاع الإيطالية، والشيخ “فيصل البناي” رئيس مجلس إدارة مجموعة “إيدج”، والأمير “إنريكو كريديندينو” رئيس القوات البحرية الإيطالية، وعددٌ من المسؤولين ذوي الصلة من كلا الشركتين.

أعرب “فيصل البناي” رئيس مجلس إدارة مجموعة “إيدج” عن فخر المجموعة بالشراكة في مشروع بحجم “ميسترال” مع واحدة من كبرى الشركات المتخصصة في بناء السفن المتقدمة، كما زاد من قيمة المشروع استلام أولى طلبياته بعد مرور ثلاثة أشهر فقط من الإعلان عنه.

أعلن “البناي” عن أنه سيتم بناء السفن المطلوبة في أحواض بناء السفن الخاصة بالمشروع في كلٍ من أبوظبي وإيطاليا، ما يعكس سرعة نمو المجموعة وشركائها ووفرة الموارد التي يمكنهم جمعها لنجاح المشروع، إلى جانب أهداف الشركة في تعزيز صادراتها الدولية من خلال الشراكات الفعالة.

من جانبه أعرب ” بييروبيرتو فولغييرو” الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب في شركة ” فينكانتييري” عن فخر الشركة بالتعاون القائم مع الجانب الإماراتي، ومدى اعتزازه باستقبال المشروع لأولى طلبياته، والذي يُعد دليلًا على القيمة العظيمة التي يمثلها المشروع للقطاع الصناعي.

تخطط إدارة المشروع إلى اغتنام الفرص في الأسواق الناشئة كخطوة في طريق الوصول إلى الأسواق العالمية، من خلال تطوير قدرات المشروع التجارية أيضًا، وهو ما يترتب عليه خلق فرص مؤثرة للنمو في قطاع الدفاع الدولي.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.