تطورات سوق العقارات الإماراتي خلال الربع الأول لعام 2024

خلال الربع الأول من عام 2024 شهدت الإمارات مجموعة من التحولات والمستجدات في قطاع العقارات لاسيما في دبي وأبو ظبي، مما أثار الفضول نحو تحليل سوق العقارات في الإمارات ومعرفة السبب وراء هذا النشاط.

نمو كبير يشهده سوق العقارات في دبي وأبو ظبي

كشف تقرير سوق العقارات الصادر عن شركة أستيكو للخدمات العقارية عن استمرار مرونة سوق العقارات في دبي خلال الربع الأول من العام الجاري، مع توقعات بأن تستمر الإمارة في جذب عدد كبير من الوافدين.

كما أشار التقرير إلى أن المبيعات السكنية في أبوظبي تُظهر مؤشرات نحو النمو المستقبلي، مع توقع الارتفاع التدريجي خلال الأشهر المقبلة، وأوضح أن سوق أبوظبي شهدت استكمال 800 وحدة سكنية في الربع الأول يتركز الجزء الأكبر منها في منطقة شاطئ الراحة.

مشيرًا إلى أبرز التطورات التي شهدتها الإمارة، وهو إطلاق مشروع قناة ياس السكني، وهو مشروع فلل ضخم من المتوقع اكتماله بحلول الربع الأخير من عام 2027، لتسليم 1146 وحدة مخصصة للمواطنين فقط.

كما حافظ سوق إيجارات الفلل والشقق في أبوظبي على استقراره طوال الربع الأول من عام 2024، حيث شهدت المشاريع الرئيسية والراقية طلبًا كبيرًا أدى إلى زيادة الإيجارات بنسبة تتراوح بين 7% و10% مقارنة بالعام السابق، لاسيما في العقود الجديدة.

أيضًا استمر ارتفاع أسعار إيجارات المساحات المكتبية عالية الجودة، وقد بدأ هذا الارتفاع منذ 2023 حتى 2024، حيث سجلت بعض المشاريع زيادة تتراوح بين 5% و7% متأثرة بحجم الوحدات وشروط الدفع.

على صعيد آخر قد ساهمت محدودية المساحات المكتبية الرئيسية والطلب المتزايد من الشركات المتوسعة في ارتفاع أسعار الإيجارات، فضلًا عن جهود الحكومة لجذب الاستثمار الأجنبي.

كما شهد سوق المبيعات في أبوظبي ارتفاعًا ملحوظًا في المعاملات خلال الربع الأول من عام 2024، حيث سجّل حوالي 2660 معاملة للشقق والفلل، بزيادة 17% مقارنة بتلك الفترة في العام الماضي.

أما عمليات البيع على الخارطة فقد استحوذت على جزء كبير من هذه المعاملات، حيث بلغت 1840 معاملة أو ما يقارب 69% من العدد الإجمالي، مما يمثل نموًا بنسبة 2% عن الربع السابق.

إذ بلغت مبيعات الشقق نحو 73% من إجمالي العقارات المُباعة على الخارطة، و78% من المعاملات العقارية المكتملة خلال هذه الفترة.

على الرغم من أن متوسط أسعار مبيعات الشقق في السوق لم يشهد أي تغيير نسبي، إلا أن هناك زيادة ملحوظة في القطاعات الفارهة والفاخرة الواقعة في جزيرتي ياس والسعديات.

فقد سجّل متوسط أسعار مبيعات الفلل زيادة طفيفة تراوحت بين 1% و3% على أساس ربع سنوي، بينما كان حجم النمو أكبر على أساس سنوي، حيث تراوح بين 10% و15%.

حركة سوق العقارات السكنية والتجارية في دبي

شهد سوق العقارات خلال الربع الأول نشاطًا كبيرًا عبر تسليم أكثر من 10,000 وحدة سكنية، منها 7,300 شقة و2,750 فيلا.

تمثل تلك الأرقام زيادة كبيرة مقارنة بالربع السابق، مما يمهد لزيادة ونشاط كبير في السوق العقاري، فمن المتوقع دخول 30,000 وحدة إضافية إلى السوق بحلول نهاية عام 2024.

أما عن معدل الإيجارات خلال الأشهر الثلاثة الماضية.. فقد كان متوسط أسعار إيجارات الشقق والفلل مستقرًا نسبي رغم التباين بين المجتمعات المختلفة، بينما، تراجعت معدلات النمو لتسجل أرقامًا أحادية على أساس سنوي، حيث بلغت نسبة النمو 6% للفلل و10% للشقق.

بحسب بيانات دائرة الأراضي والأملاك في دبي فإنها تشير إلى انخفاض بنسبة 4% في عدد العقود خلال الربع الأول من عام 2024 مقارنة بالربع السابق ونفس الفترة من العام الماضي.

في المقابل ارتفع حجم تجديد العقود بنسبة 5% على أساس ربع سنوي و12% على أساس سنوي، مع موافقة العديد من المستأجرين على زيادات أعلى من المتوسط في الإيجارات.

بينما ظل متوسط أسعار البيع لكل من الشقق والفلل مستقرًا نسبيًا طوال الربع الأول من عام 2024 كما هو الحال في سوق التأجير، وسجّلت معدلات النمو السنوية 6% للشقق و8% للفلل.

شهد العام الجاري 2024 تحولًا تدريجيًا في تفضيلات المشترين، حيث ازدادت جاذبية الشقق في المجمعات المعروفة مثل قرية جميرا الدائرية، مرسى دبي، الخليج التجاري ووسط مدينة دبي.

يرجع السبب في ذلك إلى العوائد الأعلى على الاستثمار التي تحققها الشقق وانخفاض تكاليف الاستثمار الأولية، وارتفاع الطلب على الإيجار، وارتفاع معدلات الإشغال، وفترات الشواغر القصيرة.

كما حافظ سوق البيع على الخارطة على تميزه من حيث قيمة وحجم المعاملات المسجلة، مما يؤكد استمرار جاذبيته للمستثمرين والمشترين على حد سواء.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.