بحث كامل عن شركة سامسونج

بحث كامل عن شركة سامسونج يُبين مميزاتها وكل شيء يُخصها، حيث إنها من أهم وأشهر الشركات على مستوى العالم، ومقرها الأساسي في كورية الجنوبية، وتتخصص في صنع كافة الأجهزة الإلكترونية، وهذا ما جعلها في مجال الهواتف والأجهزة ذات التقنيات المختلفة؛ لذلك نجد العديد من الأشخاص يُريدون معرفة المزيد عن هذه الشركة، ونعرض تفاصيلها من خلال موقع صناع المال.

بحث كامل عن شركة سامسونج

تعتبر شركة سامسونج SAMSUNG من أكبر وأضخم الشركات الرائدة في مجال التكنولوجيا عالميًا، ولكنها في بداية نشأتها لم تكن بهذه القوة التجارية التي هي عليها في الوقت الحالي، حيث إنها كانت علامة تجارية تصنيعية ذات جودة أقل، وتستهدف فئات استهلاكية اقتصادية.

يرجع تاريخ إنشاء شركة سامسونج إلى أواخر الثلاثينيات في القرن العشرين في شهر مارس في عام 1938م، وذلك على يد “لي بيونج شول Lee Byung-Chull” في مدينة “تايجو” الموجودة في دولة كوريا الجنوبية، وجاءت كلمة “سامسونج” إشارة إلى كلمة كورية الأصل، ومعناها “النجوم الثلاث” وهي علامة على الازدهار والسمو تبعًا للثقافة الكورية.

دخلت شركة سامسونج في مجال التكنولوجيا منذ عام 1969م، حيث إنها انطلقت في تصنيع أجهزة التلفزيون، وأثناء فترة السبعينيات توسعت أكثر وصارت تصنع الأجهزة المنزلية الكهربائية، وتصديرها خارج البلاد، وبهذا الشكل انتقلت إلى مرحلة جديدة من النمو على مستوى عالمي.

اقرأ أيضًا: أسعار الموبايلات في سوريا

شركةSAMSUNG العالمية

عند تناول الحديث حول بحث كامل عن شركة سامسونج بالتفصيل، فلا بد من ذكر أن الشركة شهدت نموًا كبيرًا في أواخر السبعينيات، وذلك بعد التوسع الضخم في مجال الإليكترونيات، وأشباه الموصلات.

كما أن توسعها شمل خطوطها الإنتاجية التي تضم المواد الكيميائية عالية البوليمر، وأدوات الهندسة الوراثية والاتصالات السلكية واللاسلكية، بجانب دخولها مجال الفضاء وتكنولوجيا النانو، وأثناء تلك الفترة صارت الشركة رائدة بشكل كبير في تطوير شاشات العرض، وأجهزة البلازما الخاصة بالشركات العالمية، ولكنها ظلت تحت العلامة التجارية Walmart حتى منتصف التسعينيات.

استراتيجية التسويق بشركة SAMSUNG

خلال تناولنا بحث كامل عن شركة سامسونج، فمن الجدير بالذكر أن هذه الشركة تتمتع باستراتيجية مميزة وفريدة من نوعها، حيث إنها قائمة بصورة رئيسية على الابتكار والتطوير بدعم قوي عبر الحملات الترويجية الخاصة ببناء صورة قوية وأنيقة للعلامة التجارية SAMSUNG، وتتمثل استراتيجيتها فيما يلي:

1- البحث عن التطوير

إن شركة سامسونج تستثمر بصورة كبيرة في مجال البحث والتطوير التقني؛ وذلك من أجل تعزيز وتقوية مميزاتها التنافسية، حيث إن لها السبق في تطوير الشاشات والهواتف المحمولة عن المنافسين، وتقوم الشركة بإنفاق حوالي 6% من الإيرادات، بالإضافة إلى ما يقارب 25% من الموظفين بذلك القسم بالتحديد.

علاوة على ذلك تعتبر شركة SAMSUNG من أولى الشركات التي أضافت تقنيات شبكات الاتصال 3G إلى الهواتف المحمولة، بجانب مئات براءات الاختراع المُسجلة بالفعل باسمها.

