هل يحق لصاحب المحل طرد الزبون

هل يحق لصاحب المحل طرد الزبون؟ هل هناك عواقب مترتبة على الامتناع عن بيع السلع؟ فهناك بعض الحالات التي يمنع فيها البائع طرد الزبون من المحل وعدم بيع السلع إليه، هل هذا ينطبق على سوقنا المحلي؟ هذا ما نوفيكم إياه من خلال موقع صناع المال.

هل يحق لصاحب المحل طرد الزبون؟

لا، تقع مثل هذه الوقائع الغريبة بشكل متكرر، فنسمع عن طرد صاحب محل لزبون، ويترتب ذلك على عدة أسباب، وحيال ذلك يضطر الزبون إلى اللجوء لجهاز حماية المستهلك والجهات المختصة.

حيث إن جهاز حماية المستهلك ليس يقوم بدوره في الحماية من الجشع والسرقة والتلاعب فقط بل لحمايتهم من التعرض لمثل هذه المواقف المحرجة.

لكن هناك بعض الزبائن يدفعونك للتعامل معهم بأسلوب غير مناسب ولكن هذا لا يعطيك الحق لطرده من المحل.

هذه مخالفة واجب التبليغ عنها، فهذا لا ينطبق على سوقنا المحلي، طالما لم يتعدى عليك الزبون ولم يتعدى على ممتلكاته أو ممتلكات المحل، فيلزم البائع وصاحب المحل على احترام الزبون، وإذا تعدى عليه الزبون يجب أن يلزمه إرجاع مستحقاته والبضاعة أو بإمكانه تقديم شكوى لاسترجاع مستحقاته ومطالبة تعويض.

اقرأ أيضًا: هل يحق للموظف رفض العمل الإضافي

هل يجوز امتناع البيع بعد الاتفاق؟

إذا تم الاتفاق بين البائع والمشتري وتواجدت شروط القبول المتبادل ثم طلب أحد الأطراف التراجع أو فسخ العقد، فعلى الطرف الآخر حق الرفض فالبيع هنا متحقق الشروط.

لكن يجوز التراجع عن عملية البيع وفسخ العقد إذا كان ذلك برضى الطرفين، وهو ما يعرف في الشريعة الإسلامية بالإقالة.

العواقب المترتبة على الامتناع من بيع السلع

هناك بعض التجار محتكرين للأوضاع الاقتصادية بسبب الأزمة الاقتصادية الراهنة ويحظر منع البيع عن المنتجات الاستراتيجية المخصصة للبيع.

هناك عدد معين من القطع مسموح به لكل زبون، وقد واجه قانون حماية المستهلك بائعين محتكرين بعقوبات رادعة تصل للحبس ولغرامة تصل إلى مليوني جنيه، وهذا ما نصت عليه المادة 8 من القانون عن عدم تداول أي مادة والامتناع عن بيعها بأي شكل من الأشكال.

تكون مدة عقوبة البحث مدة لا تقل عن سنة، وغرامة لا تقل عن 100 ألف جنية ولا تتجاوز مليوني جنية وهذه جريمة لكل من يخالف حكم المادة (8) من القانون.

هل يجوز للزبون إبلاغ حماية المستهلك؟

في الآونة الأخيرة شنَّ جهاز حماية المستهلك عدد من الحملات على الأسواق والمحلات التجارية، وذلك من أجل مواجهة محتكري السلع والمتلاعبين بالأسعار.

تطبق العقوبات على المخالفين من التجار والبائعين، ومن حق الزبون إبلاغ جهاز حماية المستهلك وذلك لضمان حقه وذلك وفق عدة شروط.

 يواجه أصحاب المحلات كل يوم العديد من الأشخاص سيئين الأخلاق، لكن لا يجوز التعامل السيء مع الزبائن، يجب أن تبادر بالتعامل الحسن، وأن تكون على قدر من الأخلاق لكسب الزبائن.

اترك تعليقا