طرق التداول بالعملات

ما هي طرق التداول بالعملات الرقمية؟ وما هي العملات الرقمية بالأساس؟ استطاعت العملات الرقمية في آخر فترة أن تشغل نفس الحيز الذي تشغله العملات العادية، وتمكنت أيضًا من أن تكون جزءًا رئيسيًا في سوق التداول، ويوجد العديد من الطرق التي نستطيع من خلالها تداول هذه العملات، لذا من خلال صناع المال سوف نتعرف على طرق التداول بالعملات بسهولة واستفاضة.

طرق التداول بالعملات

تعددت طرق تداول العملات الرقمية بسبب تعدد وسائل استخدامها، ظهر مؤخرًا بعض الشركات التي تتنافس بين بعضها البعض من أجل الوصول لأعلى قمة في مجتمع التداول الرقمي، كما يوجد بعض التطبيق التي ظهرت حديثًا واليت يمكنك من خلالها استثمار كافة أموالك وضمان الربح وغيرها من الطرق كالمواقع الإلكترونية والبورصة، لذا سوف نقوم من خلال المقال بشرح بعض الطرق التي يتم من خلالها عملية تداول العملات الرقمية ومنها:

1- التداول عن طريق البورصة

يتم التداول بالعملات الأجنبية من خلال سوق الفوركس وكذلك يمكننا التداول من خلال العملات الرقمية بهذه الطرق المماثلة، وذلك من خلال انتظارنا للتغيرات الرقمية اليومية أو الأسبوعية التي تحدث في قيمتها، ولكن لا نستغل أي وضع تقوم بالتغير إليه فيه فتحت نعتمد على حالة الصعود فقط، لكن يمكننا استغلال حالات الهبوط للقيمة السعرية من خلال شراء العملة أو بيعها.

اقرأ أيضًا: التداول في شركة ايفست .. تقييم شركة Evest

2- التداول عن طريق العقود الآجلة

يُطلق عليها اسم العقود الاشتقاقية أي أنها العقود اليت يتم من خلالها تداول العملات الرقمية بسعر محدد مع التوثيق بكتابة تاريخ التسليم المستقبلي، ويطلق عليها الاشتقاقية حيث إن قيمة الأدوات المالية التي يتم التداول من خلالها مهما اختلف أنواعها وأعدادها وقيمتها تكون مشتقة من فئة أصول أخرى، ومن خلال هذه الطرق يقوم الطرفين بتحديد تاريخ عملية البيع والشراء بشكل مسبق ولكن من خلال تاريخ مستقبلي.

3- التداول عن طريق الخيارات الثنائية

في هذه الطرق يتم التداول من خلال تخمين سعر رقمي متوقع للعملة خلال فترة زمنية مستقبلية، كما أنك تستطيع هنا شراء العملة عند ارتفاع قيمة سعرها من خلال تحديد سعر معين بينك وبين البائع والجدير بالذكر أنك هنا تستطيع التراجع عن عملية الشراء إذا جاء السعر أقل من السعر المتوقع والمحدد سابقًا، وفي هذه الحالة سيحتفظ البائع بأسهمه من العملات الرقمية.

4- التداول عن طريق الاستثمار في الصناديق

إن المستثمرين في هذه الطرق يقوموا بالاستثمار من خلال مجموعة الصناديق التي تشتري العملات الرقمية، كما يوجد بعض العملاء الذين يعتمدون على هذه الطرق بصورة كبيرة ومن أمثلة الصناديق Grayscale Bitcoin Investment Trust الذي يتداول باسم GBTC

من الأمور المهمة التي حدثت بعد نجاح هذا الصندوق قام Grayscale بإطلاق أربعة صناديق أخرى للعملات المشفرة هما: Bitcoin Cash Investment Trust وEthereum Investment Trust وLitecoin Investment Trust وXRP Investment Trust.

ما هي تداول العملات

هناك الكثير من الطرق التي باستطاعتنا الاعتماد عليها خلال عملية تبادل العملات، والأمر هنا يشبه كثيرًا تبادل العملات العادية في فوركس والتي يتم ممارسة عمليات البيع والشراء التي تكون مدتها ما بين القصيرة والطويلة على تلك العملات، ومن ثم عقد الصفقات من خلالها وجمع الكثير من الربح العائد من جهتها.

اقرأ أيضًا: أوقات التداول في سوق العملات

شرح العملات الرقمية

تكون هذه العملات في هيئة عملات افتراضية لا وجود لها من الأساس على أرض الواقع فيما معناه أننا يمكننا التعامل من خلالها الكترونيًا فقط، ولكن على الرغم من هذا إلا أنها تتمتع بالقبول المفرط من قِبل مستخدميها مما أدى إلى ارتفاع قيمتها السعرية بقدر كبير.

من الأمور المهمة التي تتعلق بهذا الأمر أن القيمة السعرية التي تتعلق بها قد تفاقمت القيمة السعرية التي يتم التعامل بها على أرض الواقع، وهذا يرجع للقيمة السعرية الخاصة بها فلكل عملة قواعدها الخاصة.