اقرأ أيضًا: برنامج الدفع عن طريق الجوال للأندرويد

2- التطوير والتصميم

تهتم شركة SAMSUNG بالتصميم والتطوير، وذلك باعتبارها من أهم احتياجات السوق ورؤى الجمهور عن الإلكترونيات في وقتنا الحالي وتستحق الشراء، فيمكن أن نرى أن كافة أجهزة هواتف سامسونج تُركز على التصميم الخارجي بصورة كبيرة، وتُتيحها بفئات سعرية متنوعة، بجانب وجود كاميرات ذات جودة عالية ومتقدمة.

3- التركيز على وعي العميل

إن شركة سامسونج تتبني في سوق الهواتف المحمولة رؤى واضحة، وهذا يظهر بشكل واضح في خططها التسويقية، حيث إنها تسعى نحو خلق صورة ذهنية مميزة حول علامتها التجارية، وتقوم بالتركيز على ما يلي:

  • شرائح العملاء من الفئات المتوسطة والراقية أيضًا، ولا تُهمل الفئات الأدنى من ذلك.
  • تحرص على تصنيف أجهزتها بشكل مستمر تبعًا للمميزات والوظائف التقنية التي تُقدمها، وكذلك السعر.
  • شبكة دعم واعتمادية كبيرة، ونجحت في كسب الثقة والاعتمادية بمعدل عالٍ من الجماهير، وصارت ميزة تنافسية قوية.
  • تتمتع بالاستباقية في التطوير، وتقديم أحدث وأفضل التقنيات لمنتجاتها.

تحليل نقاط القوة والضعف لشركة سامسونج

عند تناول الحديث حول بحث كامل عن شركة سامسونج، فتجدر الإشارة إلى أنه بعد معرفة الاستراتيجية التي تسير عليها الشركة، يمكن استنتاج مجموعة من نقاط القوة التي ترتكز عليها ونقاط الضعف أيضًا، ونذكرهم عبر السطور الآتية:

1- نقاط القوة

إن شركة SAMSUNG تتمتع بنقاط قوية عديدة في نشاطها بشكل مذهل للغاية، خاصةً في الفترة الأخيرة، ونوضحها في النقاط التالية:

  • نالت العلامة التجارية لشركة سامسونج مئات الجوائز من قِبل معارض متنوعة رائدة في مجال البحث والتطوير.
  • وصل عدد مراكز التطوير التابع للشركة إلى حوالي 34 منتشرين في كافة أنحاء العالم؛ لذلك تمتلك الشركة مجموعات واسعة من جميع أنواع المنتجات الإلكترونية.
  • حصلت الشركة على شهرة كبيرة حول أنحاء العالم.
  • الهيمنة في سوق الهواتف الذكية عالميًا، ونجحت في التربع على عرش المبيعات تبعًا للتقارير الصادرة، وحصتها السوقية وصلت إلى 18.5%.
  • توجد بشكل قوي في الأسواق الآسيوية، خاصةً في الهند والصين.
  • تتمتع الشركة بامتلاكها قواعد ومراكز متعددة في أكثر من 74 دولة حول العالم.

اقرأ أيضًا: تحليل سوات لشركة سامسونج

2- نقاط الضعف

على الرغم من امتلاك شركة SAMSUNG نقاط قوة كثيرة، إلا أن لها نقاط ضعف أيضًا وتسعى إلى التقليل منها قدر الإمكان؛ لأنها تؤثر على خط سير نشاطها على المدى البعيد، وتتمثل فيما يلي:

  • الاعتمادية على الأسواق الأمريكية بنسبة كبيرة، وهذا على الرغم من تنوع مواردها وتوسعاتها الدائمة في الأسواق الآسيوية، وهذا في ظل الاضطرابات الاقتصادية تبعًا للولايات المتحدة الأمريكية.
  • تواجه الشركة العديد من القضايا والدعاوى القضائية، وهذا يؤثر وينعكس على قيمة العلامة التجارية، ورؤية العملاء لها.
  • ارتفاع أسعار المنتجات، وهذا حدث في ظل المنافسة الشديدة في سوق الأجهزة الإليكترونية.
  • وجود مشكلات إدارية في الشركة في الآونة الأخيرة، وهي خاصة بالجهاز الإداري وقضايا فساد.

