الصين تسجل أعلى مستوى لواردات زيت الوقود منذ 2020

أظهرت بيانات الإدارة العامة للجمارك في الصين يوم الاثنين أن واردات البلاد من زيت الوقود شهدت زيادة بنسبة 10% في أبريل مقارنة بالعام السابق، لتصل إلى 2.93 مليون طن متري، وهو أعلى مستوى لها منذ عام 2020 وفقاً لسجلات رويترز.

وأفادت مصادر تجارية مطلعة أن واردات أبريل، والتي تعادل 620,180 برميل يومياً، كانت أعلى بنسبة 48% مقارنة بشهر مارس، حيث استورد التجار كميات أكبر من الشحنات من فنزويلا وإيران.

ارتفعت الواردات مع زيادة مشتريات بعض مصافي التكرير قبل ارتفاع الأسعار المتوقع نتيجة صعود عالمي في سوق زيت الوقود عالي الكبريت في الربع الثاني من هذا العام.

وفي الوقت ذاته، سجلت صادرات زيت الوقود، ومعظمها من زيت الوقود منخفض الكبريت، 1.64 مليون طن أو نحو 347,130 برميل يومياً في أبريل، بزيادة 10% عن نفس الشهر من العام الماضي، وتعود هذه الزيادة في الصادرات إلى تزايد الطلب العالمي على الوقود وسط اضطرابات الشحن الناتجة عن أسباب جيوسياسية هذا العام.

تشير هذه الأرقام إلى تحول كبير في السوق، حيث تلعب الصين دورًا رئيسيًا في تداول زيت الوقود، حيث تساهم الاضطرابات الجيوسياسية وتغيرات الأسعار العالمية في دفع الطلب على واردات وصادرات الصين من هذا المنتج الحيوي.

تأتي هذه الزيادة في واردات وصادرات زيت الوقود في وقت يشهد فيه العالم تقلبات في أسواق الطاقة، وتظل الصين مستعدة للاستفادة من الفرص الناشئة مع استمرارها في استيراد كميات كبيرة من الدول الغنية بالموارد مثل فنزويلا وإيران، مما يعزز مكانتها كمحور رئيسي في سوق الطاقة العالمية.

هذه التحولات تعكس بدورها قدرة الصين على التكيف مع المتغيرات الدولية وتحقيق مكاسب اقتصادية كبري، لاسيما مع استمرارها في لعب دور محوري في تلبية الطلب العالمي على الوقود.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.