المليارديرات داخل ماليزيا ما زالوا مهتمين بالاستثمارات في المنازل قليلة التكلفة

يُكثف أقطاب العقارات في ماليزيا جهودهم من أجل الاستثمار في المنازل قليلة التكلفة بجانب مشاريعهم الخارجية بفضل زيادة الطلب على البيوت في المنطقة، وتجلى هذا واضحًا بفضل عدد المنزل المرغوب تشيدها الآن.

الأخوين ليم بينغ تشيونغ وليم بينغ جين يستثمرون في منازل قليلة التكلفة

خصصت ذراع العقارات السكنالمليارديرات داخل ماليزيا ما زالوا مهتمين بالاستثماراتية – التابعة لشركة التعبئة والتغليف Scientex خلال النصف الأول للسنة المالية من العام الحالي ما يقارب من 108 مليون دولار (507 مليون رينغت) بغرض الاستحواذ على أراضي في ولايتي جوهر وسلانغور وبلغت مساحتهم ما يقارب من 325 هكتارًا.

تخطى هذا الانفاق 8 أضعاف إنفاق السنة المالية الماضية، وتهدف الشركة إلى بناء ما يصل إلى 50 ألف منزل بأسعار اقتصادية مقبولة بحلول عام 2028.. وبالفعل تمكنت الشركة من إنجاز ثلث المشروع وسلمت ما يقارب من 33580 منزلًا بأسعار معقولة.

بلغ متوسط أسعار المنازل ما يصل إلى 300 ألف رينغت.. لتُصبح في متناول شريحة أوسع من السكان، كما كان هدف الشركة منذ إعلان المشروع.

توسعات شركة Scientex خارج ماليزيا

حرصت الشركة على الدخول إلى الأسواق العالمية بدايةً من العام الماضي، حيث تعاونت مع شركة Mustika Land ومقرها جاكرتا ومجموعة Creed اليابانية في إندونسيا من أجل تطوير عدد من المنازل وصل عددها 400 بيت، بأسعار مُناسبة.

بلغت القيمة الاستثمارية للمشروع 19 مليون دولار، ويؤكد ذلك على حجم المشروع الكبير للشركة، كما أن الأخوين أعلنوا عن مشروعٍ مشتركٍ في تايلاند مع Creed Group وشركة Altitude Development، يهدف إلى بناء 334 منزلًا مستقلًا في بانكوك تحديدًا في منطقة بناغ نا ووصلت قيمة التكلفة للمشروع 42 مليون دولار.

توضح الاستثمارات طموح الشركة وأهدافها، فهي تسعى من أجل تنويع بصمتها الجغرافية ومحاولة الاستفادة من كافة الفرص المتاحة لها في الأسواق، وتجلى هذا ظاهرًا عبر زيادة عدد مبيعات الشركات للمنازل وساهم هذا بالفعل في إيرادات الشركة التي وصلت خلال الربع الأول للعام الحالي ما يقارب من 2.2 مليار رينغت.

من الجدير بالذكر أن إيرادات الشركة نمت بما يقارب من 2% عن إيرادات العام السابق للسنة المالية التي بلغت ما يقارب من 4.1 مليار رينغت.

الاستثمار في العقارات من أكثر الأنواع ربحًا وأمنًا، لذلك أصبح يتجه إليه عدد كبير من المستثمرين في جميع دول العالم، بل وترغب الشركات الآن في الاستثمار داخل وخارج أراضيها الوطنية، لحقيق أكبر ربح.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.