ممتلكات شركة سامسونج

خلال الحديث حول بحث كامل عن شركة سامسونج، فلا بد من توضيح أنه منذ ظهورها في مجال الصناعات الإلكترونية وهي نجحت في التوسع وامتلاك العديد من أفضل العلامات التجارية والشركات الموجودة في العالم، ومن أبرز ممتلكاتها ما يلي:

  • شركة AdGear: تُعد من أهم شركات تكنولوجيا الإعلان الرقمي، تم تأسيسها منذ عام 2008م في دولة كندا، وصارت مملوكة لشركة سامسونج في عام 2016م، وتعتبر أول مُزود رسمي لتكنولوجيا الإعلان لحكومة كندا.
  • شركة Joyent: عبارة عن شركة خدمات وتكنولوجيا معلومات، وتم تأسيسها منذ عام 2004 في مدينة سان فرانسيسكو، وصارت مملكة لشركة سامسونج في عام 2016م، وهي تتعلق بأنظمة التطبيق الظاهري والحوسبة.
  • شركة LoopPay: تعتبر من أهم الشركات المتعلقة بأنظمة الدفع من خلال الأجهزة المحمولة، وتم تأسيسها منذ عام 2006م في الولايات المتحدة الأمريكية، وأصبحت مملوكة لشركة سامسونج الكورية.
  • شركة Prismview: تُعد من أبرز الشركات المتخصصة في صناعة شاشات LED، وهي شركة أمريكية الأصل، وصارت مملوكة لشركة سامسونج منذ عام 2015م.
  • شركة SmartThings: عبارة عن شركة أمريكية الأصل تتخصص في تكنولوجيا المعلومات، وتأسست منذ عام 2014م، وهي من ضمن الشركات التي تمتلكها شركة سامسونج.
  • شركة Novaled: تعتبر من ضمن الشركات التي تختص في نظام الـ OLED، وتأسست منذ عام 2001م في جمهورية ألمانيا، ومنذ عام 2013م وهي ضمن الشركات المملوكة لشركة سامسونج.
  • شركة Simpress: تُعد من أبرز الشركات التي تختص في مجال صناعة شاشات الـ LED وهي من الشركات الأمريكية المملوكة لشركة سامسونج.

اقرأ أيضًا: متى تأسست شركة أبل

معلومات عامة حول شركة SAMSUNG

أثناء تناولنا الحديث حول بحث كامل عن شركة سامسونج، فمن الجدير بالذكر أن هناك مجموعة من المعلومات حولها لا يعلمها العديد من العملاء، حيث إنها غير منتشرة جدًا، ونعرضها لكم خلال النقاط التالية:

  • كانت شركة سامسونج في البداية مجرد شركة صغيرة تضم حوالي 40 موظف فقط.
  • كانت في البداية الشركة خاصة بصناعة الأغذية والمنسوجات، ومن ثم أصبحت خاصة بالإلكترونيات وبناء السفن والصناعات المتنوعة.
  • بدأت الشركة في تصنيع الإلكترونيات في أواخر عام 1960م، وأول جهاز تلفزيون لها كان يبث باللون الأبيض والأسود.
  • تمكنت الشركة من افتتاح فرعًا لبرمجيات الحاسوب في عام 2000م في مدينة وارسو البولندية، وصارت من أهم مراكز البرمجيات في القارة الأوروبية.
  • عند حلول عام 2005م ظهرت الشركة بعلامتها التجارية SAMSUNG في العديد من الأحداث الفنية والرياضية، والأندية أيضًا مثل “نادي تشيلسي”.
  • في عام 2007م ظهرت الكثير من المشكلات من قِبل المحامي السابق للشركة، حيث إنه تورط في رشوة وتزوير في الأدلة النيابية.
  • عند حلول عام 2010م أعلنت الشركة عن استراتيجية النمو الخاصة بالـ 10 سنوات التالية، والتي تتمحور حول 5 أعمال، وتركزت على المستحضرات الصيدلانية البيولوجية.
  • في يوم 4 من شهر سبتمبر من عام 2012م أعلنت شركة سامسونج أنها تُخطط لدراسة كافة مورديها الصينيين، وهذا بعد ظهور بعدة انتهاكات محتملة لسياسات العمل.

تُعد شركة سامسونج من الشركات التي تتمتع بتاريخ حافل بالعديد من الإنجازات والأعمال، ومرت بالكثير من الصناعات قبل توسعها في مجال التكنولوجيا والإلكترونيات.

اترك تعليقا