أفضل دولة أفريقية للعمل

أفضل دولة أفريقية للعمل والاستقرار فيها قد تكون فرصة جيدة جدًا للشباب، وذلك بسبب قلة المرتبات وقلة فرص العمل وطلب أصحاب الشركات للمستويات العالية من الخبرة في العمل وعدم رغبته في تدريب وتعليم الشباب لبدء حياتهم، بدأ الشباب في البحث عن دول أخرى للسفر لها بحثًا عن العمل والاستقرار، لذلك ومن خلال صناع المال سوف نتعرف على أفضل دولة أفريقية للعمل.

أفضل دولة أفريقية للعمل

يمكننا معرفة أفضل دولة أفريقية للعمل بالنسبة للشباب ورجال الأعمال وبالنسبة للمستثمرين عن طريق معرفة أفضل الدول التي يمكن ممارسة الأعمال فيها بحرية وسنذكر أهم تلك الدول فيما يلي:

1- دولة موريشيوس

تقع دولة موريشيوس في المرتبة الأولى بين دول أفريقيا من حيث سهولة ممارسة الأعمال التجارية فيها كما تحتل المركز العشرين بين دول العالم وهذا لوجود العديد من العوامل فيها التي ساعدت في حصولها على تلك المرتبة العالية ومن أهم تلك العوامل:

  • قيام حكومتها بالسماح للسكان بإجراء الإصلاحات لإنشاء الشركات الجديدة
  • كما يمكن الحصول على الترخيص لبدء في البناء في أرضها بسهولة
  • سهولة التجارة عبر الحدود بينها وبين أي دولة أخرى.
  • يمكن إنفاذ العقود بسهولة.
  • استمرار العمل على تطوير البنية التحتية.
  • سهولة المعاملات التجارية حيث أن اللغة الإنجليزية هي اللغة الرسمية في تلك التعاملات.

اقرأ أيضًا: أفضل دول أفريقيا للإستثمار

2- دولة رواندا

تمتلك رواندا الكثير من المقومات الاقتصادية التي تضعها في المركز الثاني بين دول أفريقيا من حيث العمل وتجعلها من أكثر الدول الأفريقية القابلة للعيش فيها وكسب الرزق منها وهذا بسبب:

  • احتوائها على الكثير من المعادن
  • كثرة إنتاجية المحاصيل الزراعية فيها مثل الشاي والبن.
  • كما تتخذ لنفسها وضعًا مميزا في القطاع السياحي.
  • عدم وجود صعوبة في التواصل حيث تتعدد فيها اللغات المستخدمة ومنها اللغة الإنجليزية واللغة الفرنسية واللغة السواحلية ولغة أخرى تعد من لغات البلد الأساسية تدعى الكينيارواندية، وأكثر اللغات المستخدمة في التجارة هي اللغة الإنجليزية والسواحلية.

3- دولة المغرب

نظرًا لموقع المغرب الجغرافي والذي يربط بين قارة أفريقيا وقارة أوروبا أخذت المغرب المركز الثالث بين الدول الأفريقية من حيث المعاملات التجارية ويتميز اقتصادها بالآتي:

  • سهولة إجراء المعاملات التجارية بين أفريقيا وأوروبا.
  • احتوائها على عدد كبير من المستثمرين.
  • دعم الحكومة المغربية إلى التنمية الاقتصادية.
  • كما ساهمت حكومتها في زيادة قطاع العمالة المتعلمة كما وضعت الكثير من الجهود في تنمية قطاع التعليم.
  • استخدام المغرب للغة العربية جعل المغرب أفضل دولة أفريقية للعمل بالنسبة للشباب العرب حيث لا تحتاج إلى تعلم أي من اللغات الأخرى.
  • رغم تحدث سكان المغرب باللغة العربية واللغة الفرنسية إلا أن أكثر لغة مستخدمة في المعاملات التجارية هل اللغة الفرنسية.