أما السبب الرئيسي الذي يجعل هذه العملات مقبولة وهناك الكثير من الإقبال عليها هي أنها غير مألوفة أي أنها مشفرة ومحدودة الإنتاجية وتخضع قواعد تداولها إلى خوارزميات معقدة للغاية ومن الصعب نسخها أو عمل نسخة تقليدية منها، وكل هذه الأسباب توفر لها سُبُل الأمان عندما يتم التعامل بها من قِبل مستثمريها.

 أنواع العملات الرقمية

هناك الكثير من أنواع العملات المشفرة والتي قد تصل إلى 1000 نوع، والتي يطلق عليها في المُجمل altcoins، ويُشكل كل من البيتكوين والايثيريوم من أكبر أنواع التداول الرقمي انتشارًا في السوق، حيث يُمثل البيتكوين حوالي 38% من حيز العملات الرقمية، كما يشكل الإيثيريوم حوالي 18% من حيز سوق العملات الرقمية.

الجدير بالذكر هو أنه من الممكن أن تتداول أنواع العملات الرقمية الأخرى، ولكن قد تشكل نسبة أقل شيوعًا من الأنواع السابقة في سوق البورصة واليت تتضمن بعض الأنواع الأخرى مثل لايتكوين (LTC)، داش (DASH)، Zcash (ZEC) مونيرو (XMR)، الريبل (XRP).

أفضل منصات العملات الرقمية

بعد أن تعرفنا على طرق التداول بالعملات يمكننا الآن التعرف على أفضل المنصات الإلكترونية التي يقوم من خلالها المستثمرين التداول بالعملات، ويمكنك أيضًا أيها القاريء الاستعانة بهذه المنصات لكي تبدأ بتداول عقود الفروقات واستثمار أكبر عدد من رأس المال من خلال هذه المنصات الموثوقة ومنها:

طرق التداول بالعملات

طرق التداول بالعملات

طرق التداول بالعملات

  • منصة XTB.

طرق التداول بالعملات

تعتبر هذه المنصات من أجود المواقع التي يمكنك الوثوق بها وايداع أموالك بشكل آمن بها كما يمكنك الدخول على الروابط المتواجدة لكل منصة منهم والتعرف على أهم المعلومات والشروط الخاصة بكل موقع منهم واختيار الأمثل لك.

خطوات تداول العملات الرقمية

بعد أن تعرفنا على طرق التداول بالعملات يجب علينا التشعب من خلال معرفة كيفية القيام بالأمر وكيف يمكن للعميل التسجيل في إحدى المنصات حتى يستطيع التداول بشكل حر وآمن، من الأمور الجديرة بالذكر هنا أن سوق العملات من الممكن أن يظهر للعملاء الجدد أن الأمر شاق للغاية ليتمكن من فهم جوانب التداول والتمرس بشكل كبير.

يجد المبتدئ صعوبة في بداية الأمر بسبب الكم الهائل الذي يتلقاه من خلال المصطلحات الغريبة من وجهة نظره، لذا فإننا قمنا من خلال المقال التعرف على أهم الخطوات البسيطة التي قد تساعدك في إتمام عملية التداول وهي:

  1. حدد العملة الرقمية التي تريد تداولها.
  2. حدد الطرق التي تريد تداول العملات من خلالها.
  3. تعرف على طرق عمل سوق العملات الرقمية.
  4. قم بوضع استراتيجية التداول.
  5. اختر منصتك التي تريد التداول من خلالها والتي قمت بالتسجيل بها.
  6. قم بفتح ومراقبة مركزك من خلال عملية البيع والشراء.

اقرأ أيضًا: أفضل بنوك التداول

هل يمكن تحقيق الربح من تداول العملات

من خلال تعرفنا على الجوانب التي تشملها العملات الرقمية نستنتج من خلال الأمر أن الربح في هذا المجال مرتبط بنوع العملات الرقمية التي ستقوم بالاستثمار فيها كما عليك التوقع من خلالها ما مدى النجاح التي يمكن أن تحققه الصفقة والتوقيت المناسب لكل صفقة.

يتم ذلك من خلال تخطيط ومعرفة أن نسبة الربح التي من الممكن أن تحصل عليها على المدى البعيد تكون أكبر بكثير إذا تسرعت واخترت مكسب المدى القصير، لكن هناك بعض النقاط التي يجب عليك الوقوف عندها وهي أن بتداول العملات الرقمية من أكثر أنواع الاستثمار التي تشهد تقلبًا فيعتبر من الصعب على الشخص تخمين نتيجة الصفقة بسهولة.

الجدير بالذكر هنا أن هذه التقلبات لا تحدث على المدى الطويل فقط بل أن تقلباتها السعرية، والتي من الممكن أن تؤثر على المدى القصير أيضًا، لذا من الواجب عليك دراسة الوضع بشكل جيد ومعرفة دراسة جدوى مفصلة لكل الزوايا قبل إجراء أي صفقة في مجال التداولات المالية.

عيوب التداول بالعملات الرقمية

بما أنه لا يوجد شيء كامل، فإن التداول بالعملات أيضًا بها العديد من العيوب والتي قد تمثل نوع من الخطورة على الشخص المستثمر، بغض النظر عن كم التقلبات التي تحدث في قيمة العملة ما بين الصعود والهبوط، إلا أن توقع الناتج منها أيضًا يشكل عامل خطورة كبير في عملية التداول.

كما تشهد تلك العملات الكثير من الصراعات الحكومية والتي إذا استمرت للسنوات القادمة من الممكن أن تشكل عامل خطورة كبير والذي يترتب عنه القضاء على القيمة السعرية للعملات بشكل نهائي، وذلك في حالة عدم الاعتراف بها كعملة رسمية للدفع خصوصًا أنها عملة لا تُعتمد من قِبل الحكومة.

من المخاطر المهمة التي يجب الحظر منها قبل أخذ خطوة التداول، أنه يوجد احتمال فشل في نظام تلك العملات إذا حدث فيها ارتفاع كبير بشكل مفاجئ، حيث أثبتت الدراسات من خلال الأوضاع في السنوات الماضية أن هناك إختفاء عملات رقمية كبيرة وكأنها لم تكن موجودة في السوق وذلك يرجع لعدم قدرتها على تلقي مقبلين حقيقيين وجاهزين للعمل الدائم بها.

لذا يجب عليك أيها العميل اتخاذ الوقاية اللازمة قبل البدء في أي مشروع خاصة إذا كان يتعلق الأمر بنتائج غير ملموسة.

كيفية تقليل خطر التداول بالعملات

يقتصر هذا الأمر من خلال تحديد الطرق التي تتبعها لتداول عملاتك، كما تعتبر الطريقة الأسلم في هذه النقطة تنحصر في تنوعك لنوع العملة أي أن عملك لا يتوقف على نوع واحد فقط بل يجب عليك اتخاذ الكثير من المسارات لكي تستطيع تفادي أكبر عدد من المخاطر والتي تشكلها التقلبات المستمرة التي تحدث للعملات المشفرة طوال العام.

يمكنك في هذا الجزء كعميل مبتدء التعامل بذكاء وأن يكون كل هدفك هو حصد أكبر ربح مضمون من خلال عدم الاهتمام إذا سقطت قيمة عملة من العملات فيمكنك الاعتماد على غيرها المرتفعة حتى يرتفع قيمة الأولى ويبقى الأمر يسير على هذا النحو.

يجب عليك الحذر أيضًا بعدم التسرع في تداول رأس المال بأكمله ولكن يجدر بك بألا تساهم بأكثر من 10% من رأس المال حتى لا تكون نسبة الخسارة كبيرة، وبالتالي قمت بالحفاظ على رأس المال في أمان.

اقرأ أيضًا: منصات تداول العملات الرقمية في الإمارات

نصائح ترتبط بتداول العملات الرقمية

“شراء بسعر منخفض، بيع بسعر مرتفع” تعتبر هذه المقولة هي الأساس القائم عليه جميع أشكال التجارة في الوقت الحالي حيث إنها تعتبر أفضل طرق استثمار يمكن الاعتماد عليها كما إنها توفر أقل عائد من الخسائر المحتملة، لذلك فإن سياسة تداول العملات الرقمية تتبنى هذه المقولة بشكل كبير نظرًا لتغيير معدلاتها المستمرة، المقصود بها هنا هو أنك يجب الاستثمار بأقل رأس مال وجمع أكبر كم الأرباح بواسطة التفكير السليم.

أيًا كان حجم رأس المال الذي تمتلكه يمكنك من خلاله إيجاد بعض العملات التي تناسب تداولاتك ومن ثم العمل على تطويرها من خلال وضع خطة محكمة تستطيع من خلالها جني الأرباح المناسبة، الجدير بالذكر أن الأخبار المحلية والعالمية التي تقوم بعرض أسعار العملات بشكل يومي قد تساهم في مساعدتك بشكل كبير وارشادك للعملة التي تناسبك لحد كبير.

عليك كعميل مبتدئ في مجال التداول الرقمي أثناء معرفتك طرق التداول بالعملات، أن تقوم بمتابعة عاملين أساسيين في عمله وهم:

  • التحليل الأساسي وهو التحليل التقليدي التي تقوم به للعملات في أول الأمر، ومن الممكن هنا أن يتم التلاعب في قيمة العملات من قِبل المسؤولين عن صناعة العملات الرقمية من أجل خدمة المصالح الشخصية.
  • التحليل الفني يتميز هذا النوع أنه يتضمن نفس إجراءات البحث التي يتم القيام بها مع أي استثمار مالي آخر مختلف عن التداولات الرقمية فهو أشبه بالبحث الشامل.

تعتبر وسيلة التداول بالعملات من أبسط الطرق التي تستطيع استثمار أموالك من خلالها ولكنها تشكل قدرًا من الخطورة أيضًا، فيجب على المستثمر المبتدئ اتخاذ إجراءاته الاحترازية واختيار المنصة والطرق الأمثل له.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.