الصين تخطط لزيادة الرسوم الجمركية على السيارات الأوروبية والأمريكية ردًا على رفع إدارة بايدن تعريفة السيارات الكهربائية الصينية

لفتت مجموعة ضغط تجارية صينية إلى إمكانية أن تقوم الصين برفع قيمة الرسوم الجمركية المؤقتة على السيارات المستوردة من فئة المحركات الكبيرة، لتصل إلى 25% وهو ما يمثل الحد الأقصى المسموح به.

من جانبها علَّقت غرفة التجارة الصينية لدى الاتحاد الأوروبي على تلك الخطة محتملة التنفيذ بأنها ستكون ذات تأثير كبير على شركات صناعة السيارات الكهربائية الأوروبية والأمريكية

تأتي هذه الخطوة بعد أن قامت إدارة “بايدن” بزيادة أسعار التعريفة الجمركية على السيارات الكهربائية الصينية بنسبة 100% واتهامه للصين بالغش التجاري، ومن ناحيةً أخرى يحقق الاتحاد الأوروبي في مزاعم المزايا غير العادلة المُقدمة لشركات تصنيع السيارات الكهربائية الصينية على هيئة إعانات حكومية.

كانت غرفة التجارة الصينية قد نشرت بيانًا عبر حسابها على منصة “X” أشارت فيه إلى التفاصيل السابق ذكرها، كما أشارت إلى حوار صحفي نشرته صحيفة “جلوبال تايمز” القومية الصينية، اقترح فيها “ليو بين” كبير الخبراء في المركز الصيني لتكنولوجيا وأبحاث السيارات زيادة التعريفة المؤقتة على السيارات المستوردة، التي تزيد محركاتها عن 2.5 لتر، وأشار إلى أن قواعد منظمة التجارة العالمية تتيح فرض تعريفة جمركية بحد أقصى 25% على السيارات المستوردة.

خطفت السيارات الكهربائية الصينية الأضواء في الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، إذ سيطرت على شريحة كبيرة من سوق توريد البطاريات، كما أنها صاحبة أكبر إنتاج من السيارات الكهربائية في العالم.

رغم الأزمات الاقتصادية الداخلية والخارجية تتوسع عمليات شركات إنتاج السيارات الصينية الخارجية، ما كوَّن فكرة حول أن الصين تقوم بتصدير فائض طاقة السيارات لديها، كما أثار المخاوف حول المركبات الذكية من ناحية الأمن السيبراني.

جاء في بيانات الجمارك إحصاءات حول عمليات استيراد وتصدير السيارات في الصين، وتبيَّن أن الصين استوردت في عام 2023 نحو 250 ألف سيارة بمحركات أكبر من 2.5 لتر، بينما صدَّرت 1.55 مليون سيارة كهربائية، منها 638 ألف إلى أوروبا و52200 إلى أمريكا الشمالية.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.