استهلاك دجاج البياض من العلف

استهلاك دجاج البياض من العلف هو العامل المؤثر على نجاح مشروعات تسمين الدجاج، والتي تستخدم لكسب الأرباح من خلال الحصول على البيض واللحم ويعتبر ذلك المشروع أحد أهم المشروعات التي يهتم بها المستثمرين، كما يعتبر من الأساسيات لحساب الأموال اللازمة للبدء في المشروع، لذا من خلال موقع صناع المال سنعرض أهم الجداول لحساب استعمال دجاج البياض من العلف في الفقرات التالية.

استهلاك دجاج البياض من العلف

أساس نجاح المشروعات يقوم على دراسة المشروع من كل الجوانب من حيث المواد المستخدمة والمصروفات الإدارية والعمالة والمواد المستخدمة في بناء المشروع ويتم ذلك عن طريق دراسة الجدوى من قبل المتخصصين.

لا يعتمد مشروع الدواجن على المستثمرين فقط، بل أيضًا على الأشخاص الذيت يتوجهون لتربية الدجاج البياض وكسب المال الوفير لذلك من المعلومات التي يجبب أن تتوفر لديهم هو مقدار استخدام دجاج البياض من العلف.

يكترث المستثمرين لتربية الدواجن لأنها تعتبر مصدر للبروتينات وذلك لأنها المصدر الأساسي للحصول على اللحم والبيض، والدجاج البياض هو الدجاج المسؤول على إنتاج البيض وتتعدد أنواعه مثل: المينوركا والأناكوندا والأندلسي الأزرق واللجهورن.

حتى نساعد الدجاج على التسمين الجيد وبالتالي إنتاج البيض بشكل مناسب وصالح للاستخدام الآدمي فسيتم عرض جداول استهلاك دجاج البياض من العلف لكل الأعمار وذلك للحرص على استفادة الدجاج البياض من العلف.

لذا فيما يلي سيتم عرض جدول استهلاك دجاج البياض من العلف يكفي احتياجات 1000 دجاجة بياض فقط وذلك خلال 28 يوم، وتزداد الكمية على حسب زيادة الحيوانات في المزرعة:

1- استهلاك الدجاج للعلف من عمر يوم إلى  14 يوم

لتسهيل عملية التسمين وتربية دجاج صحي يضيف الأرباح إلى المستثمر يجب أن يقدم العلف بالطريقة التالية للدجاج من عمر يوم إلى عمر 14 يوم:

في اليوم الأول تقدم للألف دجاجة 13 كيلو من العلف بينما تزداد بمعدل 2 كيلو في اليوم الثاني لتصبح 15 كيلو من العلف.

أما اليوم الثالث له نفس قدر اليوم الثاني ويقدم للدجاج 15 كيلو من العلف.

في اليوم الرابع يقدم 21 كيلو من العلف وتزداد بمعدل 3 كيلو لتصبح في اليوم الخامس 24 كيو من العلف.

اليوم السادس له نفس قدر اليوم الخامس وهو 24 كيلو من العلف.

اليوم السابع تزداد فيه الكمية بمعدل 1 كيلو فقط، لتصبح 25 كيلو تقدم للدجاج من العلف، ويُقدم في اليوم الثامن 32 كيلو من العلف لتصبح الكمية اليوم التاسع 37 كيلو من العلف.

في اليوم العاشر تصل الكمية المقدمة للدجاج إلى 42 كيلو من العلف، لتزداد في اليوم التالي لتصبح 47 كيلو ويمكنك أن تضيف حوالي 59 كيلو من الأعلاف في اليوم الثاني عشر.

خلال اليوم الثالث عشر من الممكن أن تقدم نفس كمية اليوم الثاني عشر وهي 59 كيلو من العلف.

أما في اليوم الرابع عشر تصل فيه كمية الاعلاف إلى 66 كيلو من الاعلاف.

اقرأ أيضًا: فوائد الفلفل للدجاج

2- استهلاك الدجاج للعلف من عمر 15 إلى  28يوم

أما عن الدواجن من عمر 15 يوم إلى عمر 28 يوم فتصبح كمية استهلاك دجاج البياض من العلف في تلك المرحلة بالشكل التالي:

  • اليوم الخامس عشر من الممكن تقديم حوالي 72 كيلو من الأعلاف لتصبح الكمية 78 كيلو في اليوم السادس عشر.
  • تزداد في اليوم السابع عشر الى 83 كيلو من الأعلاف المقدمة للدجاج.
  • يُسمح بزيادة الكمية إلى 88 كيلو من الأعلاف في اليوم الثامن عشر.
  • في اليوم التاسع عشر تصل الكمية إلى 93 كيلو من الأعلاف على أن تزيد في اليوم العشرين إلى 97 كيلو من الأعلاف.
  • تكون الكمية التي يمكنك إضافتها في اليوم الواحد والعشرون 103 كيلو، واليوم الثاني والعشرون 108 كيلو من الأعلاف، واليوم الثالث والعشرون 113 كيلو.
  • أما اليوم الرابع والعشرون تصل الكمية إلى 117 كيلو من الأعلاف.
  • على أن تكون الكمية المقدمة للدجاج في اليوم الخامس والعشرون واليوم السادس والعشرون هي 125,121 على الترتيب.
  • لتصل في نهاية اليوم السابع والعشرون واليوم الثامن والعشرون الى 132,128 على الترتيب.