4- دولة كينيا

تحتوي جمهورية كينيا على أقوى اقتصاد بين دول شرق افريقيا لذا احتلت المركز الرابع في قائمة الدول الأفضل للعمل بين دول أفريقيا، كما تحتل المركز الثالث في أفريقيا من حيث الابتكار.

كما تمكنت من الانتقال من المركز 136 إلى المركز 61 في تصنيف البنك الدولي بين دول العالم في أقل من خمس سنوات، ويعود هذا التقدم لعدة عوامل من أهمها:

  • تطور البنية التحتية ساهم كثيرًا في تنمية اقتصادها.
  • سهولة ممارسة الأعمال التجارية حيث استخدام اللغة الإنجليزية
  • اللغتين المستخدمتين فيها هي اللغة الإنجليزية واللغة السواحلية

5- دولة تونس

احتلت تونس المركز الخامس بين دول قارة أفريقيا بسبب بعض العوامل من أهمها:

  • تنوع الاقتصاد فيها أكثر من الكثير من الدول الأخرى.
  • تمتع رجال الأعمال التونسيين وأيٍ من رجال الأعمال القادمين من البلدان الأخرى بالحرية الكاملة في إدارة أعمالهم.
  • تعتبر اللغة العربية واللغة الفرنسية هما اللغات التي يتحدث بها الشعب التونسي كما يمكن استعمالهما سويا في الأعمال التجارية وفي الأعمال عامةً.

اقرأ أيضًا: أغنى 10 دول عربية بالترتيب

6- جنوب أفريقيا

تتمتع دولة جنوب أفريقيا باقتصاد كبير ولكنها لم تستطيع الاستفادة منه لذا لم تأخذ مركز عالي في الاقتصاد بين دول العالم حيث احتلت المركز 82 في العالم والمركز السادس في أفريقيا، ويقوم اقتصادها في الأساس على:

  • امتلاكها العديد من الموارد الطبيعية.
  • كما تمتاز بقطاع اتصالات سلكية ولاسلكية قوي
  • كما يشارك تحسينها لوسائل النقل في نمو اقتصادها.
  • الأداء الجيد في القطاع المالي بالإضافة إلى ادائها الجيد في القطاع القانوني.
  • تمتلك العديد من القوانين التي تساهم في حماية المستثمرين وحماية حقوق الملكية مما يؤدي إلى انجذاب المستثمرين لها.
  • يعتمد عالم الأعمال والمعاملات التجارية فيها على اللغة الإنجليزية كلغة رسمية على الرغم من تحدث سكان جنوب أفريقيا بإحدى عشر لغة أخرى.

7- دولة بوتسوانا

لا تحتل دولة بوتسوانا مرتبة عالية لا بين الاقتصاد الأفريقي ولا بين الاقتصاد العالمي على الرغم من امتلاك اقتصادها للعديد من المميزات سنذكر بعضها فيما يلي:

  • تحتوي على قطاع تعدين كبير يعمل على جذب المستثمرين إليها.
  • كما تمتاز بقوة جهازها المصرفي وقطاع التأمين.
  • سهولة الحصول على الائتمان
  • كما تمكِن التجارة بين حدودها.
  • تتحدث بوتسوانا لغة خاصة بها تدعى باللغة البوتسوانية ولكنها تتحدث اللغة الإنجليزية أيضًا وتستخدمها في قطاع الاعمال أكثر من اللغة الأخرى.

8- دولة زامبيا

تعتمد زامبيا في اقتصادها على تجارة النحاس رغم ذلك تحتل المركز الثامن بين دول أفريقيا في الاقتصاد، كما أن اقتصادها قد نمى بسرعة كبيرة مما جعلها من أسرع البلدان نموًا في قارة افريقيا

لذا وفرت الكثير من فرص العمل كما وفرت إمكانات كبيرة لنمو الشركات، وتتحدث زامبيا سبع لغات أساسية ولكن اللغة الإنجليزية هي لغة التعامل في مجال الأعمال.

