الجمارك تعلن الدليل الاسترشادي لنشاط الاستيراد والتصدير من خلال المنافذ

تعلن الجمارك عن الدليل الاسترشادي لنشاط الاستيراد والتصدير عبر المنافذ، والذي يهدف إلى تسهيل حركة التجارة وتبسيط الإجراءات المتخذة، كما الحفاظ على الأمن العام وصحة البضائع المستوردة.

إعلان الجمارك عن الدليل الاسترشادي لنشاط الاستيراد والتصدير

وضحت مصلحة الجمارك المصرية الدليل الجمركي للاستيراد والتصدير، والذي يعد من خلال الإدارة المركزية للسياسات والإجراءات الجمركية، من خلال منشور تعريفات رقم لسنة 2024، ووضح رئيس مصلحة الجمارك “الشحات غتوري” أن وجود الدليل يأتي لتحقيق الشفافية والتسهيل على العاملين بمصلحة الجمارك والمتعاملين معها.

يهدف الدليل إلى تبسيط الإجراءات وتسهيل التجارة، وتوفير جميع أدوات العمل بسهولة تامة وتيسير دون الخلل بأحكام الرقابة الجمركية، بينما أشار إلى أن الدليل الجمركي للاستيراد والتصدير يشمل القانون رقم 118/1975 واللائحة التنفيذية الصادرة بالقرار الوزاري رقم 770/2005 في كافة التعديلات عليها.

تمت التعديلات منذ اللائحة التنفيذية وحتى أول شهر يوليو 2022م، بالإضافة إلى توافر النسخة الإلكترونية في الإدارة المركزية للسياسات والإجراءات التي تحدث بشكل دوري.

دور العمل الجمركي

وضح غتوري أن العمل الجمركي في العصر الحديث يمثل محورين هامين للتقدم الورقي للأمم، وهما الأمن والتجارة سويًا، ومن ثم يكون النجاح ما يحقق الأمن الاقتصادي ويساعد بشكل كبير في تحقيق الطفرة والتقدم للدولة ورفع مكانتها بين الدول المختلفة في العالم، كما تولد قيمة تضاف إلى الاقتصاد الوطني، مما يساعد بشكل كبير في وجود الاستقرار والتقدم.

لفت الغتوري إلى أنه في ذلك الصدد تعد مصلحة الجمارك المصرية قامت ببعض الخطوات الفعالة للارتقاء بعمل الجمارك إلى المستويات العالمية العالية، بحيث سبقت به الكثير من الدول للوصول إلى التجارة السهلة والمجتمع الآمن.

تهدف مصلحة الجمارك إلى تنمية السياسات عبر تطبيق الإجراءات للرقابة الجمركية الكاملة من خلال المشاركة مع الجهات المخصصة بحركة التجارة، وذلك تبعًا للتوجيهات الجمركية التي تصدر من منظمة الجمارك العالمية بشأن إدارة سلسلة التزويد المستدامة والكاملة، كما تسهيل حركة التجارة الدولية.

يقصد بسلاسل الإمداد الدولية International Supply Chains كل من يرتبط بالعملية التجارية منذ بداية المنتج وحتى الاستهلاك، عبورًا بكافة الأطراف المشاركة في حركة التجارة.

تطبيق منظومة التسجيل المسبق للشحنات ACI

أكد غتوري أن مصلحة الجمارك تؤمن بضرورة التجديد والمرونة والتعافي من أجل سلسلة التزويد المستدامة، حيث انطلقت مصلحة الجمارك إلى تطبيق منظومة التسجيل المسبق للشحنات ACI، وذلك بالتعاون مع جميع الجهات المخصصة.

تهدف المنظومة إلى توفير المعلومات المسبقة عن البضائع والمنتج المصدر قبل الاستيراد، وذلك ما يدعم حركة التجارة المشروعة والتسهيل على المجتمع التجاري وتخفيف ومن الإفراج، كما يلعب تطبيق المنظومة دور فعال في تشجيع الالتزام الطوعي للمستوردين والمصدرين.

من أهداف المنظومة كذلك وصول البضائع إلى المستهلك بالتطابق مع مواصفات الجودة القياسية في مصر، كما الحد من دخول البضائع المهربة أو الممنوعة، ومكافحة التجارة غير المشروعة دون أن تحول الموانئ المصرية إلى أرصفة التخزين.

هدف المنظومة إلى الحد من المهمل للبضائع المتروكة مع أصحابها ويصعب الوصول إليهم حال تركهم لها على الأرصفة، وهو ما يعرف بظاهرة الكحول، تبعًا لما توفره المنظومة من المعلومات والبيانات عن الشحنات الواردة، والتي تدرج من خلال معرفة المستورد نفسه، ويخطر للمستورد أن يسمح له بالاستيراد.

تبدأ مصلحة الجمارك باتباع الإجراءات تبعًا للمعلومات المتوفرة بمعرفة المستوردين حتى وصول البضائع للبلاد، ويكون على علم بكافة الإجراءات الاستكمالية عند ورود البضائع أو عدم السماح بالشحن وفقًا لطبيعة الأصناع واتباعًا للتعليمات والقوانين الصادرة بشأن تلك الأصناف.

من خلال مصلحة الجمارك يعلن الدليل الاسترشادي لنشاط الاستيراد والتصدير عبر المنافذ، حيث يسهل الدليل الجمركي حركة التجارة وتوفير الرقابة اللازمة.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.