شروط المسكن المناسب للدجاج البياض

المسكن هو البيئة المحيطة التي يعيش بها الدجاج والحفاظ عليه من العوامل الخارجية يحافظ على الدجاج من الأمراض والبكتريا المحيطية التي من الممكن أن تصيب الدجاج بعدوى تقضى عليه لذلك، فوجود السكن وحده لا يكفي بينما يجب أن تتوفر بعض الشروط البيئة الطبيعية التي يعيش بها والشروط هي:

  • التأكد على توفير مساحة مناسبة للدجاج ذات تهوية جيدة.
  • الحرص على متابعة نسبة الرطوبة في المسكن.
  • شراء الأعلاف من الأماكن ذات السمعة الجيدة للتأكد من وجود العناصر الهامة بها، وذلك لإمداد الدجاج بالعناصر الهامة للتربية السليمة.
  • التأكد من توافر مساقي ومعالف، ويراعى أن يكون عددها مناسب للعدد الكلي للدجاج والتأكد من تنظيف العنبر بشكل دوري وصحيح وذلك منعًا من التقاط الدجاج أي عدوى أو بكتيريا.
  • التأكد من تعرض الدجاج إلى درجة حرارة ثابتة وغير منخفضة وذلك لمنع الاستهلاك الزائد للأعلاف من قبل الدجاج وبالتالي زيادة معدل التحويل والحفاظ على زيادة الربح.
  • توافر التطعيمات المناسبة للدجاج والتأكد من توافر المستلزمات الصحية وذلك للسهولة احتواء الأمراض في حالة وجود أي حالة مرضية منعًا من حدوث انتقال للعدوى إلى العنبر كله.

اقرأ أيضًا: الدجاج ما يبيض وش الحل

أنواع العلف المقدم للدجاج

هناك الكثير من الأعلاف التي يجب أن تقدم للدجاج والحرص على أن تكون بنسب محددة، وفيما يلي سنذكر أنواع الأعلاف الواجب على المربى معرفتها قبل البدء في مشروع دجاج البياض:

  • علف بادئ: هو العلف المقدم للكتاكيت وهو يمتاز بالنعومة نظرًا لأنه مفتت ليناسب حديثي الولادة حتى ذوات العشر أيام.
  • علف نامي: يعتبر من الأعلاف المفتتة، ولكنه يمتاز بأنة ذا قطر يصل إلى 3 مم، ويكون مناسب من عمر 11 يوم إلى 17 يوم.
  • العلف النامي: وهو الطعام المفضل لدى الدجاج وقطره يصل إلى 4 مم، ويكون مناسب من عمر 18 يوم إلى 27 يوم.
  • العلف الناهي: هو العلف المقدم للدجاج ذا الحجم الملائم من عمر 28 يوم أو أكثر إلى أن يصلوا إلى مرحلة الذبح والبيع وقطره يصل إلى 5 مم.

اقرأ أيضًا: افكار مشاريع صغيرة مربحة أكثر من 100 مشروع

أهمية الاختيار الصحيح للعلف

العامل المحدد للأرباح هو التغذية الصحيحة بالتالي أهمية الأعلاف لا تتجزأ عن أهمية الدجاج في المسكن، واختيار الأعلاف الصحيحة هو مفتاح نجاح التسمين والحصول على البيض واللحم وهو هدف المستثمرين، لذلك نعرض لكم أسس الاختيار الصحيح لمكونات الأعلاف:

  • العامل الأساسي المحدد لنجاح مشروع المستثمر هو اختيار جدول استهلاك دجاج البياض من العلف حيث أن الأعلاف تمثل 7% من قيمة تكلفة إنتاج كيلو من اللحم الحي.
  • كلما كان اختيار الأعلاف مناسب للدجاج كلما ارتفعت القيمة الغذائية للمنتجات ومع ارتفاع تكلفة اللحوم الحمراء أصبح لحم الدجاج الأبيض هو المطلب الأول للمستهلكين فإذا تم التسمين بطريقه صحيحة ازدادت الأرباح الناتجة من المشروع.

العامل الأساسي المؤثر على التسمين هو الحفاظ على تقديم الأعلاف المناسبة ذات الكمية المحددة، وذلك للحرص على عدم نقل أي عدوى لذلك ينصح باتباع جداول استهلاك دجاج البياض من العلف.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.