9- دولة سيشيل

على الرغم من عدم احتلالها لمركز عالي في الاقتصاد العالمي والأفريقي إلا أن اقتصادها قد تميز بالكثير من التنوع ويعتمد بشكل أساسي على قطاع السياحة والثروة الزراعية وتوليد الطاقة كما تتميز في الاتصالات السلكية واللاسلكية، ويتحدث سكانها الأصليين بثلاث لغات هم سيشيل الكريول واللغة الإنجليزية واللغة الفرنسية ومثلها كباقي دول أفريقيا تتعامل في قطاع الأعمال باللغة الإنجليزية لكونها لغة عالمية واللغة الأولى في العالم.

10- دولة جيبوتي

أدت الإصلاحات التي أجرتها الدولة الجيبوتية في اقتصادها إلى حصولها على المركز العاشر وكانت تلك الإصلاحات في عدة مجالات منها:

  • سهلت تسجيل الممتلكات.
  • إمكانية إنفاذ العقود.
  • كما حلت مشاكل الإعسار.
  • وفرت قوانين لحماية المستثمرين.
  • سهلت الحصول على الائتمان والبدء في الأعمال التجارية.
  • على الرغم من تحدثها بثلاثة لغات العربية والصومالية والفرنسية إلا أن اللغة الفرنسية هي اللغة المستخدمة في قطاع الأعمال.

أفضل دولة للمستثمرين الصغار

يمكن اعتبار دولة السنغال هي أفضل دولة أفريقية للعمل كما إنها أفضل دولة يمكن أن تجمع المستثمرين المبتدئين وتساعدهم في بداية حياتهم العملية حيث يتعدى الناتج القومي لدولة السنغال السبعة عشر مليار، كما أثبتت الحكومة السنغالية أن مصاريف إنشاء شركة في البلد لن يتعدى 600 دولار فقط كما يمكن أن يتم البدء في تأسيس عمل تجاري او أي عمل برأس مال 100 دولار كحد أدني.

اقرأ أيضًا: أفضل 15 دولة تتعامل وتدعم البيتكوين

أغنى دول أفريقيا

لمعرفة أفضل دولة أفريقية للعمل فيها يجب معرفة نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي في الدول الإفريقية، لذا سنذكر الدول التي احتلت المراكز العشرة الأولى في أكبر نصيب للفرد من الناتج المحلي بالترتيب من المركز الأول للأخير فيما يلي:

  • احتلت غينيا الاستوائية المركز الأول بإجمالي نصيب الفرد من الناتج المحلي 34.865 دولار.
  • سيشيل تحتل المركز الثاني حيث يكون نصيب الفرد ما يعادل 28.712 دولار.
  • تحتل موريشيوس المركز الثالث بما يعادل 21.628 دولار للفرد من الناتج المحلي الإجمالي.
  • المركز الرابع يكون من نصيب الغابون بما يساوي 19.266 دولار للفرد من نصيبه في الناتج المحلي الإجمالي.
  • كما تحتل بوتسوانا المركز الخامس في إجمالي نصيب الفرد والذي يتكون من 18.146 دولار.
  • الجزائر تحتل المرتبة السادسة من حيث نصيب الفرد من الناتج المحلي والذي يكون عبارة عن 15.150 دولار
  • ثم احتلت دولة جنوب أفريقيا المرتبة السابعة بمبلغ 13.403 دولار للفرد من نصيبه من الناتج المحلي.
  • كما تأتي مصر في المرتبة الثامنة بما يعادل 12.994 دولار كنصيب للفرد من الناتج المحلي.
  • في المرتبة التاسعة تقع تونس بنصيب للفرد بما يساوي 11987 دولار من الناتج المحلي.
  • والمرتبة العاشرة تكون من نصيب دولة ناميبيا حيث يكون نصيب الفرد من الناتج المحلي ما يساوي 11528 دولار.

يجب على الحكومات المختلفة توفير فرص عمل لأبناء بلدها وزيادة الحد الأدنى للمرتبات حتى لا يضطر الشباب للسفر بعيد عن أهلهم لتكوين نفسهم ولبداية حياتهم المهنية